Menu

مصر تعلن رفضها إيداع المهاجرين واللاجئين في معسكرات إيواء

خلال لقاء سامح شكري بالمفوض السامي للأمم المتحدة

أعلنت الخارجية المصرية، اليوم الأربعاء، رفضها لأي حلول قائمة على إيداع المهاجرين واللاجئين في معسكرات أو مراكز تجميع وعزلهم عن المجتمع، مشددة على أن مصر تتعامل
مصر تعلن رفضها إيداع المهاجرين واللاجئين في معسكرات إيواء
  • 44
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أعلنت الخارجية المصرية، اليوم الأربعاء، رفضها لأي حلول قائمة على إيداع المهاجرين واللاجئين في معسكرات أو مراكز تجميع وعزلهم عن المجتمع، مشددة على أن مصر تتعامل مع هذه القضية من منظور إنساني.

وعلى هامش زيارته الحالية لمدينة جنيف السويسرية، بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري، مع المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو جراندي، سُبل تعزيز التعاون بين الجانبين، وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة المستشار أحمد حافظ، في تصريح له، إن شكري أكد خلال اللقاء أن مصر تتعامل مع قضية اللاجئين من منظور إنساني، وترفض أي حلول قائمة على إيداع المهاجرين واللاجئين في معسكرات أو مراكز تجميع وعزلهم عن المجتمع.

وأضاف المتحدث، أن وزير الخارجية سامح شكري، أكد حرص بلاده على دمج المهاجرين واللاجئين في المجتمع المصري بشكل كامل، بما في ذلك مشاركتهم مع المواطنين المصريين في كافة الخدمات العامة التي توفرها الدولة، لا سيّما في قطاعي التعليم والصحة رغم ما يمثله ذلك من أعباء اقتصادية.

وأفاد المتحدث أن الوزير أشار إلى الأولوية التي توليها مصر لقضية اللاجئين في إطار رئاستها الحالية للاتحاد الأفريقي، فيما أعرب عن تطلع مصر للتعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين خلال عام الرئاسة، مشددًا على ضرورة تخصيص المزيد من الموارد لعمل مكتب المفوضية في مصر، ودعم الدولة المصرية في جهودها لتوفير الخدمات الأساسية للاجئين وطالبي اللجوء.

وفي الوقت الذي أشار فيه المتحدث إلى الدور المهم الذي يقوم به مكتب مفوضية اللاجئين في مصر، أكد أن المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين حرصه على الاستماع إلى تقييم وزير الخارجية المصري إزاء آخر مستجدات الأوضاع الإقليمية، ورؤى مصر حول سبل حلحلة الأزمات القائمة.

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك