Menu

موسكو تعتقل جاسوسة روسية تعمل لصالح أوكرانيا في القرم

جمعت معلومات عسكرية

ألقت السلطات الروسية، الجمعة، القبض على امرأة روسية في شبه جزيرة القرم على خلفية مزاعم بأنها كانت تتجسس لصالح أوكرانيا. وقضت محكمة مدينة «سيفاستوبول» باعتقال ا
موسكو تعتقل جاسوسة روسية تعمل لصالح أوكرانيا في القرم
  • 15
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

ألقت السلطات الروسية، الجمعة، القبض على امرأة روسية في شبه جزيرة القرم على خلفية مزاعم بأنها كانت تتجسس لصالح أوكرانيا.

وقضت محكمة مدينة «سيفاستوبول» باعتقال المرأة واحتجازها لمدة شهرين خلال إعداد الإجراءات القانونية، وفقًا لوكالة أنباء «تاس» الرسمية.

معلومات سرية

وقال جهاز الأمن الاتحادي الروسي، في بيان: «إن الأجهزة الخاصة الأوكرانية جندت المشتبه بها، وهي مواطنة روسية؛ حيث تبين أن المرأة جمعت عمدًا معلومات عسكرية سرية لتقديمها لأوكرانيا. وتورطت المرأة في تهمة الخيانة التي يعاقب عليها القانون بالسجن لما يصل إلى عشرين عامًا».

واحتلت روسيا شبه الجزيرة القرم وضمتها إليها قبل خمسة أعوام انتقامًا من أوكرانيا التي أطاحت برئيسها الموالي لموسكو في تحول سياسي صوب الغرب، وأدى ضم موسكو إلى القرم واندلاع تمرد موال لروسيا في منطقتين أخريين بشرق أوكرانيا، قرب الحدود الروسية، إلى تراجع مستوى العلاقات بين الدولتين السوفيتيين السابقتين إلى أدنى مستوى لها على الإطلاق.

سلسلة عمليات جاسوسية

وكان جهاز المخابرات الروسي «إف. إس. بي» اعتقل يوم 20 نوفمبر الجاري جنديًّا ​روسيًّا​ للاشتباه في قيامه بالتجسس​ لحساب ​أوكرانيا، مبررًا قرار الاعتقال بأن الجندي يشتبه في أنه كان يجمع معلومات سرية لحساب جهاز المخابرات الأوكراني ويخضع حاليًّا للتحقيق بتهمة الخيانة.

وفي العالم 2016 أعلنت هيئة الأمن الفيدرالية في ​روسيا​ إلقاء القبض على ضابط سابق في أسطول البحر الأسود الروسي بتهمة التجسس لصالح ​أوكرانيا​، وذلك على خلفية ضبطه بارتكاب «عمليات تجسس مشبوهة».

وأوضحت هيئة الأمن الفدرالية الروسية حينئذ، أن ضابط الاحتياط ليونيد بارخومينكو، الذي كان سابقًا من ضباط الأركان في أسطول البحر الأسود الروسي، كان يجمع معلومات حول أنشطة الأسطول الروسي، تعد من أسرار الدولة، تلبية لطلبات مديرية الاستخبارات التابعة لوزارة الدفاع الأوكرانية، وهو ما يؤكد ثبوت تهمة التجسس بحقه بإدانة واضحة.

كما ألقت سلطات الأمن الفيدرالي الروسي، خلال العام 2017  القبض على شخصين في شبه جزيرة القرم، للاشتباه بتورطهما في التجسس لصالح أوكرانيا، وتبين أن الاثنين الموقوفين رجل وامرأة جرى اعتقالهما بمدينة سيمفيروبل في شبه جزيرة القرم، بتهمة جمع معلومات سرية حول عمل ونشاط وحدات الأسطول الروسي في البحر الأسود، وتسليمها إلى الاستخبارات الأوكرانية، وكان أحد المحتجزين يؤدي الخدمة العسكرية في القرم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك