Menu
حزب الله يدعم عناصره في أماكن الاشتباكات بالعتاد.. ومقطع فيديو يفضحهم

كشفت وسائل إعلام لبنانية، عن دعم ميلشيات حزب الله، لعناصرها في أماكن الاشتباكات التي تشهدها منطقة الطيونة، بالتزامن مع رفض المحكمة إبعاد المحقق بانفجار المرفأ.‏

ونشر أحد الصحفيين اللبنانيين مقطع فيديو عبر موقع «تويتر»، يظهر فيه عدد من مقاتلي حزب الله وهم في طريقهم إلى منطقة الطيونة؛ حيث تظهر الأسلحة الثقيلة والرشاشات، بالإضافة إلى عربات الدفع الرباعي التي تنقلهم.

وكان الجيش اللبناني، قد أعلن اليوم الخميس، أن وحداته المنتشرة «سوف تقوم بإطلاق النار باتجاه أي مسلح يتواجد على الطرق وباتجاه أي شخص يقدم على إطلاق النار من أي مكان آخر».

وطلب الجيش، في بيان عبر حسابه بموقع «تويتر» اليوم ، من المدنيين إخلاء الشوارع.

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. إصابة عنصر تابع لحزب الله قبل إطلاقه قذيفة.. وهروب الأهالي من أماكن الاشتباكات

2021-10-23T07:19:43+03:00 كشفت وسائل إعلام لبنانية، عن دعم ميلشيات حزب الله، لعناصرها في أماكن الاشتباكات التي تشهدها منطقة الطيونة، بالتزامن مع رفض المحكمة إبعاد المحقق بانفجار المرفأ.‏
حزب الله يدعم عناصره في أماكن الاشتباكات بالعتاد.. ومقطع فيديو يفضحهم
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

حزب الله يدعم عناصره في أماكن الاشتباكات بالعتاد.. ومقطع فيديو يفضحهم

حزب الله يدعم عناصره في أماكن الاشتباكات بالعتاد.. ومقطع فيديو يفضحهم
  • 348
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 ربيع الأول 1443 /  14  أكتوبر  2021   07:05 م

كشفت وسائل إعلام لبنانية، عن دعم ميلشيات حزب الله، لعناصرها في أماكن الاشتباكات التي تشهدها منطقة الطيونة، بالتزامن مع رفض المحكمة إبعاد المحقق بانفجار المرفأ.‏

ونشر أحد الصحفيين اللبنانيين مقطع فيديو عبر موقع «تويتر»، يظهر فيه عدد من مقاتلي حزب الله وهم في طريقهم إلى منطقة الطيونة؛ حيث تظهر الأسلحة الثقيلة والرشاشات، بالإضافة إلى عربات الدفع الرباعي التي تنقلهم.

وكان الجيش اللبناني، قد أعلن اليوم الخميس، أن وحداته المنتشرة «سوف تقوم بإطلاق النار باتجاه أي مسلح يتواجد على الطرق وباتجاه أي شخص يقدم على إطلاق النار من أي مكان آخر».

وطلب الجيش، في بيان عبر حسابه بموقع «تويتر» اليوم ، من المدنيين إخلاء الشوارع.

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. إصابة عنصر تابع لحزب الله قبل إطلاقه قذيفة.. وهروب الأهالي من أماكن الاشتباكات

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك