Menu
السعودية تتقدم 20 مركزًا في مؤشر الاستثمار والاندماج العالمي

استطاعت السعودية أن تضمن مكانًا ضمن الكبار بمؤشر الاستثمار والاندماج العالمي وفقًا لآخر الإحصائيات العالمية الاقتصادية؛ حيث تقدمت المملكة العربية السعودية 20 مرتبة ودخلت ضمن المراكز الثلاثين الأولى بفضل الأداء الاجتماعي والاقتصادي المحسَّن وفقًا لبيانات البنك الدولي.

وبحسب مجلة، إنتربرندر، الفرنسية تقوم هذه الدراسة السنوية بتقييم البلدان في جميع أنحاء العالم من حيث قدرتها على جذب أنشطة الاندماج والاستحواذ المحلية والدولية والمحافظة عليها.

يتم احتساب الدرجات النهائية لكل دولة بشكل أساسي على نتائج المؤشر؛ ولكن أيضًا على أساس الحجم الفعلي للمعاملات خلال العام.

تعطي نتيجة مؤشر جاذبية الاندماج والاستحواذ نظرة ثاقبة حول الأماكن التي تتركز فيها الاستثمارات بشكل كبير وتساعدنا على التنبؤ بالاتجاهات الإقليمية بناءً على عوامل البنية التحتية والتكنولوجية والتنظيمية والسياسية والاقتصادية والمالية والاجتماعية والاقتصادية، المرتبطة ببيانات شاملة عن المعاملات.

احتلت الولايات المتحدة الأمريكية وسنغافورة المركز الأول والثاني وبريطانيا في المركز الثالث رغم انسحابها  من الاتحاد الأوروبي (بريكست).

و جاءت فرنسا في المركز السابع لقيام الحكومة الفرنسية بعدة إصلاحات ساهمت في صعودها نقطة واحدة عن العام السابق.

ووفرت هذه الإحصائية بيانات عن أول مؤشرات تأثير جائحة كورونا على البلدان في 2020؛ ولكن التأثير الحقيقي ما زال غير ظاهر حتى الآن وفقا للتقرير.

2021-07-13T22:43:56+03:00 استطاعت السعودية أن تضمن مكانًا ضمن الكبار بمؤشر الاستثمار والاندماج العالمي وفقًا لآخر الإحصائيات العالمية الاقتصادية؛ حيث تقدمت المملكة العربية السعودية 20 مر
السعودية تتقدم 20 مركزًا في مؤشر الاستثمار والاندماج العالمي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

السعودية تتقدم 20 مركزًا في مؤشر الاستثمار والاندماج العالمي

السعودية تتقدم 20 مركزًا في مؤشر الاستثمار والاندماج العالمي
  • 175
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 ذو القعدة 1442 /  22  يونيو  2021   07:07 م

استطاعت السعودية أن تضمن مكانًا ضمن الكبار بمؤشر الاستثمار والاندماج العالمي وفقًا لآخر الإحصائيات العالمية الاقتصادية؛ حيث تقدمت المملكة العربية السعودية 20 مرتبة ودخلت ضمن المراكز الثلاثين الأولى بفضل الأداء الاجتماعي والاقتصادي المحسَّن وفقًا لبيانات البنك الدولي.

وبحسب مجلة، إنتربرندر، الفرنسية تقوم هذه الدراسة السنوية بتقييم البلدان في جميع أنحاء العالم من حيث قدرتها على جذب أنشطة الاندماج والاستحواذ المحلية والدولية والمحافظة عليها.

يتم احتساب الدرجات النهائية لكل دولة بشكل أساسي على نتائج المؤشر؛ ولكن أيضًا على أساس الحجم الفعلي للمعاملات خلال العام.

تعطي نتيجة مؤشر جاذبية الاندماج والاستحواذ نظرة ثاقبة حول الأماكن التي تتركز فيها الاستثمارات بشكل كبير وتساعدنا على التنبؤ بالاتجاهات الإقليمية بناءً على عوامل البنية التحتية والتكنولوجية والتنظيمية والسياسية والاقتصادية والمالية والاجتماعية والاقتصادية، المرتبطة ببيانات شاملة عن المعاملات.

احتلت الولايات المتحدة الأمريكية وسنغافورة المركز الأول والثاني وبريطانيا في المركز الثالث رغم انسحابها  من الاتحاد الأوروبي (بريكست).

و جاءت فرنسا في المركز السابع لقيام الحكومة الفرنسية بعدة إصلاحات ساهمت في صعودها نقطة واحدة عن العام السابق.

ووفرت هذه الإحصائية بيانات عن أول مؤشرات تأثير جائحة كورونا على البلدان في 2020؛ ولكن التأثير الحقيقي ما زال غير ظاهر حتى الآن وفقا للتقرير.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك