إشبيلية «المتمرس» يتحدى إنتر «العنيد» بنهائي الدوري الأوروبي

قمة مثيرة في «راين إنرجي»
إشبيلية «المتمرس» يتحدى إنتر «العنيد» بنهائي الدوري الأوروبي

يترقب عشاق كرة القدم حول العالم، اليوم الجمعة، إسدال الستار على فعاليات هذا الموسم المثير لمسابقة الدوري الأوروبي، بمواجهة نارية متوازنة تجمع إنتر ميلان الإيطالي في مواجهة صاحب الرقم القياسي لعدد مرات حصد اللقب إشبيلية الإسباني، في نهائي إنقاذ الموسم.

وتُقام المباراة دون جماهير على استاد «راين إنرجي» في كولون، حيث إقامة جميع مباريات الأدوار النهائية للبطولة في هذا الموسم على ملعب محايد بألمانيا؛ بسبب أزمة تفشي الإصابات بفيروس كورونا.

ولم يسبق لأي فريق أن توج بلقب الدوري الأوروبي، أكثر من إشبيلية الذي أحرز اللقب 5 مرات سابقة، مقسمة بين البطولة بمسماها القديم كأس الاتحاد الأوروبي، ومسماها الحالي الدوري الأوروبي.

ولكن هذا لن يضعف من رغبة رجال المدرب أنطونيو كونتي الأكيدة في الفوز باللقب، وتقليص الفارق مع إشبيلية في عدد مرات الفوز؛ حيث سبق للفريق الإيطالي الفوز بلقب كأس الاتحاد الأوروبي ثلاث مرات.

وإذا فاز إنتر باللقب، سيكون الأول له في البطولة بمسماها الحالي، والرابع له في البطولة بشكل عام، لينفرد بالمركز الثاني في قائمة أكثر الفرق فوزًا بالبطولة، بينما أصبح فوز إشبيلية باللقب أمرًا معتادًا، ولكن الفوز باللقب أمام مدرجات خاوية من الجماهير سيكون حدثًا استثنائيًّا.

وفاز إشبيلية بلقب كأس الاتحاد الأوروبي في 2005 و2006، ثم توج بلقب الدوري الأوروبي في ثلاثة مواسم متتالية من 2014 إلى 2016، إلا أنه مثل الإنتر يبحث عن إنقاذ الموسم بإحراز لقب يحفظ ماء الوجه بعد الخروج بحصاد صفري على الصعيد المحلي.

وحقق إشبيلية جميع ألقابه السابقة في البطولة أمام مدرجات محتشدة بالجماهير، ووسط احتفالات صاخبة من المشجعين على النقيض تمامًا من المباراة النهائية المرتقبة، اليوم الجمعة، التي تُقام دون حضور الجماهير في إطار الإجراءات الوقائية والاحترازية للحد من تفشي فيروس كورونا.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa