لقاء المهرجانات ومسرحية «تذكرة مغترب» في اليوم الثاني من ملتقى الدمام المسرحي للمونودراما والديودراما

لقاء المهرجانات ومسرحية «تذكرة مغترب» في اليوم الثاني من ملتقى الدمام المسرحي للمونودراما والديودراما

أكد المخرج والفنان البحريني خالد الرويعي، افتقاد الكادر الإداري الحقيقي، الذي تقوم عليه المؤسسات المسرحية، مشيرا إلى أن المسرحيين لديهم الشغف لتأسيس كيانات مسرحية من أجل انتشارهم، فهم فنانيون، ويجب خلق كوادر للجوانب الإدارية ونتفرغ للعمل الفني.

 جاء ذلك خلال لقاء "المهرجانات المسرحية"، ضمن فعاليات ملتقى الدمام المسرحي للمونودراما والديودراما في دورته الخامسة بتنظيم جمعية الثقافة والفنون بالدمام.

ويخشى الرويعي أن تصبح المهرجانات المسرحية هي لقاءات اجتماعية من غير تحقيق نتائج وأثر فني، وليس لدينا أدوات قياس حقيقية ومؤشرات ، حتى لا توجد أخطاء للاستمرار من عدمه، وتطرق العديد من الأسماء المسرحية في المداخلات حول آلية المهرجانات وتوقف بعضها والاستمرار المتقطع في بعضها.

وعَقب اللقاء العرض المسرحي " تذكرة مغترب" للكاتب إبراهيم الحارثي وإخراج علي الغراب وتمثيل معتز العبدالله ، أعقبه الندوة التطبيقية قرأ من خلالها الكاتب المسرحي البحريني عادل شمس، حيث قال: «الخروج من الصندوق الإيطالي إلى الفراغ هي فكرة ذكية لتقديم هذا النوع من الأعمال»، ولكن الخروج من الصندوق في الفكرة الاخراجية هو التحدي الأصعب وهو ما حاول المخرج الوصول اليه، تمنيت ان تنبثق البداية من وحي المكان وليس من وحي النص.

وأضاف أنه أخذنا إلى مساحات أخرى لنرى مخرج واعي فاهم لأدواته التي استغلها بكل حرفية وممثل اختار اسلوبا هادئا و رزينا لتوصيل الجمل و الإحساس، وما يريده المخرج دون تكلف وبمخارج حروف واضحة وواثقة رغم تلعثمه في بعض الحوارات، إلا أن طبيعة الشخصية ساعدت في تقبل الجمهور لتلك التلعثمات، معتمداً المخرج في توزيع إضاءته لتناسب الجو العام لفضاء العرض، مكتفيا ببعض البقع الصفراء و الحمراء لتدخلنا اكثر في أجواء العرض.

وتضمن الملتقى فرقا مسرحية من الرياض وجدة والطائف والدمام والخبر، تتنافس على عدة جوائز في المسرح وفنونه، كما يتضمن الملتقى مسابقة النصوص المسرحية، وورشة تدريبية عن كتابة نص المونودراما والديودراما يقدمها الكاتب المسرحي يحيى العلكمي، ولقاءات حوارية للمخرج البحريني خالد الرويعي عن المهرجانات المسرحية والأستاذة رؤى الصحاف عن الأزياء ودورها في المسرح بعنوان " فن حياكة الحكاية في المسرح.، كما تخضع العروض المسرحية على ندوات فكرية يتم من خلالها قراءة العروض عبر متخصصين في المسرح لإلقاء الضوء فنياً على العروض مما تسهم في ارتقاء والقراءة الفنية للعرض والممثلين.

وجاءت لجنة المشاهدة "عبدالله الجفال، وعبدالباقي البخيت، وعبدالرحمن بودي"، فيما جاءت لجنة تحكيم العروض الأساتذة، سمعان العاني، ورجا العتيبي، وعبدالله الجفال، ولجنة تحكيم النصوص من الأساتذة "عباس الحايك، يحيى العلكمي، وأحمد بن حمضة.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
logo
صحيفة عاجل
ajel.sa