Menu
مجلس الوزراء الكويتي يرحِّب بمبادرة التحالف بوقف إطلاق النار في اليمن

رحب مجلس الوزراء الكويتي بمبادرة تحالف دعم الشرعية في اليمن بوقف إطلاق النار، استجابة للدعوة التي قدمها الأمين العام للأمم المتحدة.

جاء ذلك في جلسته الاستثنائية التي عقدت يوم أمس برئاسة سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء الكويتي؛ لمتابعة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد على المستويات العالمية والإقليمية والمحلية والاحتمالات المترتبة على استمرار هذه الأزمة الصحية غير المسبوقة.

وأوضح أن القرار يعكس إدراكًا عاليًا للظروف الدولية الطارئة التي فُرضت على العالم وعلى منطقتنا بسبب انتشار فيروس كورونا، ورغبة صادقة في تجنيب المجتمع اليمني تبعات الكارثة، كما يعكس القرار رغبة صادقة في التجاوب مع الجهود الدولية الرامية إلى التفرغ لمواجهة هذه الكارثة غير المسبوقة.

وأعرب مجلس الوزراء الكويتي عن أمله في أن تتجاوب ميليشيا الحوثي مع المبادرة الإنسانية النبيلة؛ لتشكل أساس لاستئناف المفاوضات وصولًا إلى الحل السياسي الشامل والدائم في اليمن برعاية الأمم المتحدة .

2020-04-10T17:11:58+03:00 رحب مجلس الوزراء الكويتي بمبادرة تحالف دعم الشرعية في اليمن بوقف إطلاق النار، استجابة للدعوة التي قدمها الأمين العام للأمم المتحدة. جاء ذلك في جلسته الاستثنائي
مجلس الوزراء الكويتي يرحِّب بمبادرة التحالف بوقف إطلاق النار في اليمن
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مجلس الوزراء الكويتي يرحِّب بمبادرة التحالف بوقف إطلاق النار في اليمن

قال إنه يعكس إدراكًا عاليًا للظروف الدولية الطارئة بسبب كورونا

مجلس الوزراء الكويتي يرحِّب بمبادرة التحالف بوقف إطلاق النار في اليمن
  • 20
  • 0
  • 0
فريق التحرير
17 شعبان 1441 /  10  أبريل  2020   05:11 م

رحب مجلس الوزراء الكويتي بمبادرة تحالف دعم الشرعية في اليمن بوقف إطلاق النار، استجابة للدعوة التي قدمها الأمين العام للأمم المتحدة.

جاء ذلك في جلسته الاستثنائية التي عقدت يوم أمس برئاسة سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء الكويتي؛ لمتابعة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد على المستويات العالمية والإقليمية والمحلية والاحتمالات المترتبة على استمرار هذه الأزمة الصحية غير المسبوقة.

وأوضح أن القرار يعكس إدراكًا عاليًا للظروف الدولية الطارئة التي فُرضت على العالم وعلى منطقتنا بسبب انتشار فيروس كورونا، ورغبة صادقة في تجنيب المجتمع اليمني تبعات الكارثة، كما يعكس القرار رغبة صادقة في التجاوب مع الجهود الدولية الرامية إلى التفرغ لمواجهة هذه الكارثة غير المسبوقة.

وأعرب مجلس الوزراء الكويتي عن أمله في أن تتجاوب ميليشيا الحوثي مع المبادرة الإنسانية النبيلة؛ لتشكل أساس لاستئناف المفاوضات وصولًا إلى الحل السياسي الشامل والدائم في اليمن برعاية الأمم المتحدة .

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك