Menu
شغف متجدد.. الاتحاد الآسيوي يكشف سلاح الأهلي في دوري الأبطال

يحزِّم فريق الأهلي الحقائب من أجل مغامرة جديدة في ربوع قارة آسيا، من أجل البحث عن العرش المفقود في دوري الأبطال، في رحلة يأمل رجال السويسري كريستيان جروس، أن تكلل بالنجاح بعد 12 محاولة سابقة، كاد في مرتين منها أن يسجل الراقي اسمه في سجلات الأبطال؛ لكن الحلم تأجل إلى إشعار آخر.

وأعد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، عبر الموقع الإلكتروني الرسمي، اليوم الخميس، تقريرًا عن النادي الأهلي قبل خوض مباريات دوري المجموعات لدوري الأبطال، معيدًا الذاكرة إلى العاشر من شهر نوفمبر عام 2012، الذي لم يكن بطبيعة الحال تاريخًا عاديًا في مسيرة الراقي.

صدمة أولسان

وكان أخضر جدة في الموعد المنتظر المتمثل بنهائي دوري أبطال آسيا، الذي جمعه بفريق أولسان هيونداي الكوري الجنوبي، لكن الأخير حول الأحلام الوردية بالتتويج إلى حسرة، حينما حرم الفريق السعودي من إنجازه الأول تاريخيًا بعد أن حسم نتيجة اللقاء بثلاثية نظيفة.

وأشار التقرير، إلى أن الأهلي يشارك في النسخة المقبلة من دوري الأبطال، بعد أن احتل المركز الرابع في ترتيب الدوري السعودي الموسم الماضي برصيد 55 نقطة، وبفارق 15 نقطة خلف النصر المتوج باللقب.

عقبة الاستقلال

وأضاف الاتحاد الآسيوي، أن النادي السعودي تعيّن عليه اجتياز الدور التمهيدي الحاسم لتأهل لدور المجموعات، وهو ما تحقق عقب الفوز على فريق استقلال دوشنبه الطاجيكي بهدف دون مقابل في الوقت القاتل.

ويلعب الأهلي ضمن فرق المجموعة الأولى، التي تضم أيضًا استقلال طهران الإيراني والشرطة العراقي والوحدة الإماراتي، الذي سيكون منافسه في أولى مواجهات الدور الأول يوم العاشر من شهر فبراير الجاري، على ستاد آل نهيان في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

المُنقذ جروس

وواصل الاتحاد حديثه عن الراقي، حيث قال: «بعد غياب عن التتويج بلقب الدوري المحلي لمدة 34 عامًا، وجد الأهلي ضالته المنشودة مع المدرب السويسري كريستيان جروس، الذي أعاد الفريق إلى واجهة الألقاب بقوة، وظفر عن جدارة واستحقاق بكأس البطولة موسم 2015- 2016، بعد أن قدم مستويات رائعة للغاية».

وتابع: «غادر السويسري موقعه وطار لتدريب فريق الزمالك المصري لموسم واحد، لكن سرعان ما أعاده الحنين إلى الأهلي، ليخوض معه تجربة ثانية تأمل من خلالها جماهير النادي بتقديم صورة مشرقة، وتحقيق نتائج جيدة تعزز من سمعة الفريق التي اكتسبها في السنوات الأخيرة».

وأكمل التقرير: «يبقى النجم السوري عمر السومة، العلامة الفارقة في توليفة جروس، نظرًا لمستواه الفني الثابت في كل موسم، وزيارته الدائمة لشباك الخصوم؛ حيث سجل اللاعب 11 هدفاً هذا الموسم في الدوري جعلته يحتل المركز الثالث على لائحة صدارة الهدافين، التي سبق أن تسيدها في ثلاثة مواسم متتالية 2015، 2016، 2017.

واختتم الاتحاد تقريره عن أخضر جدة: «بالطبع لن يغرد السومة وحيدًا، لأن سرب الأهلي يزخر بالنجوم، على رأسها نجم منتخب الجزائر وصانع الألعاب يوسف بلايلي، الذي قدم إضافة فنية كبيرة للفريق، بالإضافة إلى وجود عبدالفتاح عسيري، وطلال العبسي، والبرازيلي لوكاس ليما، وغيرهم ممن سيقرر جروس الاعتماد عليهم في المهمة القارية».

اقرأ أيضًا:

الأهلي والاتفاق.. هل يستغل فارس الشرقية غياب الجلاد عمر السومة؟

الاستقالات تتداعى في الأهلي.. والرئيس التنفيذي يرد

2020-10-24T14:13:59+03:00 يحزِّم فريق الأهلي الحقائب من أجل مغامرة جديدة في ربوع قارة آسيا، من أجل البحث عن العرش المفقود في دوري الأبطال، في رحلة يأمل رجال السويسري كريستيان جروس، أن تك
شغف متجدد.. الاتحاد الآسيوي يكشف سلاح الأهلي في دوري الأبطال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

شغف متجدد.. الاتحاد الآسيوي يكشف سلاح الأهلي في دوري الأبطال

من أجل تحقيق الحلم المفقود

شغف متجدد.. الاتحاد الآسيوي يكشف سلاح الأهلي في دوري الأبطال
  • 82
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 جمادى الآخر 1441 /  06  فبراير  2020   09:45 م

يحزِّم فريق الأهلي الحقائب من أجل مغامرة جديدة في ربوع قارة آسيا، من أجل البحث عن العرش المفقود في دوري الأبطال، في رحلة يأمل رجال السويسري كريستيان جروس، أن تكلل بالنجاح بعد 12 محاولة سابقة، كاد في مرتين منها أن يسجل الراقي اسمه في سجلات الأبطال؛ لكن الحلم تأجل إلى إشعار آخر.

وأعد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، عبر الموقع الإلكتروني الرسمي، اليوم الخميس، تقريرًا عن النادي الأهلي قبل خوض مباريات دوري المجموعات لدوري الأبطال، معيدًا الذاكرة إلى العاشر من شهر نوفمبر عام 2012، الذي لم يكن بطبيعة الحال تاريخًا عاديًا في مسيرة الراقي.

صدمة أولسان

وكان أخضر جدة في الموعد المنتظر المتمثل بنهائي دوري أبطال آسيا، الذي جمعه بفريق أولسان هيونداي الكوري الجنوبي، لكن الأخير حول الأحلام الوردية بالتتويج إلى حسرة، حينما حرم الفريق السعودي من إنجازه الأول تاريخيًا بعد أن حسم نتيجة اللقاء بثلاثية نظيفة.

وأشار التقرير، إلى أن الأهلي يشارك في النسخة المقبلة من دوري الأبطال، بعد أن احتل المركز الرابع في ترتيب الدوري السعودي الموسم الماضي برصيد 55 نقطة، وبفارق 15 نقطة خلف النصر المتوج باللقب.

عقبة الاستقلال

وأضاف الاتحاد الآسيوي، أن النادي السعودي تعيّن عليه اجتياز الدور التمهيدي الحاسم لتأهل لدور المجموعات، وهو ما تحقق عقب الفوز على فريق استقلال دوشنبه الطاجيكي بهدف دون مقابل في الوقت القاتل.

ويلعب الأهلي ضمن فرق المجموعة الأولى، التي تضم أيضًا استقلال طهران الإيراني والشرطة العراقي والوحدة الإماراتي، الذي سيكون منافسه في أولى مواجهات الدور الأول يوم العاشر من شهر فبراير الجاري، على ستاد آل نهيان في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

المُنقذ جروس

وواصل الاتحاد حديثه عن الراقي، حيث قال: «بعد غياب عن التتويج بلقب الدوري المحلي لمدة 34 عامًا، وجد الأهلي ضالته المنشودة مع المدرب السويسري كريستيان جروس، الذي أعاد الفريق إلى واجهة الألقاب بقوة، وظفر عن جدارة واستحقاق بكأس البطولة موسم 2015- 2016، بعد أن قدم مستويات رائعة للغاية».

وتابع: «غادر السويسري موقعه وطار لتدريب فريق الزمالك المصري لموسم واحد، لكن سرعان ما أعاده الحنين إلى الأهلي، ليخوض معه تجربة ثانية تأمل من خلالها جماهير النادي بتقديم صورة مشرقة، وتحقيق نتائج جيدة تعزز من سمعة الفريق التي اكتسبها في السنوات الأخيرة».

وأكمل التقرير: «يبقى النجم السوري عمر السومة، العلامة الفارقة في توليفة جروس، نظرًا لمستواه الفني الثابت في كل موسم، وزيارته الدائمة لشباك الخصوم؛ حيث سجل اللاعب 11 هدفاً هذا الموسم في الدوري جعلته يحتل المركز الثالث على لائحة صدارة الهدافين، التي سبق أن تسيدها في ثلاثة مواسم متتالية 2015، 2016، 2017.

واختتم الاتحاد تقريره عن أخضر جدة: «بالطبع لن يغرد السومة وحيدًا، لأن سرب الأهلي يزخر بالنجوم، على رأسها نجم منتخب الجزائر وصانع الألعاب يوسف بلايلي، الذي قدم إضافة فنية كبيرة للفريق، بالإضافة إلى وجود عبدالفتاح عسيري، وطلال العبسي، والبرازيلي لوكاس ليما، وغيرهم ممن سيقرر جروس الاعتماد عليهم في المهمة القارية».

اقرأ أيضًا:

الأهلي والاتفاق.. هل يستغل فارس الشرقية غياب الجلاد عمر السومة؟

الاستقالات تتداعى في الأهلي.. والرئيس التنفيذي يرد

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك