Menu
بايدن معلقًا على قرار حظر «تيك توك»: مصدر قلق خطير

أكّد المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية، جو بايدن، أن شركة تطبيق «تيك توك» المملوكة للصين مصدر قلق خطير، لكن تصرفات منافسه الجمهوري، الرئيس الحالي، دونالد ترامب، تثير القلق أكثر. بحسب تعبيره.

وقال بايدن للصحفيين في مينيسوتا: «أعتقد أن هذه المسألة تثير قلقًا خطيرًا كون شركة تطبيق (تيك توك) لديها إمكانية الوصول إلى مئات الملايين، من بينهم أكثر من 100 مليون شاب في الولايات المتحدة. هذا مصدر قلق. لكن ما يقلقني أكثر هو ما يفعله ترامب وكيفية قيامه بذلك».

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت السلطات الأمريكية أنها ستقوم بحظر التطبيقات الصينية «تيك توك» و«وي تشات» في البلاد اعتبارًا من 20 سبتمبر.

من جانبه، قال وزير التجارة الصيني تشونج شان: إننا نرفض قرار وزارة التجارة الأمريكية بحظر تنزيل تطبيقي تيك توك ووي تشات الصينيين في الولايات المتحدة.

وأضاف الوزير: لن نتردد في حماية الشركات الصينية ومصالحنا المشروعة، وقرار الحظر الأمريكي ضد التطبيقين مرفوض، وفق «العربية».

ووفق القرار الأمريكي، سيتم حظر تحميل تطبيقي «تيك توك ووي تشات» من متاجر التطبيقات الأمريكية الإلكترونية اعتبارًا من يوم غد الأحد، وقالت وزارة التجارة الأمريكية:

إنها ستمنع المواطنين في الولايات المتحدة من تحميل تطبيقات المراسلة ومشاركة الفيديو من خلال أي متجر تطبيقات على أي منصة.

وتبرر إدارة الرئيس دونالد ترامب القرار بأن الشركتين القائمتين على التطبيقين «خطر» على الأمن القومي الأمريكي، وستتمكنان من تسريب بيانات المستخدمين إلى الصين.

ونقلت «رويترز» عن ممثلين من وزارة التجارة الأمريكية، فإن الحكومة الأمريكية ستصدر توجيهًا إلى شركتي «آبل» و«جوجل» وغيرهما لإزالة التطبيقات الصينية من متاجر التطبيقات في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويشار إلى أنّ السلطات لن تجبر المستخدمين القدماء للتطبيقات بحذفها والتوقف عن استخدامها، ولكنهما لن تسمح بحصولهم على التحديثات.

ولفت مسؤولون في وزارة التجارة الأمريكية إلى أن الولايات المتحدة قد الحظر المفروض على تنزيل تيك توك إذا وافق الرئيس دونالد ترامب على صفقة امتلاك التطبيق، ويأتي ذلك على خلفية مساعي الإدارة الأمريكية لزيادة الضغط على الشركات الصينية.

اقرأ أيضًا:

حظر تطبيقَي «تيك توك» و«وي تشات» الصينيَّين في الولايات المتحدة
أول رد صيني على حظر تيك توك في الولايات المتحدة
حظر تطبيقَي «تيك توك» و«وي تشات» الصينيَّين في الولايات المتحدة

2020-09-27T10:31:00+03:00 أكّد المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية، جو بايدن، أن شركة تطبيق «تيك توك» المملوكة للصين مصدر قلق خطير، لكن تصرفات منافسه الجمهوري، الرئيس الحالي، دونالد ترام
بايدن معلقًا على قرار حظر «تيك توك»: مصدر قلق خطير
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بايدن معلقًا على قرار حظر «تيك توك»: مصدر قلق خطير

يبدأ تطبيقه اعتبارًا من غد الأحد

بايدن معلقًا على قرار حظر «تيك توك»: مصدر قلق خطير
  • 238
  • 0
  • 0
فريق التحرير
2 صفر 1442 /  19  سبتمبر  2020   09:28 ص

أكّد المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية، جو بايدن، أن شركة تطبيق «تيك توك» المملوكة للصين مصدر قلق خطير، لكن تصرفات منافسه الجمهوري، الرئيس الحالي، دونالد ترامب، تثير القلق أكثر. بحسب تعبيره.

وقال بايدن للصحفيين في مينيسوتا: «أعتقد أن هذه المسألة تثير قلقًا خطيرًا كون شركة تطبيق (تيك توك) لديها إمكانية الوصول إلى مئات الملايين، من بينهم أكثر من 100 مليون شاب في الولايات المتحدة. هذا مصدر قلق. لكن ما يقلقني أكثر هو ما يفعله ترامب وكيفية قيامه بذلك».

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت السلطات الأمريكية أنها ستقوم بحظر التطبيقات الصينية «تيك توك» و«وي تشات» في البلاد اعتبارًا من 20 سبتمبر.

من جانبه، قال وزير التجارة الصيني تشونج شان: إننا نرفض قرار وزارة التجارة الأمريكية بحظر تنزيل تطبيقي تيك توك ووي تشات الصينيين في الولايات المتحدة.

وأضاف الوزير: لن نتردد في حماية الشركات الصينية ومصالحنا المشروعة، وقرار الحظر الأمريكي ضد التطبيقين مرفوض، وفق «العربية».

ووفق القرار الأمريكي، سيتم حظر تحميل تطبيقي «تيك توك ووي تشات» من متاجر التطبيقات الأمريكية الإلكترونية اعتبارًا من يوم غد الأحد، وقالت وزارة التجارة الأمريكية:

إنها ستمنع المواطنين في الولايات المتحدة من تحميل تطبيقات المراسلة ومشاركة الفيديو من خلال أي متجر تطبيقات على أي منصة.

وتبرر إدارة الرئيس دونالد ترامب القرار بأن الشركتين القائمتين على التطبيقين «خطر» على الأمن القومي الأمريكي، وستتمكنان من تسريب بيانات المستخدمين إلى الصين.

ونقلت «رويترز» عن ممثلين من وزارة التجارة الأمريكية، فإن الحكومة الأمريكية ستصدر توجيهًا إلى شركتي «آبل» و«جوجل» وغيرهما لإزالة التطبيقات الصينية من متاجر التطبيقات في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويشار إلى أنّ السلطات لن تجبر المستخدمين القدماء للتطبيقات بحذفها والتوقف عن استخدامها، ولكنهما لن تسمح بحصولهم على التحديثات.

ولفت مسؤولون في وزارة التجارة الأمريكية إلى أن الولايات المتحدة قد الحظر المفروض على تنزيل تيك توك إذا وافق الرئيس دونالد ترامب على صفقة امتلاك التطبيق، ويأتي ذلك على خلفية مساعي الإدارة الأمريكية لزيادة الضغط على الشركات الصينية.

اقرأ أيضًا:

حظر تطبيقَي «تيك توك» و«وي تشات» الصينيَّين في الولايات المتحدة
أول رد صيني على حظر تيك توك في الولايات المتحدة
حظر تطبيقَي «تيك توك» و«وي تشات» الصينيَّين في الولايات المتحدة

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك