Menu
مدرب «الطواحين» يكشف تطورات أزمة «انسداد الأوعية»

كشف رونالد كومان، المدير الفني للمنتخب الهولندي لكرة القدم، تطورات الحالة الصحية بعد الجراحة، التي خضع لها في القلب عقب نقله للمستشفى، يوم الأحد الماضي، مشددًا على أن صحته تتحسن بشكل جيد.

وقال كومان، صاحب الـ57 عامًا، في بيان نُشر على موقع الاتحاد الهولندي، اليوم الخميس: «أشعر الآن بالتعافي، وأنني أصبحت على ما يرام مجددًا، وبصحة جيدة، وهذا يعني أنني سأستعيد كامل قوتي عندما يعود النشاط الكروي».

وكان أسطورة الطواحين، نُقل إلى المستشفى يوم الأحد الماضي، بعد شكواه من ألم في الصدر عقب قيادة دراجته، وبعدها بساعات قليلة، خضع المدرب الشهير المُرشح لقيادة فريق برشلونة الإسباني لجراحة في القلب.

 ويرتبط كومان بعقد لتدريب المنتخب الهولندي، حتى نهاية كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020»، التي تأجلت إلى العام المقبل؛ بسبب أزمة تفشي الإصابات بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، الذي جسم بظل ثقيل على كرة القدم حول العالم.

ولولا أزمة فيروس كورونا المستجد، التي ضربت مفاصل كرة القدم حول العالم، لكان كومان يُعد منتخب الأراضي المنخفضة، لأول بطولة كبرى يشارك فيها منذ ستة أعوام، بعد غيابه عن النهائيات الأوروبية الماضية في 2016، وعن نهائيات كأس العالم في روسيا 2018.

ويخوض منتخب الطواحين مبارياته المقبلة في سبتمبر المقبل، وذلك في بطولة دوري أمم أوروبا، التي حل وصيفًا في النسخة الأولى من البطولة، بعد الخسارة أمام البرتغال في المباراة النهائية.

وتولى المدافع الدولي السابق، الفائز بكأس أوروبا كلاعب مع آيندهوفن وبرشلونة، الإدارة الفنية لفريق إيفرتون الإنجليزي، قبل أن يحتل مقعد المدرب في المنتخب الهولندي، كما يعد أحد أبرز الأسماء المرشحة لتولي تدريب الفريق الكتالوني.

2020-08-16T16:58:46+03:00 كشف رونالد كومان، المدير الفني للمنتخب الهولندي لكرة القدم، تطورات الحالة الصحية بعد الجراحة، التي خضع لها في القلب عقب نقله للمستشفى، يوم الأحد الماضي، مشددًا
مدرب «الطواحين» يكشف تطورات أزمة «انسداد الأوعية»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مدرب «الطواحين» يكشف تطورات أزمة «انسداد الأوعية»

بعد إجراء جراحة في القلب

مدرب «الطواحين» يكشف تطورات أزمة «انسداد الأوعية»
  • 26
  • 0
  • 0
فريق التحرير
14 رمضان 1441 /  07  مايو  2020   11:12 م

كشف رونالد كومان، المدير الفني للمنتخب الهولندي لكرة القدم، تطورات الحالة الصحية بعد الجراحة، التي خضع لها في القلب عقب نقله للمستشفى، يوم الأحد الماضي، مشددًا على أن صحته تتحسن بشكل جيد.

وقال كومان، صاحب الـ57 عامًا، في بيان نُشر على موقع الاتحاد الهولندي، اليوم الخميس: «أشعر الآن بالتعافي، وأنني أصبحت على ما يرام مجددًا، وبصحة جيدة، وهذا يعني أنني سأستعيد كامل قوتي عندما يعود النشاط الكروي».

وكان أسطورة الطواحين، نُقل إلى المستشفى يوم الأحد الماضي، بعد شكواه من ألم في الصدر عقب قيادة دراجته، وبعدها بساعات قليلة، خضع المدرب الشهير المُرشح لقيادة فريق برشلونة الإسباني لجراحة في القلب.

 ويرتبط كومان بعقد لتدريب المنتخب الهولندي، حتى نهاية كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020»، التي تأجلت إلى العام المقبل؛ بسبب أزمة تفشي الإصابات بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، الذي جسم بظل ثقيل على كرة القدم حول العالم.

ولولا أزمة فيروس كورونا المستجد، التي ضربت مفاصل كرة القدم حول العالم، لكان كومان يُعد منتخب الأراضي المنخفضة، لأول بطولة كبرى يشارك فيها منذ ستة أعوام، بعد غيابه عن النهائيات الأوروبية الماضية في 2016، وعن نهائيات كأس العالم في روسيا 2018.

ويخوض منتخب الطواحين مبارياته المقبلة في سبتمبر المقبل، وذلك في بطولة دوري أمم أوروبا، التي حل وصيفًا في النسخة الأولى من البطولة، بعد الخسارة أمام البرتغال في المباراة النهائية.

وتولى المدافع الدولي السابق، الفائز بكأس أوروبا كلاعب مع آيندهوفن وبرشلونة، الإدارة الفنية لفريق إيفرتون الإنجليزي، قبل أن يحتل مقعد المدرب في المنتخب الهولندي، كما يعد أحد أبرز الأسماء المرشحة لتولي تدريب الفريق الكتالوني.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك