Menu
البحرين توافق على الاستخدام الطارئ للقاح «كوفيشيلد» المضاد لكورونا

وافقت الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية بالبحرين، على الاستخدام الطارئ للقاح (كوفيشيلد) المضاد لفيروس كورونا (كوفيد-19) الذي تنتجه شركة (أسترازينكا) بالتعاون مع جامعة أكسفورد، والذي يتم تصنيعه في معهد سيرام الشركة المصنعة للقاح في جمهورية الهند. 

وبذلك تنضم البحرين لقائمة الدول التي أجازت استخدام هذا اللقاح للاستخدام الطارئ للفئات المعرضة بشكل أكبر للإصابة بمضاعفات فيروس كورونا من كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة والفئات الأخرى التي تحددها وزارة الصحة بهدف توفير اللقاحات المضادة للفيروس، وبما يحفظ صحة وسلامة كافة المواطنين والمقيمين في مملكة البحرين.

وبحسب وكالة أنباء البحرين (بنا) جاء ذلك بناء على الدراسة التي قامت بها الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية بمشاركة لجنة الأبحاث السريرية بالهيئة ولجنة التطعيمات بوزارة الصحة، وذلك على ضوء المعلومات التي حصلت عليها الهيئة من شركة (أسترازينكا) حول نتائج الدراسات على اللقاح والتي أجريت في عدة بلدان، ونتائج المناعة ومعلومات التصنيع التي وفرها معهد سيرام لإثبات أن عملية التصنيع تتوافق مع المعايير الدولية، حيث حصل المعهد على ترخيص تصنيع اللقاح في الهند من قبل الشركة المنتجة (أسترازينكا بالتعاون مع جامعة أكسفورد).

وصرحت الدكتورة مريم عذبي الجلاهمة، الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية في البحرين، أنه قد تم إجراء دراسة متعمقة لكل الوثائق التي قدمها المعهد والتي شملت جودة التصنيع ونتائج دراسة المناعة، مشيرةً إلى أن الهيئة أجازت ترخيص الاستخدام الطارئ بالتنسيق مع الشركة المصنعة لكونها مطبقة للعديد من إجراءات مراقبة الجودة والأمان والفعالية للقاح، منها الاستخدام ضمن نطاق تحدده الجهات الصحية في مملكة البحرين، وتحديد أعداد الفئات المستهدفة والجرعة ونظام التطعيم، بالإضافة إلى المراقبة والإبلاغ عن الأحداث السلبية وتوفير معلومات داعمة للسلامة والفعالية والتصنيع.

وذكرت الجلاهمة أن اللقاح المذكور يعطى على جرعتين يفصل بينهما 28 يومًا، وقد بينت الدراسة التي نشرتها شركة أسترازينكا أن فعالية اللقاح بعد الجرعة الثانية تصل إلى 70.42%.

وبإجازة الاستخدام الطارئ للقاح (كوفيشيلد) من شركة (أسترازينكا) بالتعاون مع جامعة أكسفورد؛ تكون البحرين قد أقرت ثالث استخدام طارئ للقاح في البحرين بعد لقاح شركة (سينوفارم) ولقاح شركتي (فايزر وبيونتيك)، وهو ما يؤكد حرص الجهود الوطنية للحفاظ على صحة وسلامة كل المواطنين والمقيمين والحد من انتشار فيروس كورونا في المجتمع. 

جدير بالذكر بأن مؤسسة سيرام مسجلة كمصنع للأدوية واللقاحات في مملكة البحرين وتنتج أهم اللقاحات المصرحة من قبل منظمة الصحة العالمية مثل لقاح السل والتهاب الكبد الوبائي والحصبة وشلل الأطفال والإنفلونزا. 

اقرأ أيضًا:

فنزويلا: لقاح «سبوتنيك في» الروسي بدون آثار جانبية

إصابة وزير الخارجية التونسي بكورونا.. وتعهدات بتوفير اللقاح في البلاد

الرميحي: السعودية الحليف السياسي والأمني والاقتصادي الأول للبحرين

2021-10-31T17:41:32+03:00 وافقت الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية بالبحرين، على الاستخدام الطارئ للقاح (كوفيشيلد) المضاد لفيروس كورونا (كوفيد-19) الذي تنتجه شركة (أسترازينكا) ب
البحرين توافق على الاستخدام الطارئ للقاح «كوفيشيلد» المضاد لكورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

البحرين توافق على الاستخدام الطارئ للقاح «كوفيشيلد» المضاد لكورونا

أتنتجه «أسترازينكا» بالتعاون مع جامعة «أكسفورد»..

البحرين توافق على الاستخدام الطارئ للقاح «كوفيشيلد» المضاد لكورونا
  • 390
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 جمادى الآخر 1442 /  25  يناير  2021   11:53 ص

وافقت الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية بالبحرين، على الاستخدام الطارئ للقاح (كوفيشيلد) المضاد لفيروس كورونا (كوفيد-19) الذي تنتجه شركة (أسترازينكا) بالتعاون مع جامعة أكسفورد، والذي يتم تصنيعه في معهد سيرام الشركة المصنعة للقاح في جمهورية الهند. 

وبذلك تنضم البحرين لقائمة الدول التي أجازت استخدام هذا اللقاح للاستخدام الطارئ للفئات المعرضة بشكل أكبر للإصابة بمضاعفات فيروس كورونا من كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة والفئات الأخرى التي تحددها وزارة الصحة بهدف توفير اللقاحات المضادة للفيروس، وبما يحفظ صحة وسلامة كافة المواطنين والمقيمين في مملكة البحرين.

وبحسب وكالة أنباء البحرين (بنا) جاء ذلك بناء على الدراسة التي قامت بها الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية بمشاركة لجنة الأبحاث السريرية بالهيئة ولجنة التطعيمات بوزارة الصحة، وذلك على ضوء المعلومات التي حصلت عليها الهيئة من شركة (أسترازينكا) حول نتائج الدراسات على اللقاح والتي أجريت في عدة بلدان، ونتائج المناعة ومعلومات التصنيع التي وفرها معهد سيرام لإثبات أن عملية التصنيع تتوافق مع المعايير الدولية، حيث حصل المعهد على ترخيص تصنيع اللقاح في الهند من قبل الشركة المنتجة (أسترازينكا بالتعاون مع جامعة أكسفورد).

وصرحت الدكتورة مريم عذبي الجلاهمة، الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية في البحرين، أنه قد تم إجراء دراسة متعمقة لكل الوثائق التي قدمها المعهد والتي شملت جودة التصنيع ونتائج دراسة المناعة، مشيرةً إلى أن الهيئة أجازت ترخيص الاستخدام الطارئ بالتنسيق مع الشركة المصنعة لكونها مطبقة للعديد من إجراءات مراقبة الجودة والأمان والفعالية للقاح، منها الاستخدام ضمن نطاق تحدده الجهات الصحية في مملكة البحرين، وتحديد أعداد الفئات المستهدفة والجرعة ونظام التطعيم، بالإضافة إلى المراقبة والإبلاغ عن الأحداث السلبية وتوفير معلومات داعمة للسلامة والفعالية والتصنيع.

وذكرت الجلاهمة أن اللقاح المذكور يعطى على جرعتين يفصل بينهما 28 يومًا، وقد بينت الدراسة التي نشرتها شركة أسترازينكا أن فعالية اللقاح بعد الجرعة الثانية تصل إلى 70.42%.

وبإجازة الاستخدام الطارئ للقاح (كوفيشيلد) من شركة (أسترازينكا) بالتعاون مع جامعة أكسفورد؛ تكون البحرين قد أقرت ثالث استخدام طارئ للقاح في البحرين بعد لقاح شركة (سينوفارم) ولقاح شركتي (فايزر وبيونتيك)، وهو ما يؤكد حرص الجهود الوطنية للحفاظ على صحة وسلامة كل المواطنين والمقيمين والحد من انتشار فيروس كورونا في المجتمع. 

جدير بالذكر بأن مؤسسة سيرام مسجلة كمصنع للأدوية واللقاحات في مملكة البحرين وتنتج أهم اللقاحات المصرحة من قبل منظمة الصحة العالمية مثل لقاح السل والتهاب الكبد الوبائي والحصبة وشلل الأطفال والإنفلونزا. 

اقرأ أيضًا:

فنزويلا: لقاح «سبوتنيك في» الروسي بدون آثار جانبية

إصابة وزير الخارجية التونسي بكورونا.. وتعهدات بتوفير اللقاح في البلاد

الرميحي: السعودية الحليف السياسي والأمني والاقتصادي الأول للبحرين

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك