Menu
مدرب برشلونة يؤكد ثقته في بقاء ميسي داخل قلعة «كامب نو»

 أكد كيكي سيتين، مدرب فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم، أنَّ المشاكل الإدارية التي يعاني منها الفريق الكتالوني حاليًا لا ينبغي أن تهدّد مستقبل الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي مع الفريق.

وأوضح سيتين في تصريحات لشبكة (تي في سبورت 3) الإسبانية، أنّ مستقبل ميسي في برشلونة ليس مهددًا بسبب المشاحنات التي تحدث خلف الكواليس داخل قلعة (كامب نو).

ولم يقف الدوري الإسباني لكرة القدم، بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، حائلًا دون تعمق الأزمات الداخلية لبرشلونة خلال الأسبوع الماضي.

وجاءت استقالة ستة من أعضاء مجلس إدارة النادي لتضع مزيدًا من الضغوط على جوسيب ماريا بارتوميو رئيس برشلونة، وتعهد النادي لاحقًا باتخاذ إجراءات قانونية ضد نائب الرئيس المستقبل إيميلي روسود.

 وفي تصريحات كررها في بيان عام، اتهم روسود شخصيات لم يذكر اسمها في برشلونة بالفساد، وهي مزاعم رفضها النادي بشدة.

وشن فيكتور فونت، المرشح الرئاسي المنتظر للنادي، هجومه اللاذع على إدارة بارتوميو، مدعيًا أنّ برشلونة معرض لخطر «الإفلاس الاقتصادي» وأن «الانحلال الأخلاقي» قد تفشى في النادي.

وأقحم ميسي نفسه في صراع مع إدارة برشلونة على مدى الأشهر الأخيرة؛ حيث هاجم علنًا الفرنسي إيريك أبيدال المدير الرياضي بالنادي لانتقاده الفريق في أعقاب إقالة المدرب السابق إيرنستو فالفيردي.

وأعرب النجم الفائز بجائزة أفضل لاعب كرة في العالم ست مرات عن استيائه أيضًا بسبب غياب الحماية من جانب مجلس الإدارة لزملائه في الفريق، فيما يتم التفاوض بشأن تخفيض الأجور بسبب أزمة فيروس كورونا.

ونتيجة لذلك، أثيرت التكهنات بشأن إمكانية رحيل ميسي عن برشلونة وانتقاله لمانشستر سيتي الإنجليزي أو إنتر الإيطالي، رغم أنّ سيتين شدّد على ثقته من أن قائد الفريق الكتالوني سيكمل مسيرته مع النادي.

وقال سيتين لشبكة (تي في سبورت 3) الإسبانية «هذه أمور عادية تحدث في الأندية الكبرى. ربما الشيء المحزن هو أن تلك الأزمات تنتقل لوسائل الإعلام».

وأوضح سيتين «سيكون من الأفضل العمل في بيئة أكثر هدوءًا ولكن الأمور سارت على هذا النحو».

وشدد مدرب برشلونة «لا أعتقد أن ما حدث جعل لاعبًا مثل ميسي يعيد التفكير فيما إذا كان سيبقى مع النادي أم لا. أنا متأكد من أنه سيعتزل في كامب نو».

وينتهي تعاقد ميسي مع برشلونة في صيف عام 2021، لكنّه يمتلك بندًا في عقده يسمح له بالرحيل عن الفريق في الموسم قبل الأخير لانتهاء عقده دون دفع الشرط الجزائي الذي يبلغ 700 مليون يورو.

ومع استمرار تعلق مصير الدوري الإسباني لهذا الموسم، يؤكد سيتين على أنه لا يركز على احتمال حصول برشلونة على اللقب بسبب تربعه على صدارة المسابقة بفارق نقطتين أمام أقرب ملاحقيه ريال مدريد، مع تبقي تسع مباريات على نهاية الموسم.

وقال سيتين: «أود أن أكون البطل عن طريق اللعب والفوز بلقب الدوري على أرض الملعب».

واختتم سيتين تصريحاته قائلًا: «لا أعرف ماذا سيحدث إذا لم نتمكن من إنهاء الموسم ولكني لن أشعر بطعم البطولة تمامًا، لأنني أمام ريال مدريد الآن. كنا متصدرين بالفعل عندما وصلت لتدريب الفريق».

2020-04-16T03:00:57+03:00  أكد كيكي سيتين، مدرب فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم، أنَّ المشاكل الإدارية التي يعاني منها الفريق الكتالوني حاليًا لا ينبغي أن تهدّد مستقبل الساحر الأرجنتيني
مدرب برشلونة يؤكد ثقته في بقاء ميسي داخل قلعة «كامب نو»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مدرب برشلونة يؤكد ثقته في بقاء ميسي داخل قلعة «كامب نو»

رغم الأزمات الإدارية..

مدرب برشلونة يؤكد ثقته في بقاء ميسي داخل قلعة «كامب نو»
  • 117
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
23 شعبان 1441 /  16  أبريل  2020   03:00 ص

 أكد كيكي سيتين، مدرب فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم، أنَّ المشاكل الإدارية التي يعاني منها الفريق الكتالوني حاليًا لا ينبغي أن تهدّد مستقبل الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي مع الفريق.

وأوضح سيتين في تصريحات لشبكة (تي في سبورت 3) الإسبانية، أنّ مستقبل ميسي في برشلونة ليس مهددًا بسبب المشاحنات التي تحدث خلف الكواليس داخل قلعة (كامب نو).

ولم يقف الدوري الإسباني لكرة القدم، بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، حائلًا دون تعمق الأزمات الداخلية لبرشلونة خلال الأسبوع الماضي.

وجاءت استقالة ستة من أعضاء مجلس إدارة النادي لتضع مزيدًا من الضغوط على جوسيب ماريا بارتوميو رئيس برشلونة، وتعهد النادي لاحقًا باتخاذ إجراءات قانونية ضد نائب الرئيس المستقبل إيميلي روسود.

 وفي تصريحات كررها في بيان عام، اتهم روسود شخصيات لم يذكر اسمها في برشلونة بالفساد، وهي مزاعم رفضها النادي بشدة.

وشن فيكتور فونت، المرشح الرئاسي المنتظر للنادي، هجومه اللاذع على إدارة بارتوميو، مدعيًا أنّ برشلونة معرض لخطر «الإفلاس الاقتصادي» وأن «الانحلال الأخلاقي» قد تفشى في النادي.

وأقحم ميسي نفسه في صراع مع إدارة برشلونة على مدى الأشهر الأخيرة؛ حيث هاجم علنًا الفرنسي إيريك أبيدال المدير الرياضي بالنادي لانتقاده الفريق في أعقاب إقالة المدرب السابق إيرنستو فالفيردي.

وأعرب النجم الفائز بجائزة أفضل لاعب كرة في العالم ست مرات عن استيائه أيضًا بسبب غياب الحماية من جانب مجلس الإدارة لزملائه في الفريق، فيما يتم التفاوض بشأن تخفيض الأجور بسبب أزمة فيروس كورونا.

ونتيجة لذلك، أثيرت التكهنات بشأن إمكانية رحيل ميسي عن برشلونة وانتقاله لمانشستر سيتي الإنجليزي أو إنتر الإيطالي، رغم أنّ سيتين شدّد على ثقته من أن قائد الفريق الكتالوني سيكمل مسيرته مع النادي.

وقال سيتين لشبكة (تي في سبورت 3) الإسبانية «هذه أمور عادية تحدث في الأندية الكبرى. ربما الشيء المحزن هو أن تلك الأزمات تنتقل لوسائل الإعلام».

وأوضح سيتين «سيكون من الأفضل العمل في بيئة أكثر هدوءًا ولكن الأمور سارت على هذا النحو».

وشدد مدرب برشلونة «لا أعتقد أن ما حدث جعل لاعبًا مثل ميسي يعيد التفكير فيما إذا كان سيبقى مع النادي أم لا. أنا متأكد من أنه سيعتزل في كامب نو».

وينتهي تعاقد ميسي مع برشلونة في صيف عام 2021، لكنّه يمتلك بندًا في عقده يسمح له بالرحيل عن الفريق في الموسم قبل الأخير لانتهاء عقده دون دفع الشرط الجزائي الذي يبلغ 700 مليون يورو.

ومع استمرار تعلق مصير الدوري الإسباني لهذا الموسم، يؤكد سيتين على أنه لا يركز على احتمال حصول برشلونة على اللقب بسبب تربعه على صدارة المسابقة بفارق نقطتين أمام أقرب ملاحقيه ريال مدريد، مع تبقي تسع مباريات على نهاية الموسم.

وقال سيتين: «أود أن أكون البطل عن طريق اللعب والفوز بلقب الدوري على أرض الملعب».

واختتم سيتين تصريحاته قائلًا: «لا أعرف ماذا سيحدث إذا لم نتمكن من إنهاء الموسم ولكني لن أشعر بطعم البطولة تمامًا، لأنني أمام ريال مدريد الآن. كنا متصدرين بالفعل عندما وصلت لتدريب الفريق».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك