Menu
ليفربول يخشى صحوة مانشستر يونايتد في كلاسيكو تكسير العظام

لأول مرة منذ زمن طويل، يحمل كلاسيكو إنجلترا بين الكبيرين ليفربول ومانشستر يونايتد، تلك الأهمية البالغة والحاسمة على ترتيب صدارة الدوري الإنجليزي لكرة القدم، ولو بصفة مؤقتة، وذلك عندما يلتقي الغريمان، بعد غدٍ الأحد، لحساب المرحلة التاسعة عشرة من البريميرليج.

ويحتل مانشستر يونايتد، الذي استعاد الكثير من البريق المفقود منذ رحيل السير أليكس فيرجسون، قمة الدوري الإنجليزي حاليًا، برصيد 36 نقطة، وبفارق ثلاث نقاط فقط أمام ليفربول حامل اللقب وصاحب المركز الثاني، وذلك بعد 17 مباراة لكل منهما.

وفي هذا التوقيت من العام الماضي، فاز ليفربول على الشياطين الحمر بثلاثية مقابل هدف، ليعزز صدارته لجدول البريميرليج وقتها بفارق 16 نقطة، قبل أن يواصل الريدز التقدم في الدوري حتى فاز بلقب البطولة، بفارق كبير عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني.

والآن، ومع الغيابات المؤثرة والأخطاء الدفاعية التي كلفت ليفربول كثيرًا، أصبح الفريق خلف مانشستر يونايتد الذي حقق الفوز في خمس من آخر ست مباريات خاضها بالمسابقة، ولهذا يحتاج رجال المدرب يورجن كلوب إلى الفوز على ملعب آنفيلد، ليعود إلى الصدارة بفارق الأهداف فقط.

وفي المقابل، يحتاج مانشستر يونايتد إلى الفوز، لتعزيز صدارته وتوسيع الفارق مع أحمر المرسيسايد، علمًا بأن 7 من الانتصارات الـ11 التي حققها رجال المدرب النرويجي أولي جونار سولسكاير في البطولة حتى الآن، بالموسم الحالي كانت خارج ملعب أولد ترافورد.

ويفتقد ليفربول حتى الآن، جهود قلب الدفاع الهولندي فيرجيل فان دايك، إلى جانب جو جوميز، اللذين يعانيان من الإصابة منذ فترة طويلة، حيث يأمل كلوب أن يكون المدافع جويل ماتيب جاهزًا للعودة إلى صفوف الفريق، ليشارك فابينيو في قلب الدفاع.
وفي الوقت نفسه، يترقب مانشستر يونايتد حالة الثنائي أنطوني مارسيال، ونيمانيا ماتيتش، البدنية بعد الكدمة التي تعرض لها كل منهما، في مباراة الفريق الماضية أمام بيرنلي، يوم الثلاثاء الماضي؛ لكن سيبقى المانيو مدعومًا بمستواه اللافت في الآونة الأخيرة.

وقال مدرب مانشستر يونايتد: «نشعر بثقة كبيرة قبل خوض المباريات، قدمنا نتائج جيدة بالفعل في المباريات التي خضناها خارج ملعبنا، علينا أن نثق بأنفسنا وقد فعلنا هذا حقًا، أدينا عملًا رائعًا، إنها فترة جيدة لنا».

وحول موقعة الكلاسيكو في ملعب أنفيلد، أوضح المدرب النرويجي: «مباراة الأحد المقبل اختبار لنا في مواجهة حامل اللقب، الذي يؤدي بشكل جيد، إنه اختبار رائع لنا في هذا التوقيت من أجل التأكيد أننا نسير في الطريق الصحيح».

بدوره، أكد الدولي الفرنسي بول بوجبا، متوسط ميدان يونايتد وصاحب هدف الفوز لمانشستر يونايتد في مرمى بيرنلي، إنه يتطلع لمشاهدة منافسة الفريق أمام ليفربول، موضحًا: «ستكون مباراة جميلة للجميع، إنها قمة كبيرة تنتظرنا وعلينا الاستعداد لها، يجب أن نحتفظ بهدوئنا، هذه هي اللحظة المهمة وسنرى ما سيحدث».

ولحساب الجولة ذاتها، يستضيف مانشستر سيتي، صاحب المركز الثالث بفارق نقطة واحدة خلف ليفربول، وبفارق الأهداف فقط أمام ليستر سيتي وإيفرتون، فريق كريستال بالاس، بعد غدٍ الأحد، في انتظار هدايا ملعب آنفيلد.

وحقق مانشستر سيتي الفوز في آخر سبع مباريات خاضها بمختلف البطولات، وكان أخرها الفوز على برايتون بهدف نظيف سجله فيل فودين، ليسجل عودة من بعيد إلى المنافسة على الصدارة، بعدما تجاوز آثار البداية المخيبة في الموسم الجاري.

واعترف الإسباني جوسيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، إن الفريق عليه أن يبذل جهدًا كبيرًا في كل مباراة، معقبًا: «أشعر بالسعادة لهذا الجهد الذي نقدمه، حيث حققنا الفوز في آخر أربع مباريات بالبطولة، والآن نستعد لكريستال بالاس».

ويسعى شيفيلد يونايتد، صاحب المركز الأخير في جدول المسابقة، إلى الاستفادة من الدفعة المعنوية التي نالها من تحقيق أول فوز له في المسابقة هذا الموسم، عندما تغلب على نيوكاسل في المرحلة الماضية، وأن يحقق نتيجة جيدة عندما يستضيف توتنهام، بعد غدٍ الأحد.

ويحل ويست بروميتش ألبيون ضيفًا على وولفرهامبتون، في افتتاح مباريات المرحلة غدًا السبت، فيما يستضيف فولهام، صاحب المركز الثالث فريق تشيلسي، الذي حقق فوزًا واحدًا في آخر ست مباريات خاضها بالبطولة، ويحتاج لاستعادة الاتزان في البطولة.

وفي باقي مباريات الجولة، يحل برايتون، الذي يحتل المركز السابع عشر بفارق نقطتين فقط عن فرق منطقة الهبوط، ضيفًا على ليدز يونايتد، ويلتقي ويستهام مع بيرنلي، وليستر سيتي مع ساوثهمبتون، غدًا السبت، وأرسنال مع نيوكاسل في ختام مباريات المرحلة يوم الإثنين.

اقرأ أيضًا:

بوجبا يقود مانشستر يونايتد للفوز على بيرنلي والانفراد بصدارة البريميرليج
قرعة الدور الرابع.. كأس إنجلترا يترقب صدامًا مثيرًا بين يونايتد وليفربول

2021-01-18T06:33:20+03:00 لأول مرة منذ زمن طويل، يحمل كلاسيكو إنجلترا بين الكبيرين ليفربول ومانشستر يونايتد، تلك الأهمية البالغة والحاسمة على ترتيب صدارة الدوري الإنجليزي لكرة القدم، ولو
ليفربول يخشى صحوة مانشستر يونايتد في كلاسيكو تكسير العظام
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ليفربول يخشى صحوة مانشستر يونايتد في كلاسيكو تكسير العظام

صدارة البريميرليج تتأرجح بين الكبيرين في آنفيلد

ليفربول يخشى صحوة مانشستر يونايتد في كلاسيكو تكسير العظام
  • 47
  • 0
  • 0
فريق التحرير
2 جمادى الآخر 1442 /  15  يناير  2021   10:17 ص

لأول مرة منذ زمن طويل، يحمل كلاسيكو إنجلترا بين الكبيرين ليفربول ومانشستر يونايتد، تلك الأهمية البالغة والحاسمة على ترتيب صدارة الدوري الإنجليزي لكرة القدم، ولو بصفة مؤقتة، وذلك عندما يلتقي الغريمان، بعد غدٍ الأحد، لحساب المرحلة التاسعة عشرة من البريميرليج.

ويحتل مانشستر يونايتد، الذي استعاد الكثير من البريق المفقود منذ رحيل السير أليكس فيرجسون، قمة الدوري الإنجليزي حاليًا، برصيد 36 نقطة، وبفارق ثلاث نقاط فقط أمام ليفربول حامل اللقب وصاحب المركز الثاني، وذلك بعد 17 مباراة لكل منهما.

وفي هذا التوقيت من العام الماضي، فاز ليفربول على الشياطين الحمر بثلاثية مقابل هدف، ليعزز صدارته لجدول البريميرليج وقتها بفارق 16 نقطة، قبل أن يواصل الريدز التقدم في الدوري حتى فاز بلقب البطولة، بفارق كبير عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني.

والآن، ومع الغيابات المؤثرة والأخطاء الدفاعية التي كلفت ليفربول كثيرًا، أصبح الفريق خلف مانشستر يونايتد الذي حقق الفوز في خمس من آخر ست مباريات خاضها بالمسابقة، ولهذا يحتاج رجال المدرب يورجن كلوب إلى الفوز على ملعب آنفيلد، ليعود إلى الصدارة بفارق الأهداف فقط.

وفي المقابل، يحتاج مانشستر يونايتد إلى الفوز، لتعزيز صدارته وتوسيع الفارق مع أحمر المرسيسايد، علمًا بأن 7 من الانتصارات الـ11 التي حققها رجال المدرب النرويجي أولي جونار سولسكاير في البطولة حتى الآن، بالموسم الحالي كانت خارج ملعب أولد ترافورد.

ويفتقد ليفربول حتى الآن، جهود قلب الدفاع الهولندي فيرجيل فان دايك، إلى جانب جو جوميز، اللذين يعانيان من الإصابة منذ فترة طويلة، حيث يأمل كلوب أن يكون المدافع جويل ماتيب جاهزًا للعودة إلى صفوف الفريق، ليشارك فابينيو في قلب الدفاع.
وفي الوقت نفسه، يترقب مانشستر يونايتد حالة الثنائي أنطوني مارسيال، ونيمانيا ماتيتش، البدنية بعد الكدمة التي تعرض لها كل منهما، في مباراة الفريق الماضية أمام بيرنلي، يوم الثلاثاء الماضي؛ لكن سيبقى المانيو مدعومًا بمستواه اللافت في الآونة الأخيرة.

وقال مدرب مانشستر يونايتد: «نشعر بثقة كبيرة قبل خوض المباريات، قدمنا نتائج جيدة بالفعل في المباريات التي خضناها خارج ملعبنا، علينا أن نثق بأنفسنا وقد فعلنا هذا حقًا، أدينا عملًا رائعًا، إنها فترة جيدة لنا».

وحول موقعة الكلاسيكو في ملعب أنفيلد، أوضح المدرب النرويجي: «مباراة الأحد المقبل اختبار لنا في مواجهة حامل اللقب، الذي يؤدي بشكل جيد، إنه اختبار رائع لنا في هذا التوقيت من أجل التأكيد أننا نسير في الطريق الصحيح».

بدوره، أكد الدولي الفرنسي بول بوجبا، متوسط ميدان يونايتد وصاحب هدف الفوز لمانشستر يونايتد في مرمى بيرنلي، إنه يتطلع لمشاهدة منافسة الفريق أمام ليفربول، موضحًا: «ستكون مباراة جميلة للجميع، إنها قمة كبيرة تنتظرنا وعلينا الاستعداد لها، يجب أن نحتفظ بهدوئنا، هذه هي اللحظة المهمة وسنرى ما سيحدث».

ولحساب الجولة ذاتها، يستضيف مانشستر سيتي، صاحب المركز الثالث بفارق نقطة واحدة خلف ليفربول، وبفارق الأهداف فقط أمام ليستر سيتي وإيفرتون، فريق كريستال بالاس، بعد غدٍ الأحد، في انتظار هدايا ملعب آنفيلد.

وحقق مانشستر سيتي الفوز في آخر سبع مباريات خاضها بمختلف البطولات، وكان أخرها الفوز على برايتون بهدف نظيف سجله فيل فودين، ليسجل عودة من بعيد إلى المنافسة على الصدارة، بعدما تجاوز آثار البداية المخيبة في الموسم الجاري.

واعترف الإسباني جوسيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، إن الفريق عليه أن يبذل جهدًا كبيرًا في كل مباراة، معقبًا: «أشعر بالسعادة لهذا الجهد الذي نقدمه، حيث حققنا الفوز في آخر أربع مباريات بالبطولة، والآن نستعد لكريستال بالاس».

ويسعى شيفيلد يونايتد، صاحب المركز الأخير في جدول المسابقة، إلى الاستفادة من الدفعة المعنوية التي نالها من تحقيق أول فوز له في المسابقة هذا الموسم، عندما تغلب على نيوكاسل في المرحلة الماضية، وأن يحقق نتيجة جيدة عندما يستضيف توتنهام، بعد غدٍ الأحد.

ويحل ويست بروميتش ألبيون ضيفًا على وولفرهامبتون، في افتتاح مباريات المرحلة غدًا السبت، فيما يستضيف فولهام، صاحب المركز الثالث فريق تشيلسي، الذي حقق فوزًا واحدًا في آخر ست مباريات خاضها بالبطولة، ويحتاج لاستعادة الاتزان في البطولة.

وفي باقي مباريات الجولة، يحل برايتون، الذي يحتل المركز السابع عشر بفارق نقطتين فقط عن فرق منطقة الهبوط، ضيفًا على ليدز يونايتد، ويلتقي ويستهام مع بيرنلي، وليستر سيتي مع ساوثهمبتون، غدًا السبت، وأرسنال مع نيوكاسل في ختام مباريات المرحلة يوم الإثنين.

اقرأ أيضًا:

بوجبا يقود مانشستر يونايتد للفوز على بيرنلي والانفراد بصدارة البريميرليج
قرعة الدور الرابع.. كأس إنجلترا يترقب صدامًا مثيرًا بين يونايتد وليفربول

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك