alexametrics
Menu


رياضة

حركة جوميز الشهيرة تسبب الذعر لطفل الكرة.. ولاعب الهلال يعتذر

«الاعتذار من شيم الكبار».. عبارة تجسدت في تصرف لاعب نادي الهلال بافیتمبي جومیز، الذي راح يبحث عن أحد الأطفال ليهدئ من روعه، بعد أن أصابه بحالة من الفزع، خلال احتفاله بتسجيل هدفه في مرمى الاتحاد بدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. وتسببت حركة جوميز الشهيرة، عندما عبَّر عن فرحته بإحراز هدفه في مرمى الاتحاد، في إصابة أحد الأطفال المكلف بجمع الكرة بالفزع، ما دفع لاعب الهلال إلى التوجه للطفل عقب انتهاء المباراة؛ ليربت على كتفيه ويقبله، ويهديه قميصه كنوع من المصالحة، والاعتذار على ما سببه له.  عدسات المصورين التقطت هذه اللحظات، وتناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي بكثافة، فيما خرج والد الطفل فيصل الغامدي في تصريحات إعلامية، قائلًا: «شاهدت المباراة، لكنني لم ألاحظ حالة الفزع التي أصابت ابني.. وعندما رأيت جوميز يُهدّيه القميص، ظننت أن ابني طلبه منه، ولكن بعد أن انهالت عليّ الاتصالات ووصلتني مقاطع وصور عن الحادثة فهمت الموقف»، فيما اختتم والد الطفل تعليقه على الموقف، بالقول: «اعتذار اللاعب من شيم الكبار».  يُشار إلى أن جوميز، ذا الأصول الفرنسية، يمتلك الكثير من الموهبة في عالم كرة القدم، ويثق الكثيرون من مشجعي الهلال في قدراته مع زملائه على حصد البطولات، خاصة أنه يعتبر من عصب الفريق مع زميله في الملعب عموري.  

دينامو كييف يصطدم بتشيلسي وأرسنال يواجه رين في الدور الـ16 بالدوري الأوروبي

أوقعت قرعة دور الستة عشر من بطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم، التي سُحبت اليوم الجمعة في مدينة نيون السويسرية، فريق تشيلسي الإنجليزي في مواجهة دينامو كييف الأوكراني، بينما يلتقي أرسنال فريق رين الفرنسي. كذلك أوقعت القرعة فريق إشبيلية الإسباني، الأكثر تتويجًا في الدوري الأوروبي برصيد خمسة ألقاب، في مواجهة سلافيا برغ التشيكي. وفي باقي مواجهات دور الستة عشر، يلتقي آينتراخت فرانكفورت الألماني مع إنتر ميلان الإيطالي، ودينامو زغرب الكرواتي مع بنفيكا البرتغالي، ونابولي الإيطالي مع سالزبورج النمساوي، وبلنسية الإسباني مع كراسنودار الروسي، وزينيت سان بطرسبرج الروسي مع فياريال الإسباني. وصعد أرسنال الإنجليزي لدور الستة عشر لبطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم، عقب فوزه 3/ صفر على ضيفه باتي بوريسوف بطل بيلاروس يوم الخميس في إياب دور الـ32 للمسابقة القارية. ونجح الفريق اللندني في تعويض خسارته المفاجئة صفر/1 أمام منافسه في لقاء الذهاب، الذي جرى يوم الخميس الماضي، ليفوز 3/1 في مجموع المباراتين، ويحجز بطاقة الترشح للدور التالي. وتأهّل نابولي الإيطالي للدور ذاته، إثر تغلبه 2/صفر على ضيفه زيورخ السويسري، ليكرر تفوقه على منافسه، بعدما فاز عليه 3/1 ذهابًا.

مدرب إشبيلية: سلافيا براغ سيكون منافسًا صعبًا في الدوري الأوروبي

أكد المدير الفني لنادي إشبيلية الإسباني لكرة القدم، بابلو ماشين، أنه رغم وجود أندية كبرى لم يرغب في مواجهتها في دور الستة عشر لبطولة الدوري الأوروبي، فإن هذا لا يقلل من قدرات فريق سلافيا براغ التشيكي، وأن هذا الأخير قادر على تعقيد الأمور أمام فريقه، خلال المواجهة المرتقبة بينهما في البطولة الأوروبية. وقال ماشين، عقب مراسم قرعة دور الستة عشر لبطولة الدوري الأوروبي، التي أجريت اليوم الجمعة: «أي منافس وصل إلى هذه المرحلة من المنافسات، فهو جدير بالتواجد فيها، ستكون هناك صعوبات، لا يمكن أن ننكر أنه كان هناك منافسون آخرون أكثر شهرة لم نرغب في الاصطدام بهم». وشدد ماشين على أهمية أن يقدم فريقه مستوى كبيرًا، خلال مباراتيه المقبلتين في بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم «الليجا»، أمام كل من برشلونة وهويسكا، استعدادًا لمواجهته الأوروبية أمام سلافيا براغ. وأضاف ماشين قائلًا: «ما يتعيّن علينا فعله، هو عبور هاتين المباراتين في الدوري، والمُضي قُدمًا بثقة؛ ثم الاستعداد بأفضل طريقة لهذه المباراة، التي ستكون صعبة بالتأكيد». وأكد المدير الفني الإسباني، أن هذه المواجهة لن تُحسم قبل مباراة العودة، التي ستقام على ملعب سلافيا براغ، واستطرد قائلًا: «ستحسم (المباراة) على ملعب المنافس، يمكننا أن نعتقد أن لدينا ميزة في لعب المباراة الثانية خارج الديار؛ حيث يحتسب الهدف بهدفين، لا يمكن أن تعرف أبدًا ما هو الأفضل».

«ميسي ألمانيا» يهدد بضياع لقب البوندسليجا من «دورتموند»

لا تزال الأخبار السيئة تنهمر على متصدر الدوري الألماني فريق بروسيا دورتموند الذي يعيش واحدة من أسوأ فتراته هذه الأيام، رغم أن الفريق يتصدر مسابقة الدوري الألماني (البوندسليجا)، برصيد 51 نقطة، وبفارق 3 نقاط فقط عن مطارده المباشر العملاق البافاري بايرن ميونخ؛ وذلك بعد 22 جولة. ويعاني بروسيا دورتموند من عثرات مفاجئة ومؤلمة على المستويين المحلي والأوروبي خلال الأسبوعين الماضيين؛ حيث خسر 4 نقاط دفعة واحدة في آخر مباراتين في الدوري، ضد هوفنهايم ونورمبرج، ليتقلص الفارق بينه وبين البايرن من 7 إلى ثلاث نقاط فقط. كما تلقى الفريق هزيمة قاسية في ذهاب ثمن نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا على يد توتنهام الإنجليزي، بنتيجة 3-0، فيما بدأت عثرات الفريق مع إصابة نجمه وقائده ماركو ريوس، في 5 فبراير الجاري. ويتصدر ريوس الملقب بميسي ألمانيا، قائمة هدافي الدوري الألماني حتى الآن، برصيد 13 هدفًا؛ وذلك بالتساوي مع نجم بايرن روبرت ليفاندوفيسكي، ومهاجم فريق أينتراخت فرانكفورت لوكا يوفيتش. ويقدم ريوس موسمًا استثنائيًّا، جمع خلاله بين صناعة الأهداف والتسجيل في الأوقات المؤثرة؛ ما أمَّن الصدارة لدورتموند أسابيع عدة. لكن الفريق يترنح وبشدة في غيابه. ويكفي للتدليل على ذلك، أن دورتموند ضيع فوزًا كان في المتناول أمام هوفنهايم بعدما تقدم بـ3 أهداف قبل أن تنتهي المباراة بالتعادل. ولا يمكن تجاهل أن الفريق تعادل مؤخرًا مع متذيل ترتيب الدوري (نورمبرج) سلبيًّا. وفيما كانت كل المؤشرات تؤكد قرب عودة ريوس لقيادة الفريق بدءًا من مباراة ليفركوزن المقبلة، بعد غد الأحد، لحساب الجولة رقم 23، فإن صحيفة بيلد الألمانية كشفت، الجمعة، أن الإصابة عادت مجددًا لتضرب اللاعب فغاب عن تدريبات الفريق التحضيرية للمباراة. وتقول بيلد إن كبوات دورتموند منحت الدوري إثارة وقوة ومنافسة شرسة غائبة منذ سنوات، وخاصةً أن لعنة  إصابة "ميسي ألمانيا" تهدد الفريق بضياع لقب البوندسليجا. فحسب الصحيفة، حسم بايرن ميونخ المنافسة مبكرًا في كل من المواسم الستة الأخيرة والمتتالية التي توج فيها باللقب، كما عاش دورتموند الوضع نفسه عند تتويجه في عامي 2011 و2012. وكانت آخر منافسة شرسة على الدوري قد شهدتها ألمانيا في عام 2010، بين البايرن وشالكه؛ حيث حسم الأول اللقب في الأمتار الأخيرة من المسابقة.

الاتحاد الإسباني يسند كلاسيكو كأس الملك إلى حكم «خماسية البارسا»

قرر الاتحاد الإسباني لكرة القدم إسناد مهمة إدارة مباراة الكلاسيكو المرتقبة بين ريال مدريد وبرشلونة في إطار منافسات إياب الدور قبل النهائي لبطولة كأس ملك إسبانيا المقررة إقامتها في 27 فبراير الجاري؛ إلى الحكم الإسباني خوسيه ماريا سانشيز. وتعادل برشلونة مع ضيفه ريال مدريد في ذهاب نصف نهائي كأس ملك إسبانيا على ملعب «كامب نو» في برشلونة مطلع الشهر الجاري بهدف لمثله، في مباراة شارك فيها نجم البارسا الأرجنتيني ليونيل ميسي، في دقائقها الأخيرة؛ حيث لم يكن قد تعافى من إصابته. ومن ثم يتوقع أنصار الفريقين أن تتسم  مباراة الإياب بالندية والإثارة الشديدتين. وستكون مباراة الإياب هي رابع مباريات الكلاسيكو التي يديرها سانشيز عبر مسيرته؛ حيث سبق أن أدار مباراة الكلاسيكو الأولى هذا الموسم التي كانت ضمن منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم «الليجا»، والتي انتهت بفوز برشلونة على ملعبه بنتيجة 5-1. وبالإضافة إلى ذلك، أدار سانشيز مباراة برشلونة وريال مدريد في كأس السوبر الإسباني لموسم 2017/2018 التي انتهت لصالح النادي الملكي بهدفين نظيفين، كما أدار في الموسم نفسه مباراة الفريقين في الليجا التي حسمها برشلونة لصالحه بثلاثية نظيفة. يُشار إلى أن الحكم الإسباني أدار 13 مباراة لريال مدريد، فاز الأخير منها في ثماني مباريات وتعادل في اثنتين وتلقى ثلاث هزائم. أما برشلونة فأدار له 14 مباراة؛ انتهت 11 مباراة منها بالفوز لصالح الفريق الكتالوني، وسقط الفريق في فخ التعادل مرة واحدة وتلقى هزيمتين. وعين الاتحاد الإسباني لكرة القدم أيضًا الحكم خوسيه لويس جونزاليز لإدارة المباراة الثانية في منافسات الإياب للدور قبل النهائي لبطولة كأس ملك إسبانيا، التي ستجمع بين بلنسية وريال بيتيس على ملعب الأول. وفي سياق موازٍ، تأتي مباراة الكلاسيكو الجديدة على هامش تصاعد صراع بين عملاقي الكرة الإسبانية من أجل التعاقد مع مهاجم فريق مانشستر يوناتيد الإنجليزي ماركوس راشفورد، في موسم الانتقالات الصيفية المقبل. ونقلت وسائل إعلام بريطانية عن مصادر مقربة من النادي الإنجليزي، أن راشفورد (21 عامًا) أصبح محور اهتمام كلا الناديين الإسبانيين، ومن المفترض أن يتم تقديم العروض الرسمية بانتهاء الموسم الحالي.

3 مواجهات قوية في الجولة الـ21 لدوري المحترفين.. اليوم

تستكمل، اليوم الجمعة، منافسات الجولة الـ21 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لكرة القدم، بثلاث مباريات؛ إذ يلتقي القادسية والشباب، ويواجه التعاون الباطن، كما يقابل الوحدة أحد. ويدعم التاريخ فريق الشباب (الذي يحتل الترتيب الثالث في جدول المسابقة برصيد 37 نقطة) في مواجهة القادسية (صاحب الترتيب الـ11 برصيد 23 نقطة) خلال المباراة التي تقام على استاد مدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية. وخلال مباراة الدور الأول بين الشباب والقادسية، انتهى اللقاء بتفوق الشباب بهدفين مقابل هدف للقادسية، وخلال لقاءاتهما السابقة (13 مرة في دوري المحترفين) فاز الشباب 8 مرات، مقابل مرتين فقط للقادسية، و3 لقاءات انتهت بالتعادل. وتعرض القادسية لهزيمة قاسية بـ«رباعية» أمام فريق الهلال (المتصدر) خلال الجولة الماضية. ويقول المدرب البلغاري للفريق بيتفيا، إن الفريق هدفه الوحيد هو الفوز على الشباب وتحصيل النقاط الثلاث. أما فريق الشباب فقد فاز في الجولة الماضية على الوحدة، متنفسًا الصعداء بعد حصوله على نقاط اللقاء؛ لكونها أعادته إلى مربع الانتصارات، فيما يسعى المدرب سوموديكا إلى الفوز للانفراد بالمركز الثالث بفارق مريح عن الأهلي (الرابع في جدول المسابقة). بدوره، يسعى فريق الباطن إلى الخروج من النفق المظلم على حساب التعاون (صاحب المركز الخامس في ترتيب المسابقة، برصيد 33 نقطة)؛ وذلك خلال المباراة التي تقام بينهما على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية، ببريدة. وفيما يحتل فريق الباطن المركز الثالث عشر للمسابقة، فهو يدخل هذه المباراة محاولًا رد الاعتبار بعد خسارته خلال الجولة الماضية أمام الحزم بهدف دون رد، واعتذار المدير الفني للباطن يوسف الغدير، عن عدم الاستمرار مع الفريق. أما فريق التعاون فيقدم مستويات رائعة ويمتلك مجموعة متميزة من اللاعبين، سواء من المحليين أو الأجانب، وقد فاز الفريق في الجولة الماضية على نظيره أحد برباعية نظيفة، فيما يسعى إلى حصد النقاط الثلاث لينافس على المركز الرابع. ويقابل الوحدة (يمتلك 31 نقطة وضعته في المركز السادس) نظيره أحد (صاحب المركز السادس عشر برصيد 12 نقطة) على ملعب مدينة الملك عبدالعزيز الرياضية بمكة المكرمة. وكان الوحدة قد خسر الجولة الماضية أمام فريق الشباب بهدف دون رد. ورغم أن الفريق قدم أداءً جيدًا في اللقاء، بعدما طوَّر المدرب أحمد حسام أداء الفريق، فإن  المباراة لن تكون سهلة مع فريق أحد المجتهد، بقيادة مدربه التونسي عمار السويح، الذي يقدم أداء جيدًا في الدور الثاني، رغم هزيمته الكبيرة الجولة الماضية أمام التعاون. فريق أحد يسعى إلى حصد النقاط الثلاث لمحاولة الهروب من قاع الترتيب. وكل عناصر الندية والإثارة تتوافر في هذا اللقاء الهام لكلا الفريقين، بعدما انتهى لقاء الدور الأول بفوز الوحدة 1-3.

جوميز: أعتبر نفسي سفيرًا للكرة السعودية في العالم

أكد بافتيمبي جوميز، مهاجم نادي الهلال، أنه يحب جماهير الزعيم كثيرًا، مشيرًا إلى أنه يعتبر نفسه سفيرًا للكرة السعودية في العالم. وجاء ذلك، في تصريحات صحفية للاعب الملقب بالأسد، عقب نهاية لقاء الهلال والاتحاد في كلاسيكو الكرة السعودية، والذي أقيم مساء أمس الخميس، ضمن مباريات المرحلة الحادية والعشرين لبطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان لكرة القدم للمحترفين. وأعرب لاعب الهلال عن سعادته الكبيرة بالفوز على الاتحاد 2/صفر في ملعبه  بجدة، الأمر الذي يقرب الهلال من الاحتفاظ بلقب الدوري للموسم الثالث على التوالي. وسجل جوميز الهدف الأول للهلال في الدقيقة 67، قبل أن يضيف زميله سالم الدوسري الهدف الثاني في الدقيقة 82؛ ليواصل الفريق صدارته للبطولة بعدما رفع رصيده إلى 52 نقطة. وذكر جوميز أنه يبادل جماهير الهلال الحب والتقدير، مشيرًا إلى رغبته في إسعادهم دائمًا، وقال: أعتبر نفسي سفيرًا للكرة السعودية في العالم. وأضاف: في مثل هذه المباريات تتقلص المساحات ويصبح واجبًا على اللاعب أن يستغل أنصاف الفرص، وهذا ما وفقت بعمله اليوم. وتابع: نأمل أن نرى الاتحاد العام القادم بشكل أفضل مما كان عليه هذا العام. وحول توالي المباريات، قال: نشعر بالضغط وهذا يجعل المسؤولية كبيرة على عاتقنا ويحثنا على العمل دائمًا من أجل الفوز وتحقيق البطولات وإسعاد الجماهير. ورفع الفرنسي بافتيمبي جوميز لاعب الهلال رصيده التهديفي بدوري المحترفين منذ بداية عام 2019 إلى خمسة أهداف، بالإضافة إلى تصدره قائمة هدافي البطولة برصيد 17 هدفًا، وساهم جوميز في صناعة 24 هدفًا بالدوري هذا الموسم. وواصل الهلال سلسلة اللاهزيمة أمام الاتحاد للمباراة الخامسة على التوالي؛ حيث يعود تاريخ آخر هزيمة له للدور الأول في موسم 2017 – 2016 وكانت بنتيجة 2/صفر لصالح الاتحاد. وفي هذا اللقاء، تغلب الهلال على الاتحاد ذهابًا وإيابًا للمرة الثانية في تاريخهما بدوري المحترفين، الأولى كانت في موسم 2013 - 2012. وعزز الهلال صدارته للدوري، بعدما رفع رصيده للنقطة 52، بفارق 9 نقاط عن أقرب ملاحقيه، فريق النصر، الذي لعب مباراة أقل من الزعيم. وبات الهلال الفريق الوحيد بالدوري الذي يسجل في جميع المباريات التي خاضها هذا الموسم.

مدرب الاتحاد: لست خائفًا من الإقالة بعد الهزيمة أمام الهلال

أعرب الكرواتي سلافين بيليتش، المدير الفني لنادي الاتحاد عن أسفه لخسارة فريقه أمام ضيفه الهلال، أمس الخميس، 2- صفر في قمة مباريات المرحلة الحادية والعشرين لبطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان لكرة القدم للمحترفين، موضحًا أنه لا يخشى الإقالة من تدريب الفريق؛ لأنهم يقدمون عملًا جيدًا في الفترة الحالية. وتجمد رصيد الاتحاد عند 15 نقطة؛ ليقبع في المركز الخامس عشر «قبل الأخير» في ترتيب البطولة، في موقف غريب على عميد الأندية السعودية، أن يوشك على الهبوط إلى الدرجة الأولى. وقال مدرب الاتحاد، في تصريحات صحفية عقب نهاية لقاء الكلاسيكو في جدة: فريقي ليس سيئًا وحصلت على أفضل مدرب بالجولة، ونحن مميزون دفاعيًّا. وأضاف: الهلال فريق قوي ولكنه لم يسيطر على مجريات المباراة إلا بعد هدف جوميز المفاجئ، في المقابل سيطرنا على الهجوم بشكل كامل. وتابع: على الجميع الصبر من أجل انسجام الفريق والظهور بمستويات مميزة بالفترة المقبلة. وأصرَّ بيليتش على أنه يقدم مستويات جيدة مع الفريق، قائلًا: لست خائفًا من الإقالة لأني أقدِّمُ عملًا جيدًا في الفترة الحالية .. لم نخسر في الدور الثاني سوى مباراة واحدة من فريق مرشح للفوز بلقب البطولة وهذا لا يزعجني كثيرًا. وختم حديثه موجهًا رسالة إلى جماهير الفريق؛ حيث قال: لست سعيدًا بالخسائر أمام الفرق الكبرى، ولكن يجب أن تثقوا في لاعبيكم ليعود الاتحاد كما كان. وبهذه النتيجة، أصبح الاتحاد مهددًا بالهبوط للمرة الأولى، لا سيما مع تراجع الأداء لدرجة مخيفة الموسم الحالي، واستمرار مسلسل نزيف النقاط، والذي كانت آخر حلقتين منه التعادل مع كل من التعاون والرائد في الجولتين الماضيتين من دوري المحترفين. وما يزيد من تعقيد مهمة «النمور» أنه سينافس أكثر من فريق يحاول تفادي نفس المصير وتجنب شبح الهبوط؛ إذ يقبع الفريق في المركز الـ15 قبل الأخير، برصيد 15 نقطة، وتفصله 3 نقاط فقط عن متذيل الترتيب، فريق أحد الذي لديه 12 نقطة، بينما يتواجد الفيحاء في المركز 14 «الثالث من القاع»، برصيد 16 نقطة. وتنتظر الاتحاد 7 مباريات في جدة، منها مواجهات مع الفرق التي تزاحمه على البقاء، وهي: «الفيحاء، الحزم، الباطن»، وسيواجه الهلال المنافس على الدوري، وجاره وغريمه الأهلي، ومع كل الفرق تلك، الاتفاق والفتح ومجموع كل تلك المباريات 21 نقطة، وهو مُطالب على الأقل بأن يفوز على منافسيه الباحثين عن مناطق الدفء.

لاعب الهلال يوضح حقيقة استفزازه لجماهير الاتحاد

أكد لاعب الهلال، ميليوس ديجنيك، أنه لم يتعمد استفزاز جماهير الاتحاد، في المباراة التي جمعت الفريقين مساء أمس الخميس، على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، ضمن منافسات الجولة الحادية والعشرين لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. ونفى ديجنيك هذا الأمر، بقوله: لم أستفز الجماهير.. هذا غير صحيح ما يصوره التلفزيون.. ذهبت لأحضر الكرة ولكن الجماهير قذفت عليَّ القوارير. وأضاف ديجينيك: كيف لا يمكن للتنظيم أن يحمي اللاعبين من جماهير المنافسين؟، فقط طلبت منهم الهدوء ولم أستفزهم. ووصف لاعب الهلال أجواء الكلاسيكو السعودي بين الهلال والاتحاد بـ«الرائعة»، مشيرًا إلى أن جماهير الفريق جميلة وتزيد من حماس الفريق لتحقيق الفوز. وتقدم الهلال خطوة هامة نحو الاحتفاظ بلقب بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان لكرة القدم للمحترفين، للموسم الثالث على التوالي، عقب فوزه 2/صفر على اتحاد جدة في قمة مباريات المرحلة الحادية والعشرين للمسابقة؛ ليعزز صدارته للبطولة بعدما رفع رصيده إلى 52 نقطة. وأوضح ديجنيك، في تصريحات إعلامية أعقبت المباراة، أن الفريقين قدما أداءً جيدًا، مقدمًا الشكر لزملائه على المجهود الذي بذلوه داخل الملعب من أجل الحفاظ على الصدارة. وأشار إلى أنه كان يلعب في خط الوسط قبل انتقاله إلى قلب الدفاع، مؤكدًا إنه عندما يقدم أداءً مميزًا يكون بسبب دعم زملائه له. وتابع لاعب الهلال: أتشرف بكوني جزءًا من هذا الفريق الأعلى من الناحية الاحترافية، وتلاحم المباريات أمر خطير ولكننا قادرون على تقديم أفضل أداء ممكن. وأحرز هدفي الهلال، كل من المهاجم الفرنسي جوميز في الدقيقة 67 من عمر المباراة، وأضاف الهدف الثاني سالم الدوسري في الدقيقة 82. وكان شوط المباراة الأول قد انتهى بالتعادل السلبي، وكان سجالًا بين الفريقين، وشهد إضاعة محمد الشلهوب لاعب الهلال، أخطر الفرص، بعدما مرر كاريلو به الكرة داخل منطقة الجزاء، لكن الشلهوب أطاح بالكرة فوق مرمى فواز القرني حارس الاتحاد. وظهر الحذر على أداء نادي الاتحاد، وأصبح يلعب على الهجمة المرتدة وسرعات فهد المولد مهاجم الفريق.  وبهذه النتيجة رفع الهلال رصيده من النقاط إلى 52 نقطة، مُتربعًا على صدارة جدول ترتيب أندية الدوري السعودي للمحترفين، فيما تجمد رصيد الاتحاد عند النقطة 15، في المركز الخامس عشر. وأصبح الاتحاد مهددًا بالهبوط للمرة الأولى، لا سيما مع تراجع الأداء لدرجة مخيفة الموسم الحالي، واستمرار مسلسل نزيف النقاط، والذي كانت آخر حلقتين منه التعادل مع كل من التعاون والرائد في الجولتين الماضيتين من دوري المحترفين.

الهلال يضرب الأرقام بثنائية الاتحاد في الجوهرة

ضرب الهلال بفوزه على الاتحاد بثنائية نظيفة في موقعة الجوهرة، العديد من الأرقام الإيجابية، أمس الخميس، في المواجهة التي جرت بالمرحلة الحادية والعشرين لبطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان لكرة القدم للمحترفين. رفع الفرنسي بافتيمبي جوميز لاعب الهلال رصيده التهديفي بدوري المحترفين منذ بداية عام 2019 إلى خمسة أهداف، بالإضافة إلى تصدره قائمة هدافي البطولة برصيد 17 هدفًا، وساهم جوميز في صناعة 24 هدفًا بالدوري هذا الموسم. وللمرة الثانية حسم الهلال الكلاسيكو على ملعب «الجوهرة المشعة»؛ حيث سبق أن التقى الفريقان في أربع مناسبات بالدوري قبل أمسية الخميس فاز الهلال في لقاء، مقابل انتصار للاتحاد وحسم التعادل مباراتين. وحقق الهلال الفوز الرابع له من أصل 11 مواجهة كفريق ضيف على اتحاد جدة في تاريخ مواجهاتهما بدوري المحترفين. وعزز الهلال سجله التاريخي أمام الاتحاد بتحقيق الانتصار التاسع في تاريخ مبارياتهما بالمسابقة، في حين فاز الاتحاد في خمسة لقاءات وساد التعادل على ثماني مواجهات. كما واصل الهلال سلسلة اللاهزيمة أمام الاتحاد للمباراة الخامسة على التوالي؛ حيث يعود تاريخ آخر هزيمة له للدور الأول في موسم 2017 – 2016 وكانت بنتيجة 2/صفر لصالح الاتحاد. وفي هذا اللقاء، تغلب الهلال على الاتحاد ذهابًا وإيابًا للمرة الثانية في تاريخهما بدوري المحترفين، الأولى كانت في موسم 2013 - 2012. وعزز الهلال صدارته للدوري، بعدما رفع رصيده للنقطة 52، بفارق 9 نقاط عن أقرب ملاحقيه، فريق النصر، الذي لعب مباراة أقل من الزعيم. وبات الهلال الفريق الوحيد بالدوري الذي يسجل في جميع المباريات التي خاضها هذا الموسم. وعمّق الهلال أوجاع نظيره الاتحاد، بعد الفوز عليه بثنائية نظيفة، في المباراة التي جمعتهما مساء الخميس، على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، ضمن منافسات الجولة الواحدة والعشرين لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. وأحرز الهدف الأول المهاجم الفرنسي جوميز في الدقيقة 67 من عمر المباراة، وأضاف الهدف الثاني سالم الدوسري في الدقيقة 82. وكان شوط المباراة الأول قد انتهى بالتعادل السلبي، وكان سجالًا بين الفريقين، وشهد إضاعة محمد الشلهوب لاعب الهلال، أخطر الفرص، بعدما مرر كاريلو به الكرة داخل منطقة الجزاء، لكن الشلهوب أطاح بالكرة فوق مرمى فواز القرني حارس الاتحاد. وظهر الحذر على أداء نادي الاتحاد، وأصبح يلعب على الهجمة المرتدة وسرعات فهد المولد مهاجم الفريق. وأصبح الاتحاد مهددًا بالهبوط للمرة الأولى، لا سيما مع تراجع الأداء لدرجة مخيفة الموسم الحالي، واستمرار مسلسل نزيف النقاط، والذي كانت آخر حلقتين منه التعادل مع كل من التعاون والرائد في الجولتين الماضيتين من دوري المحترفين.

ماميتش: الهلال قدم أفضل مبارياته بالدوري أمام الاتحاد

أعرب مدرب نادي الهلال الكرواتي زوران ماميتش، عن سعادته بأداء لاعبي الفريق أمام الاتحاد، ووصف اللقاء بالأفضل منذ توليه القيادة الفنية للموج الأزرق. ونجح الهلال في تعزيز صدارته لجدول بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان لكرة القدم للمحترفين، بعد تغلبه على مضيفه الاتحاد بثنائية نظيفة، أمس الخميس، في قمة مباريات المرحلة الحادية والعشرين من المسابقة. وقال المدرب الكرواتي، في تصريحات عقب نهاية المباراة: أبارك للاعبين من حارس المرمى إلى المهاجم وأشكرهم على المجهود الذي بذلوه. وأضاف: أداؤنا كان الأفضل بين الخمس مباريات الأخيرة، واجهنا فريقًا صعبًا ومباريات صعبة لكن لم يتمكنوا من صناعة سوى فرصة واحدة وهذا أمر جيد. وأنهى ماميتش حديثه قائلًا: المجموعة قدَّمت أداءً ممتازًا، ومثلما قابلنا الاتحاد بضغط عال إلا أن لاعبي المنافس قدموا أداءً مميزًا أيضًا. وعمّق الهلال أوجاع نظيره الاتحاد، بعد الفوز عليه بثنائية نظيفة، في المباراة التي جمعتهما مساء الخميس، على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، ضمن منافسات الجولة الواحدة والعشرين لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. وكانت القمة الأولى التي جمعت الفريقين في الجولة السابعة من عمر المسابقة، على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالملز؛ قد انتهت بفوز «الموج الأزرق» على «النمور» بثلاثة أهداف لهدف. وأحرز الهدف الأول المهاجم الفرنسي جوميز في الدقيقة 67 من عمر المباراة، وأضاف الهدف الثاني سالم الدوسري في الدقيقة 82. وكان شوط المباراة الأول قد انتهى بالتعادل السلبي، وكان سجالًا بين الفريقين، وشهد إضاعة محمد الشلهوب لاعب الهلال، أخطر الفرص، بعدما مرر كاريلو به الكرة داخل منطقة الجزاء، لكن الشلهوب أطاح بالكرة فوق مرمى فواز القرني حارس الاتحاد. وظهر الحذر على أداء نادي الاتحاد، وأصبح يلعب على الهجمة المرتدة وسرعات فهد المولد مهاجم الفريق.  وبهذه النتيجة رفع الهلال رصيده من النقاط إلى 52 نقطة، مُتربعًا على صدارة جدول ترتيب أندية الدوري السعودي للمحترفين، فيما تجمد رصيد الاتحاد عند النقطة 15، في المركز الخامس عشر. وأصبح الاتحاد مهددًا بالهبوط للمرة الأولى، لا سيما مع تراجع الأداء لدرجة مخيفة الموسم الحالي، واستمرار مسلسل نزيف النقاط، والذي كانت آخر حلقتين منه التعادل مع كل من التعاون والرائد في الجولتين الماضيتين من دوري المحترفين. وما يزيد من تعقيد مهمة «النمور» أنه سينافس أكثر من فريق يحاول تفادي نفس المصير وتجنب شبح الهبوط؛ إذ يقبع الفريق في المركز الـ15 قبل الأخير، برصيد 15 نقطة، وتفصله 3 نقاط فقط عن متذيل الترتيب، فريق أحد الذي لديه 12 نقطة، بينما يتواجد الفيحاء في المركز 14 «الثالث من القاع»، برصيد 16 نقطة. وتنتظر الاتحاد 7 مباريات في جدة، منها مواجهات مع الفرق التي تزاحمه على البقاء، وهي: «الفيحاء، الحزم، الباطن»، وسيواجه الهلال المنافس على الدوري، وجاره وغريمه الأهلي، ومع كل الفرق تلك، الاتفاق والفتح ومجموع كل تلك المباريات 21 نقطة، وهو مُطالب على الأقل بأن يفوز على منافسيه الباحثين عن مناطق الدفء.

تغريم كلوب حوالي 60 ألف دولار لانتقاد التحكيم

فرض الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أمس الخميس، غرامة مالية قدرها 45 ألف جنيه إسترليني «58774 ألف دولار» على يورجن كلوب مدرب ليفربول؛ بسبب تعليقات أدلى بها عن الحكم عقب تعادل فريقه 1-1 أمام وست هام يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في الرابع من فبراير الجاري. ووجه الاتحاد المحلي اتهامًا إلى المدرب الألماني هذا الشهر بعد أن اعتُبر تعليقه تشكيكًا في نزاهة الحكم، أو وينطوي على اتهام بالتحيُّز. وقَبِلَ كلوب الاتهام. وقال كلوب حينها إن أداء الحكم كيفن فريند تأثر بقرار احتساب الهدف الأول الذي سجله ساديو ماني، وكان من المفترض ألا يحتسب بداعي التسلل. وأفاد بيان للاتحاد الإنجليزي تم تغريم كلوب مبلغ 45 ألف جنيه إسترليني بعد أن قبل الاتهام الموجه له؛ بسبب تعليقه بعد مباراة ليفربول أمام وست هام يونايتد في الدوري في الرابع من فبراير 2019. التعليق الذي أدلى به «كلوب» في المؤتمر الصحفي بعد المباراة يعتبر خرقًا للوائح الاتحاد؛ لأنه يشكك في نزاهة حكم المباراة وينطوي على اتهام بالتحيز. وفشل فريق ليفربول في تحقيق الفوز للمباراة الثانية على التوالي، وذلك بعد تعادله مع مضيفه وستهام يونايتد بهدف لمثله، على ملعب لندن الأولمبي، ضمن الجولة 25 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. وجاء هدفا اللقاء في الـ45 دقيقة الأولى؛ حيث افتتح ليفربول باب التسجيل في الدقيقة 22 بقدم النجم السنغالي ساديو ماني بعد أن استغل عرضية من اليمين من جيمس ميلنر ليسيطر على الكرة ويتخلص من رقابة دفاع الفريق اللندني، ثم يسكن الكرة بيسراه في أقصى الزاوية اليمنى لمرمى لوكاس فابيانسكي. وأثبتت الإعادة تواجد ميلنر في موقف تسلل واضح لحظة استلام الكرة، قبل أن يرسل الكرة العرضية، إلا أن الحكم احتسب الهدف. ولكن لم يهنأ لاعبو ليفربول بهذا التقدم طويلًا؛ حيث أدرك الجناح الجامايكي ميكائيل أنطونيو التعادل لأصحاب الأرض بعد 6 دقائق، بعد مخالفة من على حدود منطقة الجزاء نفذها البرازيلي فيليبي أندرسون بذكاء؛ حيث خدع دفاع «الريدز» ومرر كرة أرضية داخل المنطقة لميكائيل أنطونيو الذي سدد كرة أرضية ارتطمت في القائم الأيمن وسكنت مرمى أليسون بيكر الذي اكتفى بالمشاهدة.

تأهل أرسنال ونابولي لدور الـ 16 بالدوري الأوروبي

صعد أرسنال الإنجليزي لدور الستة عشر لبطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم، عقب فوزه 3/صفر على ضيفه باتي بوريسوف بطل بيلاروس أمس الخميس، في إياب دور الـ32 للمسابقة القارية. ونجح الفريق اللندني في تعويض خسارته المفاجئة صفر/1 أمام منافسه في لقاء الذهاب، الذي جرى يوم الخميس الماضي؛ ليفوز 3/1 في مجموع المباراتين، ويحجز بطاقة الترشح للدور التالي. وجاء الهدف الأول لأرسنال مبكرًا في الدقيقة الرابعة عبر النيران الصديقة، بعدما سجل زاخار فولكو لاعب الضيوف هدفًا بالخطأ في مرمى فريقه، قبل أن يضيف شكودران موستافي وسوكراتيس باباستاثوبولوس الهدفين الثاني والثالث للفريق الإنجليزي في الدقيقتين 39 و60. وتأهل نابولي الإيطالي للدور ذاته، إثر تغلبه 2/صفر على ضيفه زيورخ السويسري؛ ليكرر تفوقه على منافسه بعدما فاز عليه 3/1 ذهابًا. وسجل سيموني فيردي وآدم وناس هدفي نابولي في الدقيقتين 43 و75. وبلغ فالنسيا الإسباني دور الستة عشر أيضًا، بفوزه 1/صفر على ضيفه سيلتيك الأسكتلندي؛ ليفوز 3/صفر في مجموع لقائي الذهاب والعودة؛ حيث سبق له الفوز 2/صفر ذهابًا. وشهدت المباراة طرد جيريمي تولجان لاعب سيلتيك في الدقيقة 37 لحصوله على الإنذار الثاني. واقتنص فياريال الإسباني تعادلًا إيجابيًّا بطعم الفوز 1/1 من ضيفه سبورتنج لشبونة البرتغالي؛ ليصعد لدور الستة عشر، بعدما فاز ذهابًا 1/صفر. وحقق آينتراخت فرانكفورت الألماني فوزًا كبيرًا 4/1 على ضيفه شاختار دونتسيك الأوكراني؛ ليصعد عن جدارة واستحقاق، بعدما فاز ذهابًا 2/1 أيضًا، فيما تأهل دينامو زغرب الكرواتي لدور الستة عشر، بفوزه 3/صفر على ضيفه فيكتوريا بلزن التشيكي؛ ليفوز 4/2 في إجمالي المباراتين. وعوض زينيت الروسي خسارته صفر/1 أمام فناربخشه التركي ذهابًا خارج ملعبه، بعدما حقق فوزًا كبيرًا 3/1 في لقاء العودة، الذي أقيم داخل قواعده؛ لينال ورقة الترشح للدور المقبل. ولحق سالزبورج النمساوي بركب المتأهلين لدور الستة عشر، عقب تغلبه 4/صفر على ضيفه كلوب بروج التشيكي؛ ليفوز 5/2 في مجموع اللقاءين.

بالصور.. الهلال يُزيد أوجاع الاتحاد بثنائية جوميز والدوسري

عمّق الهلال من أوجاع نظيره الاتحاد، بعد الفوز عليه بثنائية نظيفة، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الخميس على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، ضمن منافسات الجولة الواحد والعشرين لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. وكانت القمة الأولى التي جمعت الفريقين في الجولة السابعة من عمر المسابقة، على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالملز؛ قد انتهت بفوز «الموج الأزرق» على «النمور» بثلاثة أهداف لهدف. أحرز الهدف الأول المهاجم الفرنسي جوميز في الدقيقة 67 من عمر المباراة، وأضاف الهدف الثاني سالم الدوسري في الدقيقة 82. وكان شوط المباراة الأول قد انتهى بالتعادل السلبي، وكان سجالًا بين الفريقين، وشهد إضاعة محمد الشلهوب لاعب الهلال، أخطر الفرص، بعدما مرر كاريلو به الكرة داخل منطقة الجزاء، لكن الشلهوب أطاح بالكرة فوق مرمى فواز القرني حارس الاتحاد. وظهر الحذر على أداء نادي الاتحاد، وأصبح يلعب على الهجمة المرتدة وسرعات فهد المولد مهاجم الفريق.  وبهذه النتيجة رفع الهلال رصيده من النقاط إلى 52 نقطة، مُتربعًا على صدارة جدول ترتيب أندية الدوري السعودي للمحترفين، فيما تجمد رصيد الاتحاد عند النقطة 15، في المركز الخامس عشر. وأصبح الاتحاد مهددًا بالهبوط للمرة الأولى، لا سيما مع تراجع الأداء لدرجة مخيفة الموسم الحالي، واستمرار مسلسل نزيف النقاط، والذي كانت آخر حلقتين منه التعادل مع كل من التعاون والرائد في الجولتين الماضيتين من دوري المحترفين. وما يزيد من تعقيد مهمة «النمور» أنه سينافس أكثر من فريق يحاول تفادي نفس المصير وتجنب شبح الهبوط؛ إذ يقبع الفريق في المركز الـ15 قبل الأخير، برصيد 15 نقطة، وتفصله 3 نقاط فقط عن متذيل الترتيب، فريق أحد الذي لديه 12 نقطة، بينما يتواجد الفيحاء في المركز 14 «الثالث من القاع»، برصيد 16 نقطة. وتنتظر الاتحاد 7 مباريات في جدة، منها مواجهات مع الفرق التي تزاحمه على البقاء، وهي: «الفيحاء ،الحزم، الباطن»، وسيواجه الهلال المنافس على الدوري، وجاره وغريمه الأهلي، ومع كل الفرق تلك، الاتفاق والفتح ومجموع كل تلك المباريات 21 نقطة، وهو مُطالب على الأقل بأن يفوز على منافسيه الباحثين عن مناطق الدفء. أدار المباراة الحكم الهولندي داني ماكيلي، وعاونه كل من ماريو ديكس وهيسيل ستيجسترا، وكان باكس كريستيان حكمًا رابعًا، وجوشيم كامفويس حكمًا للفيديو. وانطلقت منافسات الجولة، أمس الأربعاء، بمواجهة الفتح والأهلي، التي تغلب فيها «النموذجي» بهدفين مقابل هدف، فيما تعادل الحزم والاتفاق، اليوم الخميس، إيجابيًّا بهدف لكل فريق. وتستكمل المواجهات، يوم الجمعة المقبل، حينما يستضيف التعاون نظيره الباطن في ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة، في اللقاء الذي يُقام عند الـ3:55 مساء؛ حيث جمع أصحاب الأرض 33 نقطة وضعته في المركز الخامس، فيما يحتل الباطن المركز الـ13 بـ18 نقطة. ويحتضن ملعب مدينة الأمير سعود بن جلوي عند الـ6:15 مساء اللقاء الثاني، والذي يجمع القادسية صاحب المركز الحادي عشر بـ23 نقطة، بنظيره الشباب الذي يمتلك 37 نقطة احتل بها المركز الثالث. وتختتم لقاءات اليوم الثالث بمواجهة الوحدة صاحب المركز السادس، برصيد 31 نقطة، بنظيره أحد متذيل الترتيب بـ12 نقطة، في اللقاء الذي يُقام عند الـ8:25 مساء على ملعب مدينة الملك عبدالعزيز الرياضية. ويشهد يوم السبت المواجهتين الأخيرتين في الجولة، والتي تجمع الرائد بالفيصلي عند الـ3:55 مساء على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة؛ حيث يدخل الرائد اللقاء، وهو في المركز العاشر بعد أن جمع 24 نقطة، فيما يحتل الفيصلي المركز الثامن، برصيد 27 نقطة. ويختتم نادي النصر مواجهات الجولة حينما يستضيف نظيره الفيحاء على أرض استاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض عند الـ8:25 مساء؛ حيث يدخل النصراويون اللقاء، وفي جعبتهم 43 نقطة في وصافة الترتيب، في حين يمتلك الفيحاء 16 نقطة احتلوا بها المركز الرابع عشر.

قبل انطلاق الكلاسيكو.. بيليتش يتسلم جائزة الأفضل في يناير

تسلم المدرب الكرواتي سلافين بيليتش، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، جائزة أفضل مدرب لشهر يناير، في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. وجاء تسلم بيليتش للجائزة، قبل ساعات قليلة من انطلاق المواجهة المرتقبة بين الاتحاد والهلال في قمة الجولة الواحد وعشرين من بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. ويدخل «العميد» هذه المواجهة؛ من أجل حصد النقاط الثلاث للمباراة؛ للهروب من قاع الجدول. وأعلن بيليتش، تشكيلة الاتحاد، لـ«كلاسيكو» السعودية، والتي ضمت كلًا من: حراسة المرمى: فواز القرني. خط الدفاع: زياد الصحفي - مانويل داكوستا - منصور الحربي - سعود عبدالحميد. خط الوسط : كريم الأحمدي – سيجو سانجو – فهد المولد – عبدالرحمن الغامدي – جاري رودريجيز. الهجوم: أليكساندر برجوفيتش. فيما ضمت التشكيلة الأساسية لفريق الهلال، التي أعلنها الكرواتي زوران ماميتش كلًا من: حراسة المرمى: علي الحبسي. خط الدفاع: محمد البريك – ميلوش ديجينك – ألبرتو بوتيا – ياسر الشهراني. خط الوسط: محمد كنو – عبدالملك الخيبري – أندريه كاريلو. خط الهجوم: سيباستيان جيوفينكو – سالم الدوسري – بافيتيمبي جوميز. وتنطلق مواجهة الاتحاد والهلال، ضمن منافسات الجولة الحادية والعشرين لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بمحافظة جدة، في الساعة الثامنة والنصف من مساء اليوم الخميس. وأصبح الاتحاد مهددًا بالهبوط للمرة الأولى، لا سيما مع تراجع الأداء لدرجة مخيفة الموسم الحالي، واستمرار مسلسل نزيف النقاط، والذي كانت آخر حلقتين منه التعادل مع كل من التعاون والرائد في الجولتين الماضيتين من دوري المحترفين. وما يزيد من تعقيد مهمة «النمور» أنه سينافس أكثر من فريق يحاول تفادي نفس المصير وتجنب شبح الهبوط؛ إذ يقبع الفريق في المركز الـ15 قبل الأخير، برصيد 15 نقطة، وتفصله 3 نقاط فقط عن متذيل الترتيب، فريق أحد الذي لديه 12 نقطة، بينما يتواجد الفيحاء في المركز 14 (الثالث من القاع)، برصيد 16 نقطة. فيما يتصدر فريق الهلال، جدول ترتيب أندية الدوري السعودي للمحترفين، برصيد 49 نقطة. وأسند الاتحاد السعودي لكرة القدم، إدارة المباراة للحكم الهولندي داني ماكيلي، ويعاونه كل من ماريو ديكس وهيسيل ستيجسترا، فيما سيكون باكس كريستيان حكمًا رابعًا، وجوشيم كامفويس حكمًا للفيديو.

المزيد