Menu
بالدولار.. أسعار الذهب والفضة والبلاتين في «تعاملات الجمعة»

ارتفعت أسعار الذهب، اليوم الجمعة، حيث حققت في المعاملات الفورية 1727.75 دولار للأوقية، وارتفع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة إلى 1729.40 دولار، وارتفع البلاديوم إلى 2015.76 دولار للأوقية، وتراجع البلاتين إلى 827.83 دولار، ونزلت الفضة إلى 16.82 دولار.

وعزز تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة والصين، بحسب وكالة رويترز، الإقبال على الذهب الذي يُعتبر ملاذًا آمنًا، على الرغم من أنه يتجه لتسجيل انخفاض أسبوعي بفعل مؤشرات اقتصادية إيجابية من بعض الدول التي خففت إجراءات العزل العام.

وقال مدير السلع الأولية لدى فيليب فيوتشرز «أفتار ساندو»: «العوامل الأساسية لا تزال داعمة للذهب، لكن كان هناك بعض التحسن في أنشطة التصنيع في أوروبا والولايات المتحدة، وكانت بيانات مؤشر مديري المشتريات الليلة الماضية أفضل قليلًا».

وانحسر انكماش اقتصاد منطقة اليورو في مايو بحسب ما أظهره مسح مؤشر مديري المشتريات، كما تحسن ركود القطاع الخاص الألماني بفعل تخفيف قيود إجراءات العزل العام الموضوعة لمنع انتشار فيروس كورونا.

لكن التوتر بين الولايات المتحدة والصين كبح الإقبال على المخاطرة؛ ما دعم الذهب وعوَّض ضغوطًا على سعر المعدن الأصفر ناجمة عن البيانات الأفضل قليلًا، وانخفضت الأسهم الآسيوية بعد أن تسببت خطة بكين لفرض تشريع جديد للأمن القومي على هونج كونج في تحذير من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.
 

2020-11-10T19:40:11+03:00 ارتفعت أسعار الذهب، اليوم الجمعة، حيث حققت في المعاملات الفورية 1727.75 دولار للأوقية، وارتفع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة إلى 1729.40 دولار، وارتفع البلادي
بالدولار.. أسعار الذهب والفضة والبلاتين في «تعاملات الجمعة»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بالدولار.. أسعار الذهب والفضة والبلاتين في «تعاملات الجمعة»

التطورات الأمريكية الصينية عززت المعدن الأصفر

بالدولار.. أسعار الذهب والفضة والبلاتين في «تعاملات الجمعة»
  • 86
  • 0
  • 0
فريق التحرير
29 رمضان 1441 /  22  مايو  2020   12:51 م

ارتفعت أسعار الذهب، اليوم الجمعة، حيث حققت في المعاملات الفورية 1727.75 دولار للأوقية، وارتفع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة إلى 1729.40 دولار، وارتفع البلاديوم إلى 2015.76 دولار للأوقية، وتراجع البلاتين إلى 827.83 دولار، ونزلت الفضة إلى 16.82 دولار.

وعزز تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة والصين، بحسب وكالة رويترز، الإقبال على الذهب الذي يُعتبر ملاذًا آمنًا، على الرغم من أنه يتجه لتسجيل انخفاض أسبوعي بفعل مؤشرات اقتصادية إيجابية من بعض الدول التي خففت إجراءات العزل العام.

وقال مدير السلع الأولية لدى فيليب فيوتشرز «أفتار ساندو»: «العوامل الأساسية لا تزال داعمة للذهب، لكن كان هناك بعض التحسن في أنشطة التصنيع في أوروبا والولايات المتحدة، وكانت بيانات مؤشر مديري المشتريات الليلة الماضية أفضل قليلًا».

وانحسر انكماش اقتصاد منطقة اليورو في مايو بحسب ما أظهره مسح مؤشر مديري المشتريات، كما تحسن ركود القطاع الخاص الألماني بفعل تخفيف قيود إجراءات العزل العام الموضوعة لمنع انتشار فيروس كورونا.

لكن التوتر بين الولايات المتحدة والصين كبح الإقبال على المخاطرة؛ ما دعم الذهب وعوَّض ضغوطًا على سعر المعدن الأصفر ناجمة عن البيانات الأفضل قليلًا، وانخفضت الأسهم الآسيوية بعد أن تسببت خطة بكين لفرض تشريع جديد للأمن القومي على هونج كونج في تحذير من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك