Menu


بالصور.. وزير التعليم يدشن الهوية المطورة لجامعة الأميرة نورة

تزامنًا مع اليوم الوطني للمملكة الـ89..

رعى وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، حفل تدشين الهوية المطورة لجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن تحت عنوان «تأسيس وبناء» في مقر الجامعة، بحضور مديرة ال
بالصور.. وزير التعليم يدشن الهوية المطورة لجامعة الأميرة نورة
  • 19038
  • 0
  • 2
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

رعى وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، حفل تدشين الهوية المطورة لجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن تحت عنوان «تأسيس وبناء» في مقر الجامعة، بحضور مديرة الجامعة الدكتورة إيناس بنت سليمان العيسى وعدد من المسؤولين والنخب الثقافية والإعلامية.

ويأتي إطلاق الهوية المطورة للجامعة تزامنًا مع اليوم الوطني للمملكة الـ 89، ليعكس الإرادة الجادة للجامعة في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030، والمساهمة في الارتقاء بمفهوم التعليم الجامعي، والعمل المستقبلي على صناعة وعي معرفي بفلسفة الجامعة نحو مخرجاتها الأساسية في مسيرة التنمية.

واستُهل الحفل بالنشيد الوطني ثم آيات من القرآن الكريم تلاها، تدشين وزير التعليم لهوية الجامعة التي تتلخص في الانتماء والنزاهة والتميز والالتزام بالجودة والاحترافية المهنية.

وألقى الوزير كلمة، أكد فيها أن التعليم ومؤسساته يمثلان حجر زاوية في برنامج التحول الوطني، وتعد المرأة اليوم شريكًا أساسيًّا في تنفيذ البرنامج، راجيًا أن تكون الهوية الجديدة انطلاقة جديدة في سماء العلم، ووثبة نوعيّة تسهم في التحول الوطني في مجال التعليم.

ومن جانبها، ثمّنت مديرة الجامعة الدكتورة إيناس العيسى رعاية الدكتور حمد آل الشيخ لهذا الحدث المهم في تاريخ الجامعة، كما أشارت إلى أن خطوات واسعة في الأشهر الماضية أنجزت على كافة الأصعدة، من أجل أن يكون التغيير في الهوية ليس على مستوى "الهوية البصرية" فحسب بل على مستوى الاستراتيجيات وإدماج المفاهيم المعرفية والإبداعية في الاتصال المؤسسي للجامعة.

وأضافت: أن حزمة من المبادرات النوعية هي في طريقها للإعلان، بما يترجم رغبة الجامعة بأن تكون حاضنة للأفكار والرؤى الخلاقة، وقيمة مضافة لجودة التعليم الجامعي، وأيقونة في دعم حضور ومشاركة المرأة السعودية في تحقيق رؤية المملكة 2030.

عقب ذلك ألقت عميدة كلية التصاميم والفنون ورئيسة لجنة تطوير الهوية الدكتورة مها خياط كلمة قالت فيها: تشرفت كلية التصاميم والفنون ببناء هوية الجامعة، وكان تحديًا وضعت لأجله خطة عمل مكثفة للخروج بهوية مطورة تجمع بين الأصالة والعراقة والحداثة والتميز.

وفي ختام كلمتها دعت الحضور لمشاهدة مقطع مرئي بعنوان «تأسيس وبناء»، والذي يعبر عن الجامعة وحكاية هذا الإنجاز.

واختتم الحفل بتكريم عدد من القيادات الذين خدموا الجامعة خلال العشر سنوات السابقة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك