Menu
دراسة بريطانية تحذر: السمنة تزيد مخاطر الوفاة بكورونا

كشف تقرير لهيئة الصحة العامة في إنجلترا، اليوم السبت، عن أنَّ مَن يعانون من السمنة أو الزيادة في الوزن معرضون أكثر من غيرهم لخطر الوفاة أو الاعتلال الشديد في حالة إصابتهم بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وذكرت هيئة الصحة العامة في إنجلترا أنَّ البيانات أظهرت أنَّ من يتراوح لديهم مؤشر كتلة الجسم بين 30 و35 يزيد بينهم خطر الوفاة بكوفيد-19 بنسبة 40 %، بينما زادت النسبة إلى 90% بين من يرتفع لديهم مؤشر كتلة الجسم عن 40.

ويُصنّف الأشخاص الذين يزيد مؤشر كتلة أجسامهم عن 30 على أنّهم مصابون بالسمنة، وقالت هيئة الصحة العامة: إنَّ 63% تقريبًا من البالغين في إنجلترا يعانون من زيادة في الوزن أو من السمنة.

ونقلت وكالة أنباء «رويترز» عن أليسون تدستون كبيرة خبراء التغذية بهيئة الصحة العامة قولها: «الدليل الحالي يبين بوضوح أنَّ زيادة الوزن أو السمنة تزيد خطر الإصابة باعتلال خطير أو الوفاة بسبب كوفيد-19 أو العديد من الأمراض الأخرى المهددة للحياة».

وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قد تعهَّد بمعالجة مشكلة السمنة، وتخلص هو نفسه من بعض الكيلوجرامات منذ أن دخل العناية المركزة إثر إصابته بـ (كوفيد 19) الناجم عن الإصابة بفيروس كورونا.

وقال جونسون أمس الجمعة، إنه يجب على الناس إنقاص وزنهم، وأشارت تقارير إلى احتمال فرض قيود هذا الأسبوع على الإعلان عن الأطعمة غير الصحية.

بدورها، قالت سوزان جيب، أستاذة الأنظمة الغذائية وصحة السكان في جامعة أكسفورد، إنه يسعدها أن ترى جونسون يقر بمدى أزمة الصحة العامة التي تواجهها بريطانيا فيما يتعلق بمسألة السمنة.

وأشارت جيب التي راجعت تقرير هيئة الصحة العامة للصحفيين «لقد برز هذا الأمر بسبب كوفيد-19. هذه مسألة نعرفها منذ فترة لكنها لم تصل قط إلى صدارة قائمة أولويات عمل الحكومة».

وعالميًا تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا 15 مليونًا و945 ألف حالة، فيما تخطّت الوفيات 642 ألفًا، في حين تمَّ شفاء نحو 9 ملايين و742 ألف حالة، وفقًا لمعطيات حديثة على موقع «وورلد ميترز» الإلكتروني المتخصص برصد ضحايا كورونا بالعالم.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد صنفت فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) يوم 11 مارس الماضي بأنه «جائحة» أو «وباء عالمي»، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

يذكر أنّ فيروس كورونا ظهر في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر 2019، بمدينة ووهان، إلا أنَّ بكين كشفت عنه رسميًا منتصف يناير الماضي.

اقرأ أيضًا:

دراسة أمريكية تعلن عن أخطار صحية تلاحق المتعافين من كورونا
دراسة حديثة: الكمامة والتباعد الاجتماعي أفضل سبل الوقاية من كورونا
دراسة محلية تكشف العرَض الأكثر شيوعًا بين مصابي «كورونا» ومدة الشفاء منه
دراسة عالمية: فيروس كورونا المتطور أكثر انتشارًا وأقل خطورةً

2021-04-17T23:30:22+03:00 كشف تقرير لهيئة الصحة العامة في إنجلترا، اليوم السبت، عن أنَّ مَن يعانون من السمنة أو الزيادة في الوزن معرضون أكثر من غيرهم لخطر الوفاة أو الاعتلال الشديد في حا
دراسة بريطانية تحذر: السمنة تزيد مخاطر الوفاة بكورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

دراسة بريطانية تحذر: السمنة تزيد مخاطر الوفاة بكورونا

حدّدت نسبة مؤشر كتلة الجسم المعرضة للخطر

دراسة بريطانية تحذر: السمنة تزيد مخاطر الوفاة بكورونا
  • 324
  • 0
  • 0
فريق التحرير
4 ذو الحجة 1441 /  25  يوليو  2020   12:23 م

كشف تقرير لهيئة الصحة العامة في إنجلترا، اليوم السبت، عن أنَّ مَن يعانون من السمنة أو الزيادة في الوزن معرضون أكثر من غيرهم لخطر الوفاة أو الاعتلال الشديد في حالة إصابتهم بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وذكرت هيئة الصحة العامة في إنجلترا أنَّ البيانات أظهرت أنَّ من يتراوح لديهم مؤشر كتلة الجسم بين 30 و35 يزيد بينهم خطر الوفاة بكوفيد-19 بنسبة 40 %، بينما زادت النسبة إلى 90% بين من يرتفع لديهم مؤشر كتلة الجسم عن 40.

ويُصنّف الأشخاص الذين يزيد مؤشر كتلة أجسامهم عن 30 على أنّهم مصابون بالسمنة، وقالت هيئة الصحة العامة: إنَّ 63% تقريبًا من البالغين في إنجلترا يعانون من زيادة في الوزن أو من السمنة.

ونقلت وكالة أنباء «رويترز» عن أليسون تدستون كبيرة خبراء التغذية بهيئة الصحة العامة قولها: «الدليل الحالي يبين بوضوح أنَّ زيادة الوزن أو السمنة تزيد خطر الإصابة باعتلال خطير أو الوفاة بسبب كوفيد-19 أو العديد من الأمراض الأخرى المهددة للحياة».

وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قد تعهَّد بمعالجة مشكلة السمنة، وتخلص هو نفسه من بعض الكيلوجرامات منذ أن دخل العناية المركزة إثر إصابته بـ (كوفيد 19) الناجم عن الإصابة بفيروس كورونا.

وقال جونسون أمس الجمعة، إنه يجب على الناس إنقاص وزنهم، وأشارت تقارير إلى احتمال فرض قيود هذا الأسبوع على الإعلان عن الأطعمة غير الصحية.

بدورها، قالت سوزان جيب، أستاذة الأنظمة الغذائية وصحة السكان في جامعة أكسفورد، إنه يسعدها أن ترى جونسون يقر بمدى أزمة الصحة العامة التي تواجهها بريطانيا فيما يتعلق بمسألة السمنة.

وأشارت جيب التي راجعت تقرير هيئة الصحة العامة للصحفيين «لقد برز هذا الأمر بسبب كوفيد-19. هذه مسألة نعرفها منذ فترة لكنها لم تصل قط إلى صدارة قائمة أولويات عمل الحكومة».

وعالميًا تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا 15 مليونًا و945 ألف حالة، فيما تخطّت الوفيات 642 ألفًا، في حين تمَّ شفاء نحو 9 ملايين و742 ألف حالة، وفقًا لمعطيات حديثة على موقع «وورلد ميترز» الإلكتروني المتخصص برصد ضحايا كورونا بالعالم.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد صنفت فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) يوم 11 مارس الماضي بأنه «جائحة» أو «وباء عالمي»، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

يذكر أنّ فيروس كورونا ظهر في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر 2019، بمدينة ووهان، إلا أنَّ بكين كشفت عنه رسميًا منتصف يناير الماضي.

اقرأ أيضًا:

دراسة أمريكية تعلن عن أخطار صحية تلاحق المتعافين من كورونا
دراسة حديثة: الكمامة والتباعد الاجتماعي أفضل سبل الوقاية من كورونا
دراسة محلية تكشف العرَض الأكثر شيوعًا بين مصابي «كورونا» ومدة الشفاء منه
دراسة عالمية: فيروس كورونا المتطور أكثر انتشارًا وأقل خطورةً

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك