Menu
«الموضوعية» مفتاح عودة الجماهير إلى مدرجات الدوري الألماني

دعا كريستيان شايفرت رئيس رابطة الدوري الألماني لكرة القدم، اليوم الأربعاء، الجميع إلى التفكير في آلية فتح أبواب المدرجات أمام الجماهير من جديد، بعد تجاوز أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد، من أجل عودة الحياة إلى طبيعتها.

وأوضح شايفرت، في بيان له، أنه يجب التعامل بشكل موضوعي مع طموح أندية بوندسليجا إلى عودة الجماهير من جديد، وعدم النظر إلى الاحتمالات والإحصائيات، مضيفًا: «الأمر لا يتعلق بالمؤشرات بل بالاستراتيجية».

وفي ظل تزايد حالات الإصابة بعدوى «كوفيد-19»، قال رئيس رابطة الدوري الألماني، إن من الخطأ الحديث عن الحضور الجماهيري بكامل سعة الملاعب، مؤكدًا أن الرابطة لم تطالب بذلك في أي وقت.

وكانت عدة أندية في بوندسليجا طورت حزم إجراءات وقائية تهدف إلى عودة الجماهير إلى الملاعب من جديد، مع انطلاق الموسم المقبل من الدوري الألماني، في 18 سبتمبر الجاري، رغم استمرار أزمة جائحة الفيروس التاجي.

ومنحت السلطات الألمانية، أمس الثلاثاء، نادي لايبزج الضوء الأخضر لعودة الجماهير إلى مدرجات الدوري الألماني لكرة القدم، عندما يقص الثيران الحمراء شريط الموسم الجديد من «بوندسليجا» أمام ماينز في 20 سبتمبر الجاري.

وزفَّت السلطات المحلية البشرى إلى لايبزج، بالسماح باستقبال 8500 متفرج في المباراة الافتتاحية في الدوري، لأول مرة منذ اتخاذ الإجراءات الوقائية في البلد الأوروبي، على خلفية تفشي فيروس كورونا المستجد.

وتأتي الموافقة المبدئية التي حصل عليها الثيران الحمراء، في الوقت الذي لا تزال فيه عودة الجماهير إلى المدرجات في ملاعب كرة القدم الألمانية، معلقة حتى إشعار آخر، من جراء التطورات المستجدة في معدل تفشي العدوى.

ومع تصاعد الموجة الثانية من عدوى جائحة «كوفيد-19»، بلغ معدل الإصابات في الآونة الأخيرة 3.2 حالات جديدة في الأسبوع لكل 100 ألف نسمة، وفي حال بقائه دون العشرين سيتم السماح للجماهير بالعودة إلى المدرجات.

ومن المقرَّر توزيع الجماهير، بحسب البروتوكول الصحي الذي تفرضه رابطة الدوري الألماني لكرة القدم، بالسماح بوجود مشجع واحد بين كل خمسة مقاعد، مع الالتزام بارتداء الأقنعة الطبية، والمحافظة على التباعد الاجتماعي بين الجماهير، وحظر بيع المشروبات الكحولية، وأن يقتصر دخول الملعب على جمهور أصحاب الأرض فقط.

وكان عدد من أندية بوندسليجا قدم طلبات مماثلة من أجل الحصول على إذنٍ من السلطات المحلية بعودة الجماهير، بأعداد صغيرة في البداية، على رأسها ثنائي العاصمة هيرتا وأونيون برلين، بجانب فولفسبورج وأينتراخت فرانكفورت.
وأعلن اتحاد الكرة الألماني، أمس الأول، السماح بحضور الجماهير بأعداد قليلة خلال الدور الأول من مسابقة الكأس، اعتبارًا من منتصف سبتمبر الحالي، موضحًا أنه في دوري الدرجة الثالثة وكأس ألمانيا والدوري المحلي للسيدات، سيحدد النادي عدد المشجعين بالاتفاق مع السلطات الصحية المحلية.
وفتح الاتحاد الباب أمام السلطات الصحية والبلديات في كل مدينة على حدة، لاتخاذ القرارات التي تراها مناسبة في ظل غياب توافق سياسي داخل أروقة الاتحادات الفيدرالية على اتخاذ قرار بشأن عودة الجماهير.

اقرأ أيضًا:
المانشافت يفتقد أبطال أوروبا في الاختبار الإسباني الصعب
لايبزيج يحصل على الضوء الأخضر لعودة الصخب إلى المدرجات

2020-09-28T12:05:20+03:00 دعا كريستيان شايفرت رئيس رابطة الدوري الألماني لكرة القدم، اليوم الأربعاء، الجميع إلى التفكير في آلية فتح أبواب المدرجات أمام الجماهير من جديد، بعد تجاوز أزمة ج
«الموضوعية» مفتاح عودة الجماهير إلى مدرجات الدوري الألماني
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«الموضوعية» مفتاح عودة الجماهير إلى مدرجات الدوري الألماني

الأمر لا يتعلق بالمؤشرات

«الموضوعية» مفتاح عودة الجماهير إلى مدرجات الدوري الألماني
  • 26
  • 0
  • 0
فريق التحرير
14 محرّم 1442 /  02  سبتمبر  2020   02:29 م

دعا كريستيان شايفرت رئيس رابطة الدوري الألماني لكرة القدم، اليوم الأربعاء، الجميع إلى التفكير في آلية فتح أبواب المدرجات أمام الجماهير من جديد، بعد تجاوز أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد، من أجل عودة الحياة إلى طبيعتها.

وأوضح شايفرت، في بيان له، أنه يجب التعامل بشكل موضوعي مع طموح أندية بوندسليجا إلى عودة الجماهير من جديد، وعدم النظر إلى الاحتمالات والإحصائيات، مضيفًا: «الأمر لا يتعلق بالمؤشرات بل بالاستراتيجية».

وفي ظل تزايد حالات الإصابة بعدوى «كوفيد-19»، قال رئيس رابطة الدوري الألماني، إن من الخطأ الحديث عن الحضور الجماهيري بكامل سعة الملاعب، مؤكدًا أن الرابطة لم تطالب بذلك في أي وقت.

وكانت عدة أندية في بوندسليجا طورت حزم إجراءات وقائية تهدف إلى عودة الجماهير إلى الملاعب من جديد، مع انطلاق الموسم المقبل من الدوري الألماني، في 18 سبتمبر الجاري، رغم استمرار أزمة جائحة الفيروس التاجي.

ومنحت السلطات الألمانية، أمس الثلاثاء، نادي لايبزج الضوء الأخضر لعودة الجماهير إلى مدرجات الدوري الألماني لكرة القدم، عندما يقص الثيران الحمراء شريط الموسم الجديد من «بوندسليجا» أمام ماينز في 20 سبتمبر الجاري.

وزفَّت السلطات المحلية البشرى إلى لايبزج، بالسماح باستقبال 8500 متفرج في المباراة الافتتاحية في الدوري، لأول مرة منذ اتخاذ الإجراءات الوقائية في البلد الأوروبي، على خلفية تفشي فيروس كورونا المستجد.

وتأتي الموافقة المبدئية التي حصل عليها الثيران الحمراء، في الوقت الذي لا تزال فيه عودة الجماهير إلى المدرجات في ملاعب كرة القدم الألمانية، معلقة حتى إشعار آخر، من جراء التطورات المستجدة في معدل تفشي العدوى.

ومع تصاعد الموجة الثانية من عدوى جائحة «كوفيد-19»، بلغ معدل الإصابات في الآونة الأخيرة 3.2 حالات جديدة في الأسبوع لكل 100 ألف نسمة، وفي حال بقائه دون العشرين سيتم السماح للجماهير بالعودة إلى المدرجات.

ومن المقرَّر توزيع الجماهير، بحسب البروتوكول الصحي الذي تفرضه رابطة الدوري الألماني لكرة القدم، بالسماح بوجود مشجع واحد بين كل خمسة مقاعد، مع الالتزام بارتداء الأقنعة الطبية، والمحافظة على التباعد الاجتماعي بين الجماهير، وحظر بيع المشروبات الكحولية، وأن يقتصر دخول الملعب على جمهور أصحاب الأرض فقط.

وكان عدد من أندية بوندسليجا قدم طلبات مماثلة من أجل الحصول على إذنٍ من السلطات المحلية بعودة الجماهير، بأعداد صغيرة في البداية، على رأسها ثنائي العاصمة هيرتا وأونيون برلين، بجانب فولفسبورج وأينتراخت فرانكفورت.
وأعلن اتحاد الكرة الألماني، أمس الأول، السماح بحضور الجماهير بأعداد قليلة خلال الدور الأول من مسابقة الكأس، اعتبارًا من منتصف سبتمبر الحالي، موضحًا أنه في دوري الدرجة الثالثة وكأس ألمانيا والدوري المحلي للسيدات، سيحدد النادي عدد المشجعين بالاتفاق مع السلطات الصحية المحلية.
وفتح الاتحاد الباب أمام السلطات الصحية والبلديات في كل مدينة على حدة، لاتخاذ القرارات التي تراها مناسبة في ظل غياب توافق سياسي داخل أروقة الاتحادات الفيدرالية على اتخاذ قرار بشأن عودة الجماهير.

اقرأ أيضًا:
المانشافت يفتقد أبطال أوروبا في الاختبار الإسباني الصعب
لايبزيج يحصل على الضوء الأخضر لعودة الصخب إلى المدرجات

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك