Menu
مدير مصرف الحوثيين يختلس 38 مليون ريال يمني

كشف الصحفي والأمين العام للتيار الوطني الحر في اليمن إبراهيم هديان، عن وثائق تؤكِّد تورط مدير البنك المركزي اليمني في صنعاء رشيد عبود شريان أبولحوم، المعيّن في منصبه من قبل الحوثيين، في فساد مالي وإداري بقيمة 38 مليون ريال يمني.

وكشفت الوثائق، عن تحويل أبولحوم مبلغ 30 مليون ريال يمني من رصيد البنك المركزي إلى مدير مكتبه كمال خالد، إضافة إلى تحويل 8 ملايين ريال يمني إلى حساب مخصص، حسب هديان؛ لدفع إيجار شقة يستخدمها لتعاطي القات.

يأتي فساد مدير البنك المركزي اليمني في صنعاء؛ ليتوّج عبث الحوثيين في مقدرات الاقتصاد اليمني، وأن ميليشيا الحوثي تقوم بشكل متكرر بالمضاربة بالعملات الصعبة في أسواق الصرافة، ما يقود إلى تراجع ملحوظ للعملة اليمنية، إضافة إلى تورط الحوثيين بسرقة وإعاقة توزيع المساعدات الإنسانية للشعب اليمني؛ حيث أشارت التقارير إلى أن نحو 60% ممن يتم تقديمه لليمن من مساعدات إنسانية، تتم سرقته من قبل الحوثيين.

2020-07-02T19:27:37+03:00 كشف الصحفي والأمين العام للتيار الوطني الحر في اليمن إبراهيم هديان، عن وثائق تؤكِّد تورط مدير البنك المركزي اليمني في صنعاء رشيد عبود شريان أبولحوم، المعيّن في
مدير مصرف الحوثيين يختلس 38 مليون ريال يمني
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


مدير «مصرف الحوثيين» يختلس 38 مليون ريال يمني

حوَّل جزءًا منها لمدير مكتبه والبقية لتأمين تعاطيه القات

مدير «مصرف الحوثيين» يختلس 38 مليون ريال يمني
  • 459
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 ربيع الأول 1441 /  20  نوفمبر  2019   11:42 م

كشف الصحفي والأمين العام للتيار الوطني الحر في اليمن إبراهيم هديان، عن وثائق تؤكِّد تورط مدير البنك المركزي اليمني في صنعاء رشيد عبود شريان أبولحوم، المعيّن في منصبه من قبل الحوثيين، في فساد مالي وإداري بقيمة 38 مليون ريال يمني.

وكشفت الوثائق، عن تحويل أبولحوم مبلغ 30 مليون ريال يمني من رصيد البنك المركزي إلى مدير مكتبه كمال خالد، إضافة إلى تحويل 8 ملايين ريال يمني إلى حساب مخصص، حسب هديان؛ لدفع إيجار شقة يستخدمها لتعاطي القات.

يأتي فساد مدير البنك المركزي اليمني في صنعاء؛ ليتوّج عبث الحوثيين في مقدرات الاقتصاد اليمني، وأن ميليشيا الحوثي تقوم بشكل متكرر بالمضاربة بالعملات الصعبة في أسواق الصرافة، ما يقود إلى تراجع ملحوظ للعملة اليمنية، إضافة إلى تورط الحوثيين بسرقة وإعاقة توزيع المساعدات الإنسانية للشعب اليمني؛ حيث أشارت التقارير إلى أن نحو 60% ممن يتم تقديمه لليمن من مساعدات إنسانية، تتم سرقته من قبل الحوثيين.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك