Menu
خام برنت يقترب من 56 دولارًا للبرميل

تراجعت أسعار النفط، خلال تعاملات اليوم الإثنين، وسط مخاوف انخفاض الطلب في الصين أكبر بلد مستورد للنفط في العالم، بعد تفشي فيروس كورونا.

وأعلنت لجنة الصحة الوطنية في الصين، أن عدد الوفيات الناجم عن الفيروس، ارتفع إلى 361 حالة وفاة حتى أمس الأحد، متجاوزًا بذلك عدد الضحايا المسجل في فترة وباء السارس.

ويترقب المستثمرون بشكل حذر الأضرار الناجمة عن الفيروس، التي يمكن أن تؤدي إلى التأثير السلبي على النمو الاقتصادي العالمي، ومن ثم الطلب على النفط الخام.

وكانت بيانات رسمية صادرة في الأسبوع الماضي عن الحكومة الصينية، قد أظهرت تباطؤ نشاط المصانع خلال يناير الماضي، مع تراجع طلبيات التصدير، بينما يتوقع المحللون أداءً ضعيفًا في أرقام شهر فبراير؛ حيث أدى تفشي الفيروس إلى تراجع الطلب في البلاد.

وفي الوقت نفسه، فإن بيانات مؤشر مديري المشتريات الصناعي في الصين عن مؤسستي ماركت وكاسين، سجلت أدنى مستوى في 5 أشهر بالقراءة النهائية عن الشهر الماضي.

ويأتي ذلك، على الرغم من قرارات البنك المركزي في الصين سواء بخفض معدلات الفائدة على اتفاقيات الشراء العكسي، أو ضخ مزيدٍ من السيولة في النظام المالي لدعم الاقتصاد.

وتراجع عدد منصات التنقيب عن النفط في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي، وفقًا لبيانات شركة «بيكر هيوز».

وبحلول الساعة 9 صباحًا بتوقيت جرينتش، انخفض سعر العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر أبريل بنحو 0.8 في المائة؛ ليهبط إلى 56.17 دولارًا للبرميل.

بينما تراجع سعر العقود الآجلة لخام نايمكس الأمريكي تسليم شهر مارس بنحو 0.3 في المائة، مسجلًا مستوى 51.42 دولارًا للبرميل.

2020-02-03T13:44:13+03:00 تراجعت أسعار النفط، خلال تعاملات اليوم الإثنين، وسط مخاوف انخفاض الطلب في الصين أكبر بلد مستورد للنفط في العالم، بعد تفشي فيروس كورونا. وأعلنت لجنة الصحة الوطن
خام برنت يقترب من 56 دولارًا للبرميل
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

خام برنت يقترب من 56 دولارًا للبرميل

وسط مخاوف تأثير الكورونا على الطلب الصيني

خام برنت يقترب من 56 دولارًا للبرميل
  • 71
  • 0
  • 1
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
9 جمادى الآخر 1441 /  03  فبراير  2020   01:44 م

تراجعت أسعار النفط، خلال تعاملات اليوم الإثنين، وسط مخاوف انخفاض الطلب في الصين أكبر بلد مستورد للنفط في العالم، بعد تفشي فيروس كورونا.

وأعلنت لجنة الصحة الوطنية في الصين، أن عدد الوفيات الناجم عن الفيروس، ارتفع إلى 361 حالة وفاة حتى أمس الأحد، متجاوزًا بذلك عدد الضحايا المسجل في فترة وباء السارس.

ويترقب المستثمرون بشكل حذر الأضرار الناجمة عن الفيروس، التي يمكن أن تؤدي إلى التأثير السلبي على النمو الاقتصادي العالمي، ومن ثم الطلب على النفط الخام.

وكانت بيانات رسمية صادرة في الأسبوع الماضي عن الحكومة الصينية، قد أظهرت تباطؤ نشاط المصانع خلال يناير الماضي، مع تراجع طلبيات التصدير، بينما يتوقع المحللون أداءً ضعيفًا في أرقام شهر فبراير؛ حيث أدى تفشي الفيروس إلى تراجع الطلب في البلاد.

وفي الوقت نفسه، فإن بيانات مؤشر مديري المشتريات الصناعي في الصين عن مؤسستي ماركت وكاسين، سجلت أدنى مستوى في 5 أشهر بالقراءة النهائية عن الشهر الماضي.

ويأتي ذلك، على الرغم من قرارات البنك المركزي في الصين سواء بخفض معدلات الفائدة على اتفاقيات الشراء العكسي، أو ضخ مزيدٍ من السيولة في النظام المالي لدعم الاقتصاد.

وتراجع عدد منصات التنقيب عن النفط في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي، وفقًا لبيانات شركة «بيكر هيوز».

وبحلول الساعة 9 صباحًا بتوقيت جرينتش، انخفض سعر العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر أبريل بنحو 0.8 في المائة؛ ليهبط إلى 56.17 دولارًا للبرميل.

بينما تراجع سعر العقود الآجلة لخام نايمكس الأمريكي تسليم شهر مارس بنحو 0.3 في المائة، مسجلًا مستوى 51.42 دولارًا للبرميل.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك