Menu
باهبري لـ عاجل مصاب كورونا بدون أعراض أقل نقلًا للعدوى

حسم الدكتور «نزار باهبري» استشاري الطب الباطني والأمراض المعدية، الجدل الدائر طوال اليومين الماضيين، والذي تسببت فيه منظمة الصحة العالمية بعد إفادتها بأن المصاب بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) بدون أعراض نادرًا ما ينقل العدوى للآخرين، قبل أن تتراجع في وقت لاحق.

وأوضح «باهبري» في حديث لـ «عاجل» أن الخطأ الذي وقعت فيه المنظمة كان بسبب لبس وعدم حسن فهم في ترجمة تصريح «ماريا فان كيروف»، المتخصصة في الأمراض الطارئة المعدية بمنظمة الصحة العالمية، للغة العربية، وكذلك اختيار المسؤولة الأممية لكلماتها باللغة الإنجليزية.

ولفت استشاري الأمراض المعدية إلى أنه من المعروف أنه إذا ظهرت الأعراض على أي شخص مصاب فإن الفيروس يكون بذلك في أعلى مستوياته.

وتابع «وبالتالي يصبح سرعة نقل العدوى أعلى بكثير من الشخص الذي ليس لديه أعراض مما يدل على وجود مناعة لديه والفيروس جدًا قليل ودرجة انتقال العدوى أقل».

وأردف باهبري: ببساطة تصريح منظمة الصحة العالمية يعني أن الشخص الذي ليس لديه أعراض فإن فرصة نقله للعدوى تصبح أقل ممن تظهر عليه الأعراض .

وأكد باهبري أنه لا يمكن حساب تلك الحالات بسهولة إلا أن هنالك عدة دراسات في السعودية وغيرها بيّنت أن هناك أشخاصًا لم تظهر عليهم أعراض ومع ذلك نقلوا العدوى لمن يسكنون معهم في البيت أو اختلطوا بهم في مقار أعمالهم.

وشدد على أن هذا الأمر معروف؛ ولكن لا يمكن إحصاؤه تمامًا مالم يكن هناك فحص نشط طوال الوقت.

ولفت استشاري الطب الباطني والأمراض المعدية أن المعلومة المؤكدة هي أن الشخص المصاب بالأعراض ينقل العدوى أكثر بكثير من الأشخاص الذين لا تظهر عليهم الأعراض ويمكن معرفته والتعامل معه وحصر المصابين من المخالطين له بخلاف الشخص الذي لا تظهر عليه أعراض.

والثلاثاء، حاولت كيروف توضيح الجدل حول تصريحاتها السابقة ، مؤكدة أن عباراتها أسيء فهمهما.

وأكدت أنها كانت تتحدث بناء على نتائج «دراستين أو ثلاث» فقط.

2020-07-05T19:45:18+03:00 حسم الدكتور «نزار باهبري» استشاري الطب الباطني والأمراض المعدية، الجدل الدائر طوال اليومين الماضيين، والذي تسببت فيه منظمة الصحة العالمية بعد إفادتها بأن المصاب
باهبري  لـ عاجل مصاب كورونا بدون أعراض أقل نقلًا للعدوى
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


«باهبري» لـ«عاجل»: مصاب كورونا بدون أعراض أقل نقلًا للعدوى

تعليقًا على تصريحات منظمة الصحة العالمية المتضاربة

«باهبري»  لـ«عاجل»: مصاب كورونا بدون أعراض أقل نقلًا للعدوى
  • 31209
  • 0
  • 0
نوف العنزي
20 شوّال 1441 /  12  يونيو  2020   11:49 م

حسم الدكتور «نزار باهبري» استشاري الطب الباطني والأمراض المعدية، الجدل الدائر طوال اليومين الماضيين، والذي تسببت فيه منظمة الصحة العالمية بعد إفادتها بأن المصاب بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) بدون أعراض نادرًا ما ينقل العدوى للآخرين، قبل أن تتراجع في وقت لاحق.

وأوضح «باهبري» في حديث لـ «عاجل» أن الخطأ الذي وقعت فيه المنظمة كان بسبب لبس وعدم حسن فهم في ترجمة تصريح «ماريا فان كيروف»، المتخصصة في الأمراض الطارئة المعدية بمنظمة الصحة العالمية، للغة العربية، وكذلك اختيار المسؤولة الأممية لكلماتها باللغة الإنجليزية.

ولفت استشاري الأمراض المعدية إلى أنه من المعروف أنه إذا ظهرت الأعراض على أي شخص مصاب فإن الفيروس يكون بذلك في أعلى مستوياته.

وتابع «وبالتالي يصبح سرعة نقل العدوى أعلى بكثير من الشخص الذي ليس لديه أعراض مما يدل على وجود مناعة لديه والفيروس جدًا قليل ودرجة انتقال العدوى أقل».

وأردف باهبري: ببساطة تصريح منظمة الصحة العالمية يعني أن الشخص الذي ليس لديه أعراض فإن فرصة نقله للعدوى تصبح أقل ممن تظهر عليه الأعراض .

وأكد باهبري أنه لا يمكن حساب تلك الحالات بسهولة إلا أن هنالك عدة دراسات في السعودية وغيرها بيّنت أن هناك أشخاصًا لم تظهر عليهم أعراض ومع ذلك نقلوا العدوى لمن يسكنون معهم في البيت أو اختلطوا بهم في مقار أعمالهم.

وشدد على أن هذا الأمر معروف؛ ولكن لا يمكن إحصاؤه تمامًا مالم يكن هناك فحص نشط طوال الوقت.

ولفت استشاري الطب الباطني والأمراض المعدية أن المعلومة المؤكدة هي أن الشخص المصاب بالأعراض ينقل العدوى أكثر بكثير من الأشخاص الذين لا تظهر عليهم الأعراض ويمكن معرفته والتعامل معه وحصر المصابين من المخالطين له بخلاف الشخص الذي لا تظهر عليه أعراض.

والثلاثاء، حاولت كيروف توضيح الجدل حول تصريحاتها السابقة ، مؤكدة أن عباراتها أسيء فهمهما.

وأكدت أنها كانت تتحدث بناء على نتائج «دراستين أو ثلاث» فقط.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك