Menu
ليفربول يوقف هزائمه خارج ملعبه بمجموعات دوري أبطال أوروبا

وضع ليفربول الإنجليزي حدًّا لهزائمه خارج ملعبه في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد فوزه الكبير على جينك البلجيكي 4/1، أمس الأربعاء، في المرحلة الثالثة من المجموعة الخامسة بالمسابقة.

وكان ليفربول قد خسر آخر أربع مباريات له في البطولة بدور المجموعات، حينما يلعب خارج أرضه، حيث كانت البداية في تشرين أول/ أكتوبر العام الماضي أمام نابولي الإيطالي صفر/1، قبل أن يخسر في الشهر التالي أمام رد ستار بلجراد الصربي صفر/2، ثم يختتم مبارياته خارج أرضه في الموسم ذاته أمام باريس سان جيرمان الفرنسي 1/2.

ورغم فوز ليفربول بلقب المسابقة في الموسم الماضي، إلا أنه واصل أرقامه السلبية خارج ملعبه في دور المجموعات في الموسم الجاري، بعدما افتتح مبارياته في المجموعة الخامسة بالخسارة أمام نابولي الإيطالي في ملعب سان باولو بنتيجة صفر/2.

ويعود آخر انتصار لفريق ليفربول، قبل مباراة جينك أمس الأربعاء، في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، إلى أكتوبر عام 2017، حينما اكتسح مضيفه ماريبور السلوفيني 7/صفر.

ويحتلّ ليفربول المركز الثاني في ترتيب المجموعة الخامسة برصيد ست نقاط، خلف المتصدر نابولي الإيطالي برصيد سبع نقاط.

2019-10-24T03:09:30+03:00 وضع ليفربول الإنجليزي حدًّا لهزائمه خارج ملعبه في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد فوزه الكبير على جينك البلجيكي 4/1، أمس الأربعاء، في المرحلة ا
ليفربول يوقف هزائمه خارج ملعبه بمجموعات دوري أبطال أوروبا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


ليفربول يوقف هزائمه خارج ملعبه بمجموعات دوري أبطال أوروبا

فاز على جينك البلجيكي 4/1..

ليفربول يوقف هزائمه خارج ملعبه بمجموعات دوري أبطال أوروبا
  • 210
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
25 صفر 1441 /  24  أكتوبر  2019   03:09 ص

وضع ليفربول الإنجليزي حدًّا لهزائمه خارج ملعبه في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد فوزه الكبير على جينك البلجيكي 4/1، أمس الأربعاء، في المرحلة الثالثة من المجموعة الخامسة بالمسابقة.

وكان ليفربول قد خسر آخر أربع مباريات له في البطولة بدور المجموعات، حينما يلعب خارج أرضه، حيث كانت البداية في تشرين أول/ أكتوبر العام الماضي أمام نابولي الإيطالي صفر/1، قبل أن يخسر في الشهر التالي أمام رد ستار بلجراد الصربي صفر/2، ثم يختتم مبارياته خارج أرضه في الموسم ذاته أمام باريس سان جيرمان الفرنسي 1/2.

ورغم فوز ليفربول بلقب المسابقة في الموسم الماضي، إلا أنه واصل أرقامه السلبية خارج ملعبه في دور المجموعات في الموسم الجاري، بعدما افتتح مبارياته في المجموعة الخامسة بالخسارة أمام نابولي الإيطالي في ملعب سان باولو بنتيجة صفر/2.

ويعود آخر انتصار لفريق ليفربول، قبل مباراة جينك أمس الأربعاء، في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، إلى أكتوبر عام 2017، حينما اكتسح مضيفه ماريبور السلوفيني 7/صفر.

ويحتلّ ليفربول المركز الثاني في ترتيب المجموعة الخامسة برصيد ست نقاط، خلف المتصدر نابولي الإيطالي برصيد سبع نقاط.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك