Menu
الإمارات.. تحذير من عمليات احتيالية باسم شرطة أبوظبي

وجَّهت شرطة أبوظبي بالإمارات، اليوم السبت، تحذيرًا من مكالمات احتيالية تدَّعي أنها من المصرف المركزي ويتم إرسال رساله نصية باسم شرطة أبوظبي كدليل على صحة المعلومات وبعدها يتم طلب المعلومات البنكية.

ونبَّهت الشرطة، حسبما أفادت وكالة أنباء الإمارات ( وام)، من روابط مواقع نصب واحتيال إلكترونية مزوّرة متضمنة رسائل نصية صغيرة تحاكي مؤسسات حكومية وتتصيد الجمهور وتقدم له إغراءات وهمية بمميزات للتعاون مع جهات حكومية عبر مواقعها الإلكترونية.

وحذَّرت من تجدد أساليب المحتالين والنصابين المخادعة، واستدراج الضحايا بطرق مضللة، للاحتيال عليهم بعد الحصول على معلومات تتعلق بحساباتهم البنكية وإعادة استخدام تلك البيانات من جديد، مما يتيح عمليات سحب الأرصدة المالية.

وناشدت الجمهور عدم مشاركة معلوماتهم السرية مع أي شخص بما في ذلك معلومات الحساب أو البطاقة البنكية، أو كلمات المرور الخاصة بالخدمات المصرفية عبر الإنترنت أو أرقام التعريف الشخصية الخاصة بأجهزة الصراف الآلي أو رقم الأمان /CCV/ أو كلمة المرور، موضحة أنَّ موظفي البنوك والمصارف لا يطلبوا مثل هذه المعلومات بتاتاً.

ودعت شرطة أبوظبي الجمهور في حالة النصب والاحتيال التوجه إلى أقرب مركز شرطة وسرعة الإبلاغ عن أي اتصالات تَرِدهم من قبل مجهولين يطالبونهم بتحديث بياناتهم المصرفية، بما يعزز جهودها الأمنية في مواجهة هذه الأساليب الاحتيالية ووقاية المجتمع من مخاطرها.

اقرأ أيضًا :

6 أشكال لـ«الاحتيال المالي» تستهدف عملاء البنوك السعودية

2021-07-26T03:41:45+03:00 وجَّهت شرطة أبوظبي بالإمارات، اليوم السبت، تحذيرًا من مكالمات احتيالية تدَّعي أنها من المصرف المركزي ويتم إرسال رساله نصية باسم شرطة أبوظبي كدليل على صحة المعلو
الإمارات.. تحذير من عمليات احتيالية باسم شرطة أبوظبي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الإمارات.. تحذير من عمليات احتيالية باسم شرطة أبوظبي

الإمارات.. تحذير من عمليات احتيالية باسم شرطة أبوظبي
  • 109
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 ذو القعدة 1442 /  19  يونيو  2021   02:39 م

وجَّهت شرطة أبوظبي بالإمارات، اليوم السبت، تحذيرًا من مكالمات احتيالية تدَّعي أنها من المصرف المركزي ويتم إرسال رساله نصية باسم شرطة أبوظبي كدليل على صحة المعلومات وبعدها يتم طلب المعلومات البنكية.

ونبَّهت الشرطة، حسبما أفادت وكالة أنباء الإمارات ( وام)، من روابط مواقع نصب واحتيال إلكترونية مزوّرة متضمنة رسائل نصية صغيرة تحاكي مؤسسات حكومية وتتصيد الجمهور وتقدم له إغراءات وهمية بمميزات للتعاون مع جهات حكومية عبر مواقعها الإلكترونية.

وحذَّرت من تجدد أساليب المحتالين والنصابين المخادعة، واستدراج الضحايا بطرق مضللة، للاحتيال عليهم بعد الحصول على معلومات تتعلق بحساباتهم البنكية وإعادة استخدام تلك البيانات من جديد، مما يتيح عمليات سحب الأرصدة المالية.

وناشدت الجمهور عدم مشاركة معلوماتهم السرية مع أي شخص بما في ذلك معلومات الحساب أو البطاقة البنكية، أو كلمات المرور الخاصة بالخدمات المصرفية عبر الإنترنت أو أرقام التعريف الشخصية الخاصة بأجهزة الصراف الآلي أو رقم الأمان /CCV/ أو كلمة المرور، موضحة أنَّ موظفي البنوك والمصارف لا يطلبوا مثل هذه المعلومات بتاتاً.

ودعت شرطة أبوظبي الجمهور في حالة النصب والاحتيال التوجه إلى أقرب مركز شرطة وسرعة الإبلاغ عن أي اتصالات تَرِدهم من قبل مجهولين يطالبونهم بتحديث بياناتهم المصرفية، بما يعزز جهودها الأمنية في مواجهة هذه الأساليب الاحتيالية ووقاية المجتمع من مخاطرها.

اقرأ أيضًا :

6 أشكال لـ«الاحتيال المالي» تستهدف عملاء البنوك السعودية

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك