Menu
ألماني يغط في نوم عميق والنيران تحاصر سريره

كاد شاب ثلاثيني أن يلقى حتفه محترقًا، بسبب سيجارة كان يدخنها قبل دخوله في نوبة نوم عميق داخل منزله بمدينة إيرفورت، عاصمة ولاية تورينجن، وسط ألمانيا.

وأفادت شرطة المدينة، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، أنَّ شابًا في الرابعة والثلاثين من عمره كان ثملًا للغاية، قبل أن يشرع في تدخين سيجارة، بينما كان يجلس في بلكونة منزله الصغير، لكنَّه تخلص منها بإلقائها على الأرض مشتعلة، ثم ألقى بنفسه فوق سريره المتواجد في الغرفة ذاتها، ليغطّ في نوم عميق.

وقد أمسكت نيران السيجارة سريعًا في سجادة صغيرة كانت ملقاة على أرضية البلكونة، ثم انتقلت النيران للستائر، وبعدها بدأت في التهام أثاث الغرفة ومفروشاتها الواحدة تلو الأخرى، حتى أصبح السرير محاصرًا تقريبًا بالنيران من كل جانب.

وأبلغ الجيران الشرطة والمطافئ بمجرد تصاعد رائحة الدخان من البلكونة؛ حيث وصل رجال الإطفاء سريعًا للمكان، غير أنَّ محاولاتهم إيقاظ الشاب النائم، بالطرق العنيف والكثيف على باب شقته، قد باءت جميعها بالفشل ليجدوا أنفسهم مضطرين إلى تحطيمه واقتحام الشقة لإنقاذ صاحبها والسيطرة على الحريق.

وبينما كان رجل الإطفاء يحاولون السيطرة على الحريق بمدافع المياه استيقظ أخيرًا الشاب في دهشة وذهول كبيرين، بينما كان محاطًا ببعض النيران التي كانت لا تزال مشتعلة، فيما تتساقط فوقه زخات المياه بلا توقف، غير أنه كان مصدومًا فلم ينطق بكلمة، ولم يتحرَّك من مكانه إلا عقب السيطرة على الحريق.

اقرأ أيضًا:

مأساة فيضانات البرازيل.. عائلة من 5 أفراد دفنت تحت الأرض بعد العودة للمنزل

هندية تعود للحياة أثناء التحضير لدفنها

2020-08-20T16:00:30+03:00 كاد شاب ثلاثيني أن يلقى حتفه محترقًا، بسبب سيجارة كان يدخنها قبل دخوله في نوبة نوم عميق داخل منزله بمدينة إيرفورت، عاصمة ولاية تورينجن، وسط ألمانيا. وأفادت شرط
ألماني يغط في نوم عميق والنيران تحاصر سريره
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ألماني يغط في نوم عميق والنيران تحاصر سريره

الشرطة حطمت باب الشقة بعد فشلها في إيقاظه..

ألماني يغط في نوم عميق والنيران تحاصر سريره
  • 846
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 جمادى الآخر 1441 /  13  فبراير  2020   06:39 ص

كاد شاب ثلاثيني أن يلقى حتفه محترقًا، بسبب سيجارة كان يدخنها قبل دخوله في نوبة نوم عميق داخل منزله بمدينة إيرفورت، عاصمة ولاية تورينجن، وسط ألمانيا.

وأفادت شرطة المدينة، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، أنَّ شابًا في الرابعة والثلاثين من عمره كان ثملًا للغاية، قبل أن يشرع في تدخين سيجارة، بينما كان يجلس في بلكونة منزله الصغير، لكنَّه تخلص منها بإلقائها على الأرض مشتعلة، ثم ألقى بنفسه فوق سريره المتواجد في الغرفة ذاتها، ليغطّ في نوم عميق.

وقد أمسكت نيران السيجارة سريعًا في سجادة صغيرة كانت ملقاة على أرضية البلكونة، ثم انتقلت النيران للستائر، وبعدها بدأت في التهام أثاث الغرفة ومفروشاتها الواحدة تلو الأخرى، حتى أصبح السرير محاصرًا تقريبًا بالنيران من كل جانب.

وأبلغ الجيران الشرطة والمطافئ بمجرد تصاعد رائحة الدخان من البلكونة؛ حيث وصل رجال الإطفاء سريعًا للمكان، غير أنَّ محاولاتهم إيقاظ الشاب النائم، بالطرق العنيف والكثيف على باب شقته، قد باءت جميعها بالفشل ليجدوا أنفسهم مضطرين إلى تحطيمه واقتحام الشقة لإنقاذ صاحبها والسيطرة على الحريق.

وبينما كان رجل الإطفاء يحاولون السيطرة على الحريق بمدافع المياه استيقظ أخيرًا الشاب في دهشة وذهول كبيرين، بينما كان محاطًا ببعض النيران التي كانت لا تزال مشتعلة، فيما تتساقط فوقه زخات المياه بلا توقف، غير أنه كان مصدومًا فلم ينطق بكلمة، ولم يتحرَّك من مكانه إلا عقب السيطرة على الحريق.

اقرأ أيضًا:

مأساة فيضانات البرازيل.. عائلة من 5 أفراد دفنت تحت الأرض بعد العودة للمنزل

هندية تعود للحياة أثناء التحضير لدفنها

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك