Menu


"هدف" يوضح التعديلات على برنامج حضانات الأطفال للمرأة العاملة

أكد أنه يغطي جميع المناطق..

أكد صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف"، أن برنامج دعم مراكز حضانة الأطفال للمرأة العاملة (قرة)، يغطي جميع مناطق المملكة، وذلك حسب المراكز المرخصة في كل منطقة، مو
"هدف" يوضح التعديلات على برنامج حضانات الأطفال للمرأة العاملة
  • 112
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكد صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف"، أن برنامج دعم مراكز حضانة الأطفال للمرأة العاملة (قرة)، يغطي جميع مناطق المملكة، وذلك حسب المراكز المرخصة في كل منطقة، موضحًا تفاصيل التعديلات التي تم إدخالها عليه.

ويدعم "هدف"، تكاليف حضانة طفلين للمرأة السعودية العاملة حتى بلوغهما عمر 6 سنوات، وذلك لمدة أربع سنوات للمستفيدة الواحدة، إسهامًا من الصندوق لتمكين المرأة في سوق العمل والاستقرار فيه.

ويمكن للمرأة العاملة السعودية الالتحاق والتسجيل في البرنامج من خلال زيارة الموقع الإلكتروني على الرابط: www.qurrah.sa.

وأجرى "هدف"، تعديلًا على شروط الالتحاق وآلية الدعم، في برنامج دعم مراكز حضانة الأطفال للمرأة العاملة "قرة"، وذلك في إطار مبادرات منظومة العمل والتنمية الاجتماعية لرفع نسبة مشاركة المرأة العاملة في سوق العمل.

ووفقًا للتعديل الذي أجراه "هدف" على البرنامج، فإن الصندوق يسهم بتغطية جزء من تكلفة ضيافات الأطفال على النحو التالي: السنة الأولى: يسهم الصندوق بتغطية 800 ريال من تكلفة ضيافات الأطفال بحد أقصى للطفل الواحد، والسنة الثانية: يسهم الصندوق بتغطية 600 ريال من تكلفة ضيافات الأطفال بحد أقصى للطفل الواحد، والسنة الثالثة: يسهم الصندوق بتغطية 500 ريال من تكلفة ضيافات الأطفال بحد أقصى للطفل الواحد، والسنة الرابعة: يسهم الصندوق بتغطية 400 ريال من تكلفة ضيافات الأطفال بحد أقصى للطفل الواحد.

ويعد برنامج دعم مراكز ضيافة الأطفال للمرأة العاملة "قرة" مبادرة من صندوق تنمية الموارد البشرية، لدعم الكوادر النسائية الوطنية في سوق العمل والاستقرار فيه، عبر تسجيل أطفالهن في خدمة ضيافة الأطفال المرخصة.

ويهدف برنامج دعم مراكز ضيافة الأطفال للمرأة العاملة "قرة" إلى زيادة نسبة النساء السعوديات العاملات في القطاع الخاص، والمساهمة في استقرار النساء السعوديات في وظائفهن، وإيجاد حلول مبسطة للأمهات السعوديات العاملات في القطاع الخاص، وتحسين وتطوير بيئة وخدمات قطاع ضيافة الأطفال.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك