Menu
صائب عريقات ضم نتنياهو أيَّ جزء من الأرض الفلسطينية يعني القضاء على السلام

أكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، أنه إذا أقدم نتنياهو على ضم أي جزء من الأراضي الفلسطينية المحتلة، فسيكون بذلك قد قضى على أي احتمال للسلام في المنطقة.

وقال عريقات، في تصريحات له اليوم الأحد، خلال لقاء نظمه نادي الصحافة في القدس الغربية: «إذا نفذ نتنياهو الضم والأبرتهايد، فإن عليه التحالف مع المنظمة klu klux clan الأمريكية العنصرية المتطرفة، ويجب أن يكون على استعداد لتحمل مسؤولياته كافةً كسلطة احتلال، فالضم يعني تدمير السلطة الفلسطينية، وستكون هذه نهاية الحل التفاوضي».

وأوضح عريقات أن الإسرائيليين لا يحبون الحقائق، ويعتقدون أن إنكار الحقائق ينفي وجودها، ويجب أن يدركوا أن الضم يعني الأبرتهايد والنظام العنصري.

اقرأ أيضًا:

«رابطة العالم الإسلامي»: لا صحة لمشاركتنا في حوار مع مسئولين إسرائيليين

«التعاون الإسلامي» تؤكد مركزية القضية الفلسطينية.. وتدعو لمواجهة الاحتلال بقوة

رئيس الوزراء الفلسطيني يهدد بسحب الاعتراف بإسرائيل

2020-06-30T14:34:47+03:00 أكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، أنه إذا أقدم نتنياهو على ضم أي جزء من الأراضي الفلسطينية المحتلة، فسيكون بذلك قد قضى على أي
صائب عريقات ضم نتنياهو أيَّ جزء من الأرض الفلسطينية يعني القضاء على السلام
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


صائب عريقات: ضم نتنياهو أيَّ جزء من الأرض الفلسطينية يعني القضاء على السلام

أكد أنها ستكون «نهاية الحل التفاوضي»

صائب عريقات: ضم نتنياهو أيَّ جزء من الأرض الفلسطينية يعني القضاء على السلام
  • 361
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
22 شوّال 1441 /  14  يونيو  2020   07:12 م

أكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، أنه إذا أقدم نتنياهو على ضم أي جزء من الأراضي الفلسطينية المحتلة، فسيكون بذلك قد قضى على أي احتمال للسلام في المنطقة.

وقال عريقات، في تصريحات له اليوم الأحد، خلال لقاء نظمه نادي الصحافة في القدس الغربية: «إذا نفذ نتنياهو الضم والأبرتهايد، فإن عليه التحالف مع المنظمة klu klux clan الأمريكية العنصرية المتطرفة، ويجب أن يكون على استعداد لتحمل مسؤولياته كافةً كسلطة احتلال، فالضم يعني تدمير السلطة الفلسطينية، وستكون هذه نهاية الحل التفاوضي».

وأوضح عريقات أن الإسرائيليين لا يحبون الحقائق، ويعتقدون أن إنكار الحقائق ينفي وجودها، ويجب أن يدركوا أن الضم يعني الأبرتهايد والنظام العنصري.

اقرأ أيضًا:

«رابطة العالم الإسلامي»: لا صحة لمشاركتنا في حوار مع مسئولين إسرائيليين

«التعاون الإسلامي» تؤكد مركزية القضية الفلسطينية.. وتدعو لمواجهة الاحتلال بقوة

رئيس الوزراء الفلسطيني يهدد بسحب الاعتراف بإسرائيل

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك