Menu
الجيش الروسي يسحب القوات والمعدات «المتمركزة مؤقتًا» من شبه جزيرة القرم

بدأت روسيا في سحب قواتها المتمركزة بشكل مؤقت في شبه جزيرة القرم، اليوم الجمعة، في خطوة قد تساعد في التخفيف من التوترات بين موسكو وكييف وعواصم غربية.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الجنود، الذين شاركوا في المناورات الأخيرة في شبه جزيرة القرم، سيبدؤون في العودة إلى قواعدهم العسكرية في روسيا، حسبما أفادت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء.

ولم تذكر وزارة الدفاع في بيانها تفاصيل الانسحاب المقرر استكماله بحلول الأول من مايو. وقد رحب الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، بإعلان روسيا عن الخطوة أمس الخميس.

وذكر البيان أنه سيتم نقل المعدات العسكرية، التي تم نشرها في شبه جزيرة القرم، عبر قطارات وطائرات وسفن. وكان وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو قد أعلن قرار الانسحاب، أمس الخميس، على أن يدخل حيز التنفيذ اليوم الجمعة.

وقال شويجو إن السفن الحربية كانت جاهزة للمغادرة في ساحة تدريب أوبوك في شبه جزيرة القرم؛ حيث تم نشر القوات والمعدات. وقد تمركز نحو 10 آلاف جندي هناك خلال المناورات.

وأوضح وزير الدفاع الروسي أنه سيتم- كذلك- سحب القوات الجوية المشاركة في المناورات. وبررت روسيا المناورات بالقول إنه يتم تقليديا مراجعة الجاهزية الدفاعية للقوات المسلحة في موسم الربيع.

وأشار شويجو إلى أن الهدف من هذه المناورات قد تحقق، ولهذا السبب يمكن للقوات الآن العودة إلى ديارهم، من جانبهم، علق مسؤولون أمريكيون بالقول إنهم ينتظرون تأكيدًا على تنفيذ الانسحاب الروسي.

وقد أثار نشر روسيا لأكثر من 100 ألف جندي ودبابات وطائرات حربية وسفن حربية في شبه جزيرة القرم ومناطق أخرى بالقرب من الحدود الأوكرانية خلال الشهر الماضي مخاوف من أن موسكو ربما تخطط لشن هجوم آخر على جارتها.

وتشير وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن قيمة الروبل الروسي ارتفعت مقابل الدولار الأمريكي أمس الخميس عندما أعلنت روسيا انتهاء المناورات وبدء الانسحاب المزمع، لكن المخاوف لا تزال قائمة بشأن مدى اكتمال الإجراء وما إذا كانت التوترات قد تندلع مرة أخرى.

2021-10-08T05:39:42+03:00 بدأت روسيا في سحب قواتها المتمركزة بشكل مؤقت في شبه جزيرة القرم، اليوم الجمعة، في خطوة قد تساعد في التخفيف من التوترات بين موسكو وكييف وعواصم غربية. وأعلنت و
الجيش الروسي يسحب القوات والمعدات «المتمركزة مؤقتًا» من شبه جزيرة القرم
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الجيش الروسي يسحب القوات والمعدات «المتمركزة مؤقتًا» من شبه جزيرة القرم

تخفيفًا للتوترات بين موسكو وأوكرانيا وعواصم غربية..

الجيش الروسي يسحب القوات والمعدات «المتمركزة مؤقتًا» من شبه جزيرة القرم
  • 133
  • 0
  • 0
فريق التحرير
11 رمضان 1442 /  23  أبريل  2021   02:16 م

بدأت روسيا في سحب قواتها المتمركزة بشكل مؤقت في شبه جزيرة القرم، اليوم الجمعة، في خطوة قد تساعد في التخفيف من التوترات بين موسكو وكييف وعواصم غربية.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الجنود، الذين شاركوا في المناورات الأخيرة في شبه جزيرة القرم، سيبدؤون في العودة إلى قواعدهم العسكرية في روسيا، حسبما أفادت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء.

ولم تذكر وزارة الدفاع في بيانها تفاصيل الانسحاب المقرر استكماله بحلول الأول من مايو. وقد رحب الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، بإعلان روسيا عن الخطوة أمس الخميس.

وذكر البيان أنه سيتم نقل المعدات العسكرية، التي تم نشرها في شبه جزيرة القرم، عبر قطارات وطائرات وسفن. وكان وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو قد أعلن قرار الانسحاب، أمس الخميس، على أن يدخل حيز التنفيذ اليوم الجمعة.

وقال شويجو إن السفن الحربية كانت جاهزة للمغادرة في ساحة تدريب أوبوك في شبه جزيرة القرم؛ حيث تم نشر القوات والمعدات. وقد تمركز نحو 10 آلاف جندي هناك خلال المناورات.

وأوضح وزير الدفاع الروسي أنه سيتم- كذلك- سحب القوات الجوية المشاركة في المناورات. وبررت روسيا المناورات بالقول إنه يتم تقليديا مراجعة الجاهزية الدفاعية للقوات المسلحة في موسم الربيع.

وأشار شويجو إلى أن الهدف من هذه المناورات قد تحقق، ولهذا السبب يمكن للقوات الآن العودة إلى ديارهم، من جانبهم، علق مسؤولون أمريكيون بالقول إنهم ينتظرون تأكيدًا على تنفيذ الانسحاب الروسي.

وقد أثار نشر روسيا لأكثر من 100 ألف جندي ودبابات وطائرات حربية وسفن حربية في شبه جزيرة القرم ومناطق أخرى بالقرب من الحدود الأوكرانية خلال الشهر الماضي مخاوف من أن موسكو ربما تخطط لشن هجوم آخر على جارتها.

وتشير وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن قيمة الروبل الروسي ارتفعت مقابل الدولار الأمريكي أمس الخميس عندما أعلنت روسيا انتهاء المناورات وبدء الانسحاب المزمع، لكن المخاوف لا تزال قائمة بشأن مدى اكتمال الإجراء وما إذا كانت التوترات قد تندلع مرة أخرى.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك