Menu
ابنه الأكبر يعشق رونالدو.. ميسي يواصل تلقي الصدمات

ما زالت الصدمات تلاحق ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة، وذلك بعد إقرار ابنه الأكبر «تياجو» بعشقه بالبرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب يوفنتوس الإيطالي، والغريم التقليدي بالبرغوث الأرجنتيني.

ماتيو ميسي ليس مشجعًا لبرشلونة

عانى ميسي الأمرين، بعد تشجيع ابنه الأوسط ماتيو، لخصوم برشلونة في العديد من المواجهات للنادي الكتالوني في بطولة الدوري الإسباني وبطولة دوري أبطال أوروبا.

وكشف ميسى ساخرًا عن بعض المرات التي شجع فيها ماتيو خصومه حتى وقت الخسارة وأبرزها هزيمة برشلونة أمام ليفربول في دوري أبطال أوروبا بأربعة أهداف نظيفة.

وقال ميسى في تصريحات سابقة، لصحيفة «ذا صن الإنجليزية»: «ماتيو يحب كل قمصان الفرق الأخرى، وآخر مرة أثناء لعب «البلايستيشن» قال لي: أنا سألعب بليفربول الفريق الذى هزمك، أنا ليفربول وأنت برشلونة».

الابن الأكبر عاشق لرونالدو

وبعد تشجيع ماتيو لخصوم برشلونة، كشف ماتيو الابن الأكبر لميسي، أنه يعشق رونالدو كثيرًا، وبالرغم من الصراع بين الأسطورتين في ملاعب كرة القدم فإن أبناء ميسي يميلون إلى كفة رونالدو.

وأوضح ميسي، في تصريحات صحفية: «إنه يتحدث كثيرًا عن لويس سواريز، الذي تربطنا به علاقة قوية، وعن جريزمان وأرتورو فيدال منذ اليوم الأول له في برشلونة بسبب شعره».

وأقر ليونيل ميسي أن ابنه الأكبر تياجو، البالغ من العمر 7 سنوات، من كبار المعجبين بكريستيانو رونالدو، ودائمًا ما يستفسر عن أداء اللاعب البرتغالي رفقة فريقه الإيطالي.

جدير بالذكر أن ميسي ينافس رونالدو دائمًا على جائزة أفضل لاعب في العالم «بالون دور»، حيث توج الأرجنتيني بـ6 كرات ذهبية مقابل 5 لرونالدو.

اقرأ أيضًا

لأول مرة.. ميسي يكشف موقفه من «غدر» نيمار

هل يرحل ميسي عن برشلونة بنهاية الموسم الحالي؟

«سوبر رونالدو» أمل الأطفال في الحفاظ على السلام

 

2020-10-21T23:49:40+03:00 ما زالت الصدمات تلاحق ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة، وذلك بعد إقرار ابنه الأكبر «تياجو» بعشقه بالبرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب يوفنتوس الإيطالي، والغريم التقل
ابنه الأكبر يعشق رونالدو.. ميسي يواصل تلقي الصدمات
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ابنه الأكبر يعشق رونالدو.. ميسي يواصل تلقي الصدمات

بعد احتفالات ماتيو بهزيمة برشلونة

ابنه الأكبر يعشق رونالدو.. ميسي يواصل تلقي الصدمات
  • 159
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 جمادى الآخر 1441 /  21  فبراير  2020   09:12 م

ما زالت الصدمات تلاحق ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة، وذلك بعد إقرار ابنه الأكبر «تياجو» بعشقه بالبرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب يوفنتوس الإيطالي، والغريم التقليدي بالبرغوث الأرجنتيني.

ماتيو ميسي ليس مشجعًا لبرشلونة

عانى ميسي الأمرين، بعد تشجيع ابنه الأوسط ماتيو، لخصوم برشلونة في العديد من المواجهات للنادي الكتالوني في بطولة الدوري الإسباني وبطولة دوري أبطال أوروبا.

وكشف ميسى ساخرًا عن بعض المرات التي شجع فيها ماتيو خصومه حتى وقت الخسارة وأبرزها هزيمة برشلونة أمام ليفربول في دوري أبطال أوروبا بأربعة أهداف نظيفة.

وقال ميسى في تصريحات سابقة، لصحيفة «ذا صن الإنجليزية»: «ماتيو يحب كل قمصان الفرق الأخرى، وآخر مرة أثناء لعب «البلايستيشن» قال لي: أنا سألعب بليفربول الفريق الذى هزمك، أنا ليفربول وأنت برشلونة».

الابن الأكبر عاشق لرونالدو

وبعد تشجيع ماتيو لخصوم برشلونة، كشف ماتيو الابن الأكبر لميسي، أنه يعشق رونالدو كثيرًا، وبالرغم من الصراع بين الأسطورتين في ملاعب كرة القدم فإن أبناء ميسي يميلون إلى كفة رونالدو.

وأوضح ميسي، في تصريحات صحفية: «إنه يتحدث كثيرًا عن لويس سواريز، الذي تربطنا به علاقة قوية، وعن جريزمان وأرتورو فيدال منذ اليوم الأول له في برشلونة بسبب شعره».

وأقر ليونيل ميسي أن ابنه الأكبر تياجو، البالغ من العمر 7 سنوات، من كبار المعجبين بكريستيانو رونالدو، ودائمًا ما يستفسر عن أداء اللاعب البرتغالي رفقة فريقه الإيطالي.

جدير بالذكر أن ميسي ينافس رونالدو دائمًا على جائزة أفضل لاعب في العالم «بالون دور»، حيث توج الأرجنتيني بـ6 كرات ذهبية مقابل 5 لرونالدو.

اقرأ أيضًا

لأول مرة.. ميسي يكشف موقفه من «غدر» نيمار

هل يرحل ميسي عن برشلونة بنهاية الموسم الحالي؟

«سوبر رونالدو» أمل الأطفال في الحفاظ على السلام

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك