Menu

وفاة لاودا تُلقي بظلالها على هاميلتون قبل خوض سباق مونت كارلو لفورميلا -1

وسط هيمنة مطلقة لمرسيدس

ألقى نبأ وفاة الأسطورة النمساوي نيكي لاودا، بظلاله على الصراع الشرس بين السائقين والفرق، في سباق جائزة موناكو الكبرى، ضمن بطولة العالم لسباقات سيارات فورميلا-1.
وفاة لاودا تُلقي بظلالها على هاميلتون قبل خوض سباق مونت كارلو لفورميلا -1
  • 53
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

ألقى نبأ وفاة الأسطورة النمساوي نيكي لاودا، بظلاله على الصراع الشرس بين السائقين والفرق، في سباق جائزة موناكو الكبرى، ضمن بطولة العالم لسباقات سيارات فورميلا-1.

وتوفي لاودا يوم الإثنين الماضي عن عمر يناهز السبعين عامًا، بعد مسيرة أسطورية داخل وخارج المضمار، ما أثار حالة من الشجن في عالم فورميلا-1، ومن المتوقع استمرارها خلال سباق موناكو، الذي ينطلق غدًا.

وقال البريطاني لويس هاميلتون، سائق مرسيدس وحامل لقب بطولة العالم: «صديقي، لا أصدق أنك رحلت، سأفتقد الحديث معك، ابتسامتك، حضنك الكبير بعد الفوز بالسباقات سويًا».

وأضاف: «كان شرفًا لي العمل معك في آخر سبعة أعوام، لم أكن لأتواجد في الفريق لو لم تكن موجودًا، ارقد في سلام، شكرًا لك على كونك الضوء المشع في حياتي».

ولعب لاودا، الرئيس غير التنفيذي السابق لمرسيدس، دورًا محوريًا في قدوم هاميلتون للفريق الألماني؛ ليحصد معه أربعة من أصل خمسة ألقاب أحرزها في بطولة العالم.

وبات هاميلتون في الطريق الصحيح نحو حصد لقبه السادس في بطولة العالم، بعد البداية المذهلة لمرسيدس في الموسم الحالي؛ حيث أحرز الفريق المركزين الأول والثاني في جميع السباقات الخمسة الأولى في فورميلا-1 هذا الموسم.

وقال هاميلتون: «إنه بمثابة تاريخ أن نحرز المركزين الأول والثاني في أول خمسة سباقات، فخور بذلك وفخور بالعمل الشاق، الذي يبذله الجميع».

وبعد فوزه ثلاث مرات هذا الموسم، يتصدر هاميلتون الترتيب العام لفئة السائقين بفارق سبع نقاط عن زميله فالتيري بوتاس، صاحب المركز الثاني في الترتيب العام لفئة السائقين.

لكن الأمر المثير حقًا، هو كون فريق ريد بُل المنافس الحقيقي لمرسيدس هذا الموسم وليس فيراري، الذي ظهر بشكل رائع خلال مرحلة التجارب للموسم الجديد، لكنه عجز عن السير على نفس النهج خلال الموسم الجديد.

ولم يؤد فيراري بشكل جيد إلا في سباق البحرين، لكن سائقه تشارلز لوكليرك فشل في حصد الفوز؛ نتيجة خلل فني في سيارته.

وحذَّر الألماني سيباستيان فيتيل سائق فيراري، من أن الشوارع الضيقة في موناكو قد لا تساعد فريق فيراري على تحقيق النجاح.

وقال فيتيل: «الوضع سيكون صعبًا علينا؛ لأننا نهدر الوقت في المنعطفات، التي تتسبب في إبطاء سرعة السيارة. نحن نتعثر في مثل تلك المنعطفات».

وشهدت النسخة الماضية من سباق موناكو، فوز دانييل ريتشاردو بالسباق مع فريقه السابق ريد بُل.

ويتواجد ريتشاردو حاليًا مع فريق رينو، ويأمل في أن يحالفه الحظ للمرة الثانية؛ لتعويض فريقه عن البداية المحبطة للموسم الحالي.

كما يطمح الفنلندي كيمي رايكونن سائق فريق ألفا روميو؛ لتحقيق أفضل نتيجة ممكنة في سباق مونت كارلو، خاصة أنه سيكون السباق رقم 300 في مسيرته في بطولة العالم لسباقات سيارات فورميلا-1.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك