محكمة سويسرية تقضي بسجن الشيخ أحمد الفهد الصباح في تزوير تحكيم بلاغ الكويت

محكمة سويسرية تقضي بسجن الشيخ أحمد الفهد الصباح في تزوير تحكيم بلاغ الكويت

قضت محكمة جنايات سويسرية في جنيف، الجمعة، بإدانة الوسيط الأولمبي الكويتي، الشيخ أحمد الفهد الصباح، و4 آخرين في قضية تزوير تحكيم بلاغ الكويت.

ونقلت مراسلة تلفزيون ليمان السويسري المحلي، أن الشيخ أحمد الفهد أدين بالحبس 30 شهرًا منها 14 شهرًا بحبس نافذ، فيما قضت المحكمة بالعقوبة ذاتها على مساعد أحمد الفهد، بحسب صحيفة «القبس» الكويتية.

كما أدين المحامي الإنجليزي المتخصص في التحكيم الدولي بالحبس لمدة 36 شهرًا بينها 18 شهرًا حبسًا نافذًا والمنع من ممارسة مهنة المحاماة في سويسرا لمدة 5 سنوات، بينما أدين المحاميان الآخران البلغاري والأوكراني بالحبس 15 و18 شهرًا مع وقف التنفيذ.

وكانت جلسات محاكمة الفهد قد بدأت في 30 أغسطس الماضي، حيث مثل الفهد إلى جانب ثلاثة من المتهمين الأربعة الآخرين وهم: مساعد كويتي سابق للفهد، ومحاميان مقيمان في جنيف من بلغاريا وأوكرانيا، وغاب عن المحاكمة المتهم الخامس، وهو محام إنكليزي.

وواجه المتهمون تهماً تتعلق بترتيب قضية تحكيم في جنيف في عام 2014 لتوثيق أدلة مصورة، ثبت أنه تم التلاعب بها.

اقرأ أيضًا:

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa