Menu
رينارد يكشف سر الموافقة على تدريب الأخضر

شدد الفرنسي هيرفي رينارد، المدير الفني للمنتخب السعودي، على أنه لم يحركه العنصر المادي لقبول تدريب الأخضر، وإنما كان يبحث عن تجربة جديدة تجدد الشغف لديه، مشيرًا إلى أنه أتى إلى المملكة من أجل هدف محدد.

وأوضح رينارد، في تصريحات تليفزيونية، مساء الثلاثاء، أنه شد الرحال إلى السعودية من أجل قيادة الأخضر إلى نهائيات كأس العالم «قطر 2022»، معتبرًا أن تحقيق هذا الهدف يحتاج إلى بناء فريق قوي قادر على المنافسة، ويستلزم أن يكون الجميع على مستوى الحدث لتلبية تطلعات الجماهير.

وشدد المدير الفني السابق لمنتخب المغرب، أن وجود عدد كبير من المحترفين الأجانب في الدوري السعودي أمر مفيد للغاية، على صعيد اكتساب الخبرات، والاحتكاك القوي، وتزايد وتيرة التنافس، إلا أن الأمر لا يخلو من بعض السلبيات، التي يأتي على رأسها وضع الكثير من الضغوط على كاهل اللاعب المحلي.

حلم المونديال

وأشار المدرب المتوج بلقب أمم إفريقيا في مناسبتين، رفقة زامبيا وكوت ديفوار، إلى أنه وجد في السعودية أكثر مما توقع في جميع النواحي، موضحًا أنه وجد مدرسة كبيرة في عالم كرة القدم الآسيوية، كما أن كل شيء هنا مميز ورائع، فضلًا عن توافر العديد من المهاجمين الواعدين، على رأسهم الثنائي عبدالله الحمدان وفراس البريكان.

وحول تذكرة التأهل إلى مونديال 2022، قال الفرنسي: «لا أقدم وعودًا، لكني لن أدخر جهدًا لتحقيق الهدف المشترك الذي جئت هنا من أجله، وهو العبور بالأخضر إلى المونديال، الجميع يسخر لنا الإمكانات من أجل الوصول إلى تلك الغاية، وأنا أشعر بالسعادة في المملكة، وأعتقد أن السعادة ستتضاعف مع الوصول إلى قطر».

عودة المولد

وقدم رينارد التهنئة إلى مدرب المنتخب الأولمبي على العمل الممتاز الذي قدمه في نهائيات كأس آسيا تحت 23 عامًا، والتي جرت في تايلاند الشهر الماضي، مثمنًا الإنجاز الكبير الذي تحقق بالتأهل إلى أولمبياد طوكيو 2020، والحصول على المركز الثاني في البطولة القارية.

وحول العودة المرتقبة لنجم الاتحاد فهد المولد إلى الملاعب بعد انتهاء فترة الإيقاف بسبب تناول مواد محظورة، رد رينارد: «نحن ننتظر عودة اللاعب أولًا من الإيقاف، وأنا واثق من أننا سوف نعتمد عليه كثيرًا في الفترة المقبلة، للاستفادة من إمكانياته وخبراته، وأوجه إليه رسالة من الآن، بأن المنتخب والنادي في حاجة إلى جهوده، لأنه لاعب موهوب، وعليه العمل بجد والعودة بأسرع ما يمكن».

أزمة حراسة المرمى

ونفى مدرب الأخضر، وجود أزمة في حراسة المرمى بالمنتخب، في ظل وفرة الخيارات المميزة، التي تقدم مردودًا مميزًا في الدوري، وتمتلك الخبرات الكافية لمساعدة الفريق، معقبًا: «ليس لدينا مشكلة في هذا المركز».

وواصل مدرب أسود الأطلس السابق: «أفضّل العمل مع المنتخبات، ولا يمكنني أن أختار أي نادٍ، والكل يعرف الأندية الأقوى في دوري المحترفين، ولا شك أن النصر والهلال والأهلي يتصدرون القائمة».

واختتم رينارد تصريحاته: «تبقى المغرب في قلبي، وتجربة أسود الأطلس استثنائية ولا تُنسى، وستظل الأبرز في مسيرتي دائمًا، وأعتقد أن أفضل لاعب أشرفت على تدريبه هو الإيفواري يايا توريه نجم برشلونة ومانشستر سيتي السابق».

ورحل رينارد عن تدريب منتخب المغرب، عقب وداع كأس الأمم الإفريقية 2019 من دور الستة عشر على يد منتخب بنين بركلات الجزاء الترجيحية، بعدما قاد الفريق الإفريقي إلى مونديال روسيا 2018.

وتولى المدرب الفرنسي مهمة تدريب السعودية الصيف الماضي، وحصد مع الأخضر وصافة «خليجي 24»، ويسير بخطوات واثقة في التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 في قطر، وكأس آسيا 2023 في الصين.

اقرأ أيضًا:

عطيف يكشف خارطة طريق الحفاظ على لقب دوري أبطال آسيا

أزارو يوجّه رسالة نارية لرينارد والأخير يعلق

 

2020-02-12T10:50:37+03:00 شدد الفرنسي هيرفي رينارد، المدير الفني للمنتخب السعودي، على أنه لم يحركه العنصر المادي لقبول تدريب الأخضر، وإنما كان يبحث عن تجربة جديدة تجدد الشغف لديه، مشيرًا
رينارد يكشف سر الموافقة على تدريب الأخضر
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


رينارد يكشف سر الموافقة على تدريب الأخضر

المولد في الصورة والمغرب لا تُنسى

رينارد يكشف سر الموافقة على تدريب الأخضر
  • 1723
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 جمادى الآخر 1441 /  12  فبراير  2020   10:50 ص

شدد الفرنسي هيرفي رينارد، المدير الفني للمنتخب السعودي، على أنه لم يحركه العنصر المادي لقبول تدريب الأخضر، وإنما كان يبحث عن تجربة جديدة تجدد الشغف لديه، مشيرًا إلى أنه أتى إلى المملكة من أجل هدف محدد.

وأوضح رينارد، في تصريحات تليفزيونية، مساء الثلاثاء، أنه شد الرحال إلى السعودية من أجل قيادة الأخضر إلى نهائيات كأس العالم «قطر 2022»، معتبرًا أن تحقيق هذا الهدف يحتاج إلى بناء فريق قوي قادر على المنافسة، ويستلزم أن يكون الجميع على مستوى الحدث لتلبية تطلعات الجماهير.

وشدد المدير الفني السابق لمنتخب المغرب، أن وجود عدد كبير من المحترفين الأجانب في الدوري السعودي أمر مفيد للغاية، على صعيد اكتساب الخبرات، والاحتكاك القوي، وتزايد وتيرة التنافس، إلا أن الأمر لا يخلو من بعض السلبيات، التي يأتي على رأسها وضع الكثير من الضغوط على كاهل اللاعب المحلي.

حلم المونديال

وأشار المدرب المتوج بلقب أمم إفريقيا في مناسبتين، رفقة زامبيا وكوت ديفوار، إلى أنه وجد في السعودية أكثر مما توقع في جميع النواحي، موضحًا أنه وجد مدرسة كبيرة في عالم كرة القدم الآسيوية، كما أن كل شيء هنا مميز ورائع، فضلًا عن توافر العديد من المهاجمين الواعدين، على رأسهم الثنائي عبدالله الحمدان وفراس البريكان.

وحول تذكرة التأهل إلى مونديال 2022، قال الفرنسي: «لا أقدم وعودًا، لكني لن أدخر جهدًا لتحقيق الهدف المشترك الذي جئت هنا من أجله، وهو العبور بالأخضر إلى المونديال، الجميع يسخر لنا الإمكانات من أجل الوصول إلى تلك الغاية، وأنا أشعر بالسعادة في المملكة، وأعتقد أن السعادة ستتضاعف مع الوصول إلى قطر».

عودة المولد

وقدم رينارد التهنئة إلى مدرب المنتخب الأولمبي على العمل الممتاز الذي قدمه في نهائيات كأس آسيا تحت 23 عامًا، والتي جرت في تايلاند الشهر الماضي، مثمنًا الإنجاز الكبير الذي تحقق بالتأهل إلى أولمبياد طوكيو 2020، والحصول على المركز الثاني في البطولة القارية.

وحول العودة المرتقبة لنجم الاتحاد فهد المولد إلى الملاعب بعد انتهاء فترة الإيقاف بسبب تناول مواد محظورة، رد رينارد: «نحن ننتظر عودة اللاعب أولًا من الإيقاف، وأنا واثق من أننا سوف نعتمد عليه كثيرًا في الفترة المقبلة، للاستفادة من إمكانياته وخبراته، وأوجه إليه رسالة من الآن، بأن المنتخب والنادي في حاجة إلى جهوده، لأنه لاعب موهوب، وعليه العمل بجد والعودة بأسرع ما يمكن».

أزمة حراسة المرمى

ونفى مدرب الأخضر، وجود أزمة في حراسة المرمى بالمنتخب، في ظل وفرة الخيارات المميزة، التي تقدم مردودًا مميزًا في الدوري، وتمتلك الخبرات الكافية لمساعدة الفريق، معقبًا: «ليس لدينا مشكلة في هذا المركز».

وواصل مدرب أسود الأطلس السابق: «أفضّل العمل مع المنتخبات، ولا يمكنني أن أختار أي نادٍ، والكل يعرف الأندية الأقوى في دوري المحترفين، ولا شك أن النصر والهلال والأهلي يتصدرون القائمة».

واختتم رينارد تصريحاته: «تبقى المغرب في قلبي، وتجربة أسود الأطلس استثنائية ولا تُنسى، وستظل الأبرز في مسيرتي دائمًا، وأعتقد أن أفضل لاعب أشرفت على تدريبه هو الإيفواري يايا توريه نجم برشلونة ومانشستر سيتي السابق».

ورحل رينارد عن تدريب منتخب المغرب، عقب وداع كأس الأمم الإفريقية 2019 من دور الستة عشر على يد منتخب بنين بركلات الجزاء الترجيحية، بعدما قاد الفريق الإفريقي إلى مونديال روسيا 2018.

وتولى المدرب الفرنسي مهمة تدريب السعودية الصيف الماضي، وحصد مع الأخضر وصافة «خليجي 24»، ويسير بخطوات واثقة في التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 في قطر، وكأس آسيا 2023 في الصين.

اقرأ أيضًا:

عطيف يكشف خارطة طريق الحفاظ على لقب دوري أبطال آسيا

أزارو يوجّه رسالة نارية لرينارد والأخير يعلق

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك