Menu
وزير الخارجية الأمريكي ينتقد «عدوانية» الصين في الداخل والخارج

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إن «الصين الدولة الوحيدة في العالم التي لديها القدرة العسكرية والاقتصادية والدبلوماسية لتقويض أو تحدي النظام الدولي القائم والذي نهتم به كثيرًا ومصممون على الدفاع عنه».

وتابع بلينكن: «لكني أريد أن أكون واضحًا جدًا بشأن شيء مهم، وهو أن هدفنا ليس احتواء الصين أو كبحها أو إبقاءها محاصرة؛ لكن دعم هذا النظام (الدولي) القائم على القواعد الدولية يمثل تحديًا للصين.. وأي شخص يتحدى هذا النظام، سنقف بمواجهته وندافع عن (النظام الدولي القائم)».

وأضاف وزير الخارجية الأمريكي: أعتقد أن ما شهدناه خلال السنوات العديدة الماضية هو أن الصين تتصرف بشكل أكثر قمعية في الداخل، وأكثر عدوانية في الخارج، هذه هي الحقيقة. وأعتقد أنه بمرور الوقت، ترى الصين أنه يتوجب عليها أن تكون وتظل الدولة المهيمنة في العالم.

وفي ملف حقوق الإنسان، علق بلينكن: «لقد أوضحنا أننا نرى إبادة جماعية حدثت ضد الأويغور في شينجيانغ. لقد تم وضع أكثر من مليون شخص في معسكرات الاعتقال ومعسكرات إعادة التأهيل. عندما تقول بكين إن هناك تهديدا إرهابيا.. نحن لا نراه.. التهديد الإرهابي لا يأتي من مليون شخص».

واستبعد قطع العلاقة مع الصين بسبب الانتهاكات ضد الأيغور، قائلًا: «لا نمتلك رفاهية عدم التعامل مع الصين. هناك تعقيدات حقيقية في العلاقة بيننا، سواء الجزء العدائي أو التنافسي أو التعاوني».

وحول سرقة الصينيين مئات المليارات من الدولارات من الأسرار التجارية والملكية الفكرية من الولايات المتحدة، قال بلينكن: «تبدو بالتأكيد أفعالا من شخص يحاول التنافس بشكل غير عادل، وبطريقة عدائية بشكل متزايد. لكننا أكثر فاعلية وأقوى بكثير عندما نجمع البلدان المتشابهة في التفكير والمتضررة بالمثل لنقول لبكين: هذا لا يمكن أن يصمد ولن يستمر».

اقرأ أيضًا:

كوريا الشمالية تهدد أمريكا: بايدن ارتكب خطًا فادحًا

2021-05-04T08:45:42+03:00 قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إن «الصين الدولة الوحيدة في العالم التي لديها القدرة العسكرية والاقتصادية والدبلوماسية لتقويض أو تحدي النظام الدولي الق
وزير الخارجية الأمريكي ينتقد «عدوانية» الصين في الداخل والخارج
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

وزير الخارجية الأمريكي ينتقد «عدوانية» الصين في الداخل والخارج

أكد أن بلاده لا تملك رفاهية عدم التعامل مع بكين

وزير الخارجية الأمريكي ينتقد «عدوانية» الصين في الداخل والخارج
  • 78
  • 0
  • 0
فريق التحرير
21 رمضان 1442 /  03  مايو  2021   12:08 م

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إن «الصين الدولة الوحيدة في العالم التي لديها القدرة العسكرية والاقتصادية والدبلوماسية لتقويض أو تحدي النظام الدولي القائم والذي نهتم به كثيرًا ومصممون على الدفاع عنه».

وتابع بلينكن: «لكني أريد أن أكون واضحًا جدًا بشأن شيء مهم، وهو أن هدفنا ليس احتواء الصين أو كبحها أو إبقاءها محاصرة؛ لكن دعم هذا النظام (الدولي) القائم على القواعد الدولية يمثل تحديًا للصين.. وأي شخص يتحدى هذا النظام، سنقف بمواجهته وندافع عن (النظام الدولي القائم)».

وأضاف وزير الخارجية الأمريكي: أعتقد أن ما شهدناه خلال السنوات العديدة الماضية هو أن الصين تتصرف بشكل أكثر قمعية في الداخل، وأكثر عدوانية في الخارج، هذه هي الحقيقة. وأعتقد أنه بمرور الوقت، ترى الصين أنه يتوجب عليها أن تكون وتظل الدولة المهيمنة في العالم.

وفي ملف حقوق الإنسان، علق بلينكن: «لقد أوضحنا أننا نرى إبادة جماعية حدثت ضد الأويغور في شينجيانغ. لقد تم وضع أكثر من مليون شخص في معسكرات الاعتقال ومعسكرات إعادة التأهيل. عندما تقول بكين إن هناك تهديدا إرهابيا.. نحن لا نراه.. التهديد الإرهابي لا يأتي من مليون شخص».

واستبعد قطع العلاقة مع الصين بسبب الانتهاكات ضد الأيغور، قائلًا: «لا نمتلك رفاهية عدم التعامل مع الصين. هناك تعقيدات حقيقية في العلاقة بيننا، سواء الجزء العدائي أو التنافسي أو التعاوني».

وحول سرقة الصينيين مئات المليارات من الدولارات من الأسرار التجارية والملكية الفكرية من الولايات المتحدة، قال بلينكن: «تبدو بالتأكيد أفعالا من شخص يحاول التنافس بشكل غير عادل، وبطريقة عدائية بشكل متزايد. لكننا أكثر فاعلية وأقوى بكثير عندما نجمع البلدان المتشابهة في التفكير والمتضررة بالمثل لنقول لبكين: هذا لا يمكن أن يصمد ولن يستمر».

اقرأ أيضًا:

كوريا الشمالية تهدد أمريكا: بايدن ارتكب خطًا فادحًا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك