Menu
ريال مدريد يسعى للانتفاضة على حساب ألافيس

سيكون على فريق ريال مدريد بقيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان، التخلص من آثار الخروج المفاجئ من دور الـ32 لبطولة كأس ملك إسبانيا على يد ديبورتيفو ألكويانو المنافس بالدرجة الثالثة، استعدادًا لمواجهة مضيفه ألافيس بعد غد السبت، في الجولة العشرين من مسابقة الدوري الإسباني، التي تتمنى جماهير نادي العاصمة الإسبانية أن تكون بداية تصحيح المسار.

وخسر ريال مدريد على يد الكويانو بهدفين مقابل هدف بعد التمديد لوقت إضافي مساء أمس الأربعاء، في أعقاب الخسارة على يد أتلتيك بلباو في المربع الذهبي لكأس السوبر الإسباني.

ويعاني ريال مدريد من مشكلة حقيقية على مستوى خط الهجوم، إذ فاز مرة واحدة فقط في آخر خمس مباريات على مستوى جميع المسابقات.

وانتهت آخر مباراة للفريق بالدوري الإسباني بالتعادل السلبي مع أوساسونا المتعثر، وهي النتيجة التي أسهم فيها بشكل كبير حالة الطقس وتساقط الثلوج.

ويأمل ريال مدريد أن ينتفض ويحقق الفوز على ألافيس صاحب المركز السابع عشر، للمساعدة على تقليص الفجوة مع أتلتيكو مدريد المتصدر الذي يلتقي مع ضيفه فالنسيا يوم الأحد المقبل، لكن بوسعه أن يوسع الفارق لسبع نقاط لنه لعب مباراة أقل من منافسيه.

وتعرض الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد لحملة تشكيك لكنه سبق وأن تجاوز مثل هذه الأمور من قبل.

واعترف زيدان بمسئوليته عن التوديع المبكر لكأس ملك إسبانيا، فقال: «أعتقد أن المسؤولية تقع على عاتقي كمدرب، كان يتوجب علينا الفوز في مباراة أمام فريق بالدرجة الثالثة، لكن هذه ليست إهانة، هذه الأمور تحدث وعليك أن تتحمل المسئولية».

وأضاف: «علينا أن نواصل العمل إنه يوم آخر مؤلم بالفعل، لأننا لا نحب الخسارة، لكن لن يجن جنوننا بِشأن ذلك». وأشار: «عندما تخسر تتحدث الناس حول منصبك، أتحمل كل اللوم عن الخسارة ولاحقاً ما يجدر له الحدوث سيحدث».

وأوضح المدرب الفرنسي: «أتحلى بالهدوء، عندما نكون داخل الملعب ما يرغب فيه اللاعبون هو الفوز، سنرى ما سيحدث في الأيام المقبلة».

2021-11-18T20:47:29+03:00 سيكون على فريق ريال مدريد بقيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان، التخلص من آثار الخروج المفاجئ من دور الـ32 لبطولة كأس ملك إسبانيا على يد ديبورتيفو ألكويانو المن
ريال مدريد يسعى للانتفاضة على حساب ألافيس
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ريال مدريد يسعى للانتفاضة على حساب ألافيس

زيدان يواجه انتقادات قوية

ريال مدريد يسعى للانتفاضة على حساب ألافيس
  • 118
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 جمادى الآخر 1442 /  21  يناير  2021   03:09 م

سيكون على فريق ريال مدريد بقيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان، التخلص من آثار الخروج المفاجئ من دور الـ32 لبطولة كأس ملك إسبانيا على يد ديبورتيفو ألكويانو المنافس بالدرجة الثالثة، استعدادًا لمواجهة مضيفه ألافيس بعد غد السبت، في الجولة العشرين من مسابقة الدوري الإسباني، التي تتمنى جماهير نادي العاصمة الإسبانية أن تكون بداية تصحيح المسار.

وخسر ريال مدريد على يد الكويانو بهدفين مقابل هدف بعد التمديد لوقت إضافي مساء أمس الأربعاء، في أعقاب الخسارة على يد أتلتيك بلباو في المربع الذهبي لكأس السوبر الإسباني.

ويعاني ريال مدريد من مشكلة حقيقية على مستوى خط الهجوم، إذ فاز مرة واحدة فقط في آخر خمس مباريات على مستوى جميع المسابقات.

وانتهت آخر مباراة للفريق بالدوري الإسباني بالتعادل السلبي مع أوساسونا المتعثر، وهي النتيجة التي أسهم فيها بشكل كبير حالة الطقس وتساقط الثلوج.

ويأمل ريال مدريد أن ينتفض ويحقق الفوز على ألافيس صاحب المركز السابع عشر، للمساعدة على تقليص الفجوة مع أتلتيكو مدريد المتصدر الذي يلتقي مع ضيفه فالنسيا يوم الأحد المقبل، لكن بوسعه أن يوسع الفارق لسبع نقاط لنه لعب مباراة أقل من منافسيه.

وتعرض الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد لحملة تشكيك لكنه سبق وأن تجاوز مثل هذه الأمور من قبل.

واعترف زيدان بمسئوليته عن التوديع المبكر لكأس ملك إسبانيا، فقال: «أعتقد أن المسؤولية تقع على عاتقي كمدرب، كان يتوجب علينا الفوز في مباراة أمام فريق بالدرجة الثالثة، لكن هذه ليست إهانة، هذه الأمور تحدث وعليك أن تتحمل المسئولية».

وأضاف: «علينا أن نواصل العمل إنه يوم آخر مؤلم بالفعل، لأننا لا نحب الخسارة، لكن لن يجن جنوننا بِشأن ذلك». وأشار: «عندما تخسر تتحدث الناس حول منصبك، أتحمل كل اللوم عن الخسارة ولاحقاً ما يجدر له الحدوث سيحدث».

وأوضح المدرب الفرنسي: «أتحلى بالهدوء، عندما نكون داخل الملعب ما يرغب فيه اللاعبون هو الفوز، سنرى ما سيحدث في الأيام المقبلة».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك