Menu
نيمار يهدي هدف ليل إلى براينت.. وأوباما يودع أيقونة ليكرز

سيطرت حالة من الحداد على أوساط الرياضة العالمية، خلال الساعات القليلة الماضية، على خلفية كارثة وفاة أسطورة كرة السلة الأمريكية كوبى براينت، أيقونة فريق لوس أنجلوس ليكرز؛ إثر تحطم طائرة كان على متنها رفقة 7 أشخاص آخرين، بينهم ابنته جيانا.

مأساة حقيقية عاشها الوسط الرياضي على وقع الخبر الصادم، الذي ألقى بظلال قاتم على مجريات الأحداث، في الوقت الذي بدا الذهول واضحًا على محيا رفاق أسطورة NBA غير مصدقين وقائع الكارثة، التي خطفت أحد أبرز رموز كرة السلة على مر التاريخ.

ونعى عدد من نجوم العالم في مختلف الألعاب الرياضية براينت، بعد حادث تحطم مروحيته؛ بسبب سوء الأحوال الجوية فى مدينة كالاباساس، صباح أمس الأحد، حيث اشتعلت فيها النيران بعد هبوطها، وحاولت قوات الطوارئ إنقاذ الأشخاص داخل الطائرة، ولكن المحاولات باءت بالفشل.

حداد عالمي

وسيطرت صور النجم الأمريكي على حسابات نجوم العالم على مواقع التواصل الاجتماعي؛ حيث كتب الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف فريق يوفنتوس الإيطالى، عبر حسابه على تطبيق «إنستجرام»: «إنني حزين للغاية لسماع الخبر المفجع لوفاة براينت وابنته جيانا، كان كوبي أسطورة حقيقية ومصدر إلهام للكثيرين، أُرسل التعازي لعائلة الأسطورة وأصدقائه وجميع الذين فقدوا حياتهم في الحادث».

ورفض النجم البرازيلي نيما ردا سيلفا، جناح فريق باريس سان جيرمان، وأحد الأصدقاء المقربين من براينت، الاحتفال بهدفيه في شباك ليل، في المباراة التي جرت بينهما أمس الأحد لحساب الجولة الـ21 من الدوري الفرنسي.

وأهدى قائد منتخب السيليساو ثنائية ليل إلى روح براينت، ملوحًا برقم أسطورة لوس أنجلوس ليكرز أمام عدسات المصورين، قبل أن ينعي كوبي في تصريحات ما بعد المباراة: «أمر محزن للغاية لعالم الرياضة ولنا جميعًا، ليس فقط لمحبي كرة السلة، وذلك بسبب كل ما فعله من أجل الرياضة».

وأعرب أسطورة الأرجنتين ليونيل ميسي، الهداف التاريخي لفريق برشلونة، عن حزنه البالغ لرحيل براينت، الذي يعد أحد عشاق الفريق الكتالوني، وارتبط بعلاقات وثيقة مع نجوم البلوجرانا، معقبًا: «ليس لديّ كلمات، كل حبى لعائلة كوبي وأصدقائه، كان من دواعي سروري أن ألتقي بكم ونتبادل الأوقات الرائعة معًا».

 ونشر الدولي المصري محمد صلاح، هداف فريق ليفربول الإنجليزي، عبر حسابه الشخصي على موقع «تويتر»، صورة النجم الأمريكي مع ابنته الراحلة، قائلًا: «أتقدم بالتعازي إلى عائلة وأصدقاء كوبي، ولكل من لقي حتفه في هذا الحادث المريع».

ولم تسعف الكلمات مهاجم سان جيرمان، الفرنسي كيليان مبابي، لينشر صورته رفقة أسطورة السلة الأمريكي، معلقًا: «ارقد بسلام يا أسطورة»، وبالطريقة نفسها نعى النجم البرازيلي المُعتزل رونالدينيو صديقه الراحل.

ونشر مدافع ريال مدريد مارسيلو، صورة براينت رفقة ابنته، وعلَّق عليها: «الحياة تمضي سريعًا، يجب أن نعيش وكأن غدًا لن يأتي، وداعًا يا أسطورة، عزائي لعائلتك وأصدقائك، ارقد في سلام، سأفتقدك بشدة».

عزاء كوبي طاف على صفحات نجوم كرة القدم، إدينسون، كافاني وتشابي هيرنانديز، وكارليس بويول، وأندريا بيرلو، وستيفين جيرارد، وجان لويجي بوفون، وسيسك فابريجاس،  وأنخيل دي ماريا، وباولو ديبالا، وديفيد فيا، وأندرياس إنييستا، وبيير إميريك أوباميانج، إلى جانب حسابات أكثر الأندية العالمية، وسط أجواء من الحزن الذي خيَّم على أجواء التواصل الاجتماعي، مصحوبًا بصور الأسطورة الراحل.

ودافع كوبي، صاحب الـ41 عامًا، عن ألوان لوس أنجلوس ليكرز، في الفترة من 1996 حتى 2016، وتوج بلقب الدوري الأمريكي خمس مرات، إضافة إلى ذهبيتين أولمبيتين مع منتخب الأحلام.

رفاق NBA

الحزن على رحيل كوبي خيَّم على مكونات كرة السلة الأمريكية؛ حيث قال مدرب الجار اللدود لوس أنجلوس كليبيرز دوك ريفرز، قبل مباراة فريقه أمام أورلاندو ماجيك: «ضحكنا ومزحنا كثيرًا بشأن ذهنية «مبامبا»- لقب براينت-  والآن كلنا بحاجة إلى أن نسترجع تلك الذكريات في الوقت الحالي».

ونعى فريقا سبيرز وتورونتو رابتورز، النجم الراحل، في المباراة التي جرت بسان أنطونيو، عبر انتهاك قوانين اللعبة بعدم التسديد حتى مرور الـ24 ثانية المخصصة للهجمة في أول اللقاء؛ تكريمًا لصاحب القميص 24.

وأبدى مفوض الدوري آدم سيلفر، حزنه العميق، قائلًا: «عائلة NBA حزينة للوفاة المأساوية لبراينت وابنته جيانا، على مدى 20 موسمًا، أظهر كوبي ما هو ممكن حين تلتقي الموهبة مع الرغبة الكبيرة للفوز، وكان أحد أفضل اللاعبين في تاريخ لعبتنا، محققًا إنجازات أسطورية، ولكننا سنتذكره بشكل أكبر لأنه ألهم الأشخاص من حول العالم لالتقاط كرة سلة والمنافسة بأفضل ما لديهم».

ونعى أسطورة شيكاغو بولز، مايكل جوردن، الذي يُعد المثل الأعلى لبراينت: «سيتم تذكر بلاك مامبا كأحد أعظم اللاعبين في اللعبة، لا يمكن للكلمات أن تصف الألم الذي أشعر به».

ونشر الرئيس السابق للولايات المتحدة، باراك أوباك، عاشق كرة السلة، وصديق براينت: «كوبي كان أسطورة في الملعب، وبدأ للتو ما يمكن أن يكون بنفس القدر من أهمية في الفصل الثاني من حياته».

وتجمهر في لوس أنجلوس، المشجعون بالقرب من مكان الحادث، خارج مركز تمارين «ليكرز» من أجل نعي براينت والضحايا، وتجمع العديد من الأنصار خارج ملعب «ستايبلس سنتر»، كما ألقت وفاة كوبي بظلاله على حفل توزيع جوائز جرامي لأفضل الأعمال الموسيقية.

وكانت تقارير أشارت إلى أن مروحية براينت حلَّقت وسط ضباب كثيف، على الرغم من قيام الشرطة بإصدار تحذيرات من التحليق جراء الطقس السيئ، وكذلك على الرغم من أن الشرطة كانت علقت رحلاتها الجوية؛ بسبب سوء الأحوال الجوية.

وكشفت الشرطة، عن أن بيانات الرحلة تُظهر أن الطائرة واجهت مشكلة فوق حديقة حيوان لوس أنجلوس؛ حيث حلقت على ارتفاع منخفض للغاية، ويشير تسجيل مراقب الحركة الجوية أن الظروف تزداد سوءًا.

ورغم أن سبب التحطم الرئيسي لا يزال قيد التحقيق، لكن المعلومات تشير الى أن الطيار اتصل ببرج المراقبة في مطار بوربانك قبل وقت قصير من التحطم وحول مسار الرحلة جنوبًا؛ باتجاه منطقة جبلية، وفقًا لبيانات تعقب الرحلة، وبعد خمس دقائق اصطدمت بالتلال.

اقرأ أيضًا:

هل قتلت سيكورسكي «S-76» نجم الـ«NBA» كوبي براينت؟

بالصور.. ظهور عامل خارجي وراء تحطم طائرة كوبي براينت

 

2020-08-24T10:15:35+03:00 سيطرت حالة من الحداد على أوساط الرياضة العالمية، خلال الساعات القليلة الماضية، على خلفية كارثة وفاة أسطورة كرة السلة الأمريكية كوبى براينت، أيقونة فريق لوس أنجل
نيمار يهدي هدف ليل إلى براينت.. وأوباما يودع أيقونة ليكرز
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

نيمار يهدي هدف ليل إلى براينت.. وأوباما يودع أيقونة ليكرز

حداد عالمي على أسطورة كرة السلة الأمريكية

نيمار يهدي هدف ليل إلى براينت.. وأوباما يودع أيقونة ليكرز
  • 62
  • 0
  • 0
فريق التحرير
2 جمادى الآخر 1441 /  27  يناير  2020   12:38 م

سيطرت حالة من الحداد على أوساط الرياضة العالمية، خلال الساعات القليلة الماضية، على خلفية كارثة وفاة أسطورة كرة السلة الأمريكية كوبى براينت، أيقونة فريق لوس أنجلوس ليكرز؛ إثر تحطم طائرة كان على متنها رفقة 7 أشخاص آخرين، بينهم ابنته جيانا.

مأساة حقيقية عاشها الوسط الرياضي على وقع الخبر الصادم، الذي ألقى بظلال قاتم على مجريات الأحداث، في الوقت الذي بدا الذهول واضحًا على محيا رفاق أسطورة NBA غير مصدقين وقائع الكارثة، التي خطفت أحد أبرز رموز كرة السلة على مر التاريخ.

ونعى عدد من نجوم العالم في مختلف الألعاب الرياضية براينت، بعد حادث تحطم مروحيته؛ بسبب سوء الأحوال الجوية فى مدينة كالاباساس، صباح أمس الأحد، حيث اشتعلت فيها النيران بعد هبوطها، وحاولت قوات الطوارئ إنقاذ الأشخاص داخل الطائرة، ولكن المحاولات باءت بالفشل.

حداد عالمي

وسيطرت صور النجم الأمريكي على حسابات نجوم العالم على مواقع التواصل الاجتماعي؛ حيث كتب الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف فريق يوفنتوس الإيطالى، عبر حسابه على تطبيق «إنستجرام»: «إنني حزين للغاية لسماع الخبر المفجع لوفاة براينت وابنته جيانا، كان كوبي أسطورة حقيقية ومصدر إلهام للكثيرين، أُرسل التعازي لعائلة الأسطورة وأصدقائه وجميع الذين فقدوا حياتهم في الحادث».

ورفض النجم البرازيلي نيما ردا سيلفا، جناح فريق باريس سان جيرمان، وأحد الأصدقاء المقربين من براينت، الاحتفال بهدفيه في شباك ليل، في المباراة التي جرت بينهما أمس الأحد لحساب الجولة الـ21 من الدوري الفرنسي.

وأهدى قائد منتخب السيليساو ثنائية ليل إلى روح براينت، ملوحًا برقم أسطورة لوس أنجلوس ليكرز أمام عدسات المصورين، قبل أن ينعي كوبي في تصريحات ما بعد المباراة: «أمر محزن للغاية لعالم الرياضة ولنا جميعًا، ليس فقط لمحبي كرة السلة، وذلك بسبب كل ما فعله من أجل الرياضة».

وأعرب أسطورة الأرجنتين ليونيل ميسي، الهداف التاريخي لفريق برشلونة، عن حزنه البالغ لرحيل براينت، الذي يعد أحد عشاق الفريق الكتالوني، وارتبط بعلاقات وثيقة مع نجوم البلوجرانا، معقبًا: «ليس لديّ كلمات، كل حبى لعائلة كوبي وأصدقائه، كان من دواعي سروري أن ألتقي بكم ونتبادل الأوقات الرائعة معًا».

 ونشر الدولي المصري محمد صلاح، هداف فريق ليفربول الإنجليزي، عبر حسابه الشخصي على موقع «تويتر»، صورة النجم الأمريكي مع ابنته الراحلة، قائلًا: «أتقدم بالتعازي إلى عائلة وأصدقاء كوبي، ولكل من لقي حتفه في هذا الحادث المريع».

ولم تسعف الكلمات مهاجم سان جيرمان، الفرنسي كيليان مبابي، لينشر صورته رفقة أسطورة السلة الأمريكي، معلقًا: «ارقد بسلام يا أسطورة»، وبالطريقة نفسها نعى النجم البرازيلي المُعتزل رونالدينيو صديقه الراحل.

ونشر مدافع ريال مدريد مارسيلو، صورة براينت رفقة ابنته، وعلَّق عليها: «الحياة تمضي سريعًا، يجب أن نعيش وكأن غدًا لن يأتي، وداعًا يا أسطورة، عزائي لعائلتك وأصدقائك، ارقد في سلام، سأفتقدك بشدة».

عزاء كوبي طاف على صفحات نجوم كرة القدم، إدينسون، كافاني وتشابي هيرنانديز، وكارليس بويول، وأندريا بيرلو، وستيفين جيرارد، وجان لويجي بوفون، وسيسك فابريجاس،  وأنخيل دي ماريا، وباولو ديبالا، وديفيد فيا، وأندرياس إنييستا، وبيير إميريك أوباميانج، إلى جانب حسابات أكثر الأندية العالمية، وسط أجواء من الحزن الذي خيَّم على أجواء التواصل الاجتماعي، مصحوبًا بصور الأسطورة الراحل.

ودافع كوبي، صاحب الـ41 عامًا، عن ألوان لوس أنجلوس ليكرز، في الفترة من 1996 حتى 2016، وتوج بلقب الدوري الأمريكي خمس مرات، إضافة إلى ذهبيتين أولمبيتين مع منتخب الأحلام.

رفاق NBA

الحزن على رحيل كوبي خيَّم على مكونات كرة السلة الأمريكية؛ حيث قال مدرب الجار اللدود لوس أنجلوس كليبيرز دوك ريفرز، قبل مباراة فريقه أمام أورلاندو ماجيك: «ضحكنا ومزحنا كثيرًا بشأن ذهنية «مبامبا»- لقب براينت-  والآن كلنا بحاجة إلى أن نسترجع تلك الذكريات في الوقت الحالي».

ونعى فريقا سبيرز وتورونتو رابتورز، النجم الراحل، في المباراة التي جرت بسان أنطونيو، عبر انتهاك قوانين اللعبة بعدم التسديد حتى مرور الـ24 ثانية المخصصة للهجمة في أول اللقاء؛ تكريمًا لصاحب القميص 24.

وأبدى مفوض الدوري آدم سيلفر، حزنه العميق، قائلًا: «عائلة NBA حزينة للوفاة المأساوية لبراينت وابنته جيانا، على مدى 20 موسمًا، أظهر كوبي ما هو ممكن حين تلتقي الموهبة مع الرغبة الكبيرة للفوز، وكان أحد أفضل اللاعبين في تاريخ لعبتنا، محققًا إنجازات أسطورية، ولكننا سنتذكره بشكل أكبر لأنه ألهم الأشخاص من حول العالم لالتقاط كرة سلة والمنافسة بأفضل ما لديهم».

ونعى أسطورة شيكاغو بولز، مايكل جوردن، الذي يُعد المثل الأعلى لبراينت: «سيتم تذكر بلاك مامبا كأحد أعظم اللاعبين في اللعبة، لا يمكن للكلمات أن تصف الألم الذي أشعر به».

ونشر الرئيس السابق للولايات المتحدة، باراك أوباك، عاشق كرة السلة، وصديق براينت: «كوبي كان أسطورة في الملعب، وبدأ للتو ما يمكن أن يكون بنفس القدر من أهمية في الفصل الثاني من حياته».

وتجمهر في لوس أنجلوس، المشجعون بالقرب من مكان الحادث، خارج مركز تمارين «ليكرز» من أجل نعي براينت والضحايا، وتجمع العديد من الأنصار خارج ملعب «ستايبلس سنتر»، كما ألقت وفاة كوبي بظلاله على حفل توزيع جوائز جرامي لأفضل الأعمال الموسيقية.

وكانت تقارير أشارت إلى أن مروحية براينت حلَّقت وسط ضباب كثيف، على الرغم من قيام الشرطة بإصدار تحذيرات من التحليق جراء الطقس السيئ، وكذلك على الرغم من أن الشرطة كانت علقت رحلاتها الجوية؛ بسبب سوء الأحوال الجوية.

وكشفت الشرطة، عن أن بيانات الرحلة تُظهر أن الطائرة واجهت مشكلة فوق حديقة حيوان لوس أنجلوس؛ حيث حلقت على ارتفاع منخفض للغاية، ويشير تسجيل مراقب الحركة الجوية أن الظروف تزداد سوءًا.

ورغم أن سبب التحطم الرئيسي لا يزال قيد التحقيق، لكن المعلومات تشير الى أن الطيار اتصل ببرج المراقبة في مطار بوربانك قبل وقت قصير من التحطم وحول مسار الرحلة جنوبًا؛ باتجاه منطقة جبلية، وفقًا لبيانات تعقب الرحلة، وبعد خمس دقائق اصطدمت بالتلال.

اقرأ أيضًا:

هل قتلت سيكورسكي «S-76» نجم الـ«NBA» كوبي براينت؟

بالصور.. ظهور عامل خارجي وراء تحطم طائرة كوبي براينت

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك