«صديق الأمس» سلاح إنتر لكسر احتكار يوفنتوس

«صديق الأمس» سلاح إنتر لكسر احتكار يوفنتوس

بعد تدعيم صفوف الأفاعي

يقف صديق الأمس وأحد أبطال مشهد الهيمنة على مقاليد كرة القدم في إيطاليا، حجر عثرة أمام مخطط يوفنتوس لحصد النجمة العاشرة تواليًا؛ حيث يرغب أنطونيو كونتي المدير الفني الحالي لإنتر ميلان، ونجم اليوفي السابق لاعبًا ومدربًا، أن يكون المنافس الأقوى والأكثر شراسة لحامل اللقب، في الطريق نحو منصة تتويج الكالتشيو.

ويبدو أن انتقال التشيلي أرتورو فيدال، إلى صفوف إنتر قادمًا من برشلونة الإسباني، لبى كثيرًا من الاحتياجات الخططية لدى كونتي؛ الذي يفتتح فريقه مسيرته في الموسم الجديد للدوري الإيطالي، غدًا السبت، أمام فيورنتينا في المرحلة الثانية من المسابقة.

وتأخرت بداية الموسم الحالي للدوري الإيطالي، بسبب تأخر نهاية الموسم الماضي، على خلفية توقف المنافسات تمامًا لفترة طويلة منذ مارس الفائت، بسبب أزمة تفشي الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

وقررت رابطة كالتشيو، تأجيل مباراة النيرازوري أمام مضيفه بينيفينتو، في المرحلة الأولى من المسابقة، إلى الأربعاء المقبل، بسبب وصول الفريق إلى نهائي مسابقة الدوري الأوروبي، وتأخر انتهاء الموسم القاري حتى 21 أغسطس الماضي.

وعلى الرغم من حصول الأفاعي على المركز الثاني في السكوديتو الموسم الماضي، بفارق نقطة واحدة خلف يوفنتوس، وبلوغ نهائي الدوري الأوروبي، هدد كونتي بالرحيل عن تدريب النيرازوري، مشترطًا تدعيم النادي لصفوف الفريق ببعض النجوم الجدد المميزين.

وشعر كونتي بالسعادة هذا الأسبوع، لتعاقد النادي مع فيدال لاعب خط وسط برشلونة، والذي فاز تحت قيادته بلقب الدوري الإيطالي ثلاث مرات سابقة، عندما كان الإيطالي مدربًا ليوفنتوس، قبل أن يفترق الثنائي كل في طريق.

وإلى جانب فيدال، ضم إنتر المغربي الدولي أشرف حكيمي، والروسي المخضرم ألكسندر كولاروف، كما استعاد جهود؛ إيفان بيريسيتش، وجواو ماريو، ودالبيرت، ورادجا ناينجولان، بعد انتهاء إعاراتهم، إلا أن كونتي لم يحسم مصير الرباعي، قبل اغلاق باب الانتقالات في 5 أكتوبر المقبل.

هيمنة السيدة العجوز

ويتطلع كونتي إلى إنهاء هيمنة يوفنتوس، الذي سبق له أيضًا الفوز معه بخمسة ألقاب في الدوري الإيطالي ولقب واحد في دوري الأبطال الأوروبي، عندما كان لاعبًا ضمن صفوف البيانكونيري، إلا أن مدرب تشيلسي الآن يتأهب لإفساد تحركات اليوفي صوب اللقب العاشر تواليًا.

وينتظر أن يواصل كونتي الاعتماد على البلجيكي النشيط روميلو لوكاكو في قيادة هجوم الفريق، إلى جانب الأرجنتيني المتألق لاوتارو مارتينيز، مع استعادة المخضرم التشيلي أليكسيس سانشيز، الكثير من البريق في ختام الموسم المنصرم.

موسم مثير

وإلى جانب إنتر، يقص فريق أتالانتا شريط الموسم الجديد، عندما يحل ضيفًا على تورينو، غدًا السبت، في افتتاح مباريات المرحلة الثانية، قبل أن يشد الرحال إلى العاصمة لمواجهة لاتسيو، الأربعاء المقبل، في المباراة المؤجلة من المرحلة الأولى.

وتأجلت مباراتا أتالانتا وسبيزيا الصاعد الجديد لدوري الدرجة الأولى هذا الموسم في المرحلة الأولى من المسابقة بسبب تأخر نهاية الموسم الماضي بالنسبة لكليهما، حيث يستضيف الأخير فريق ساسولو، بعد غدٍ الأحد، ثم يحل ضيفًا على أودينيزي، الأربعاء المقبل، في المباراة المؤجلة.

وكان يوفنتوس استهل حملة الدفاع عن اللقب المحلي بفوز عريض على حساب سامبدوريا، بثلاثية دون رد، في أول مباراة للسيدة العجوز، تحت قيادة المدرب الجديد أندريا بيرلو، صانع ألعاب الفريق سابقًا.

ويبدو أن يوفنتوس أكمل صفوفه هذا الأسبوع، بضم الإسباني الدولي ألفارو موراتا من أتلتيكو مدريد الإسباني على سبيل الإعارة، ليدعم هجوم الفريق الذي يضم أيضًا، المهاجم البرتغالي المخضرم كريستيانو رونالدو.

ويأمل بيرلو أن يكمل مثلث هجوم يوفنتوس، مع اقتراب عودة الأرجنتيني الدولي باولو ديبالا، بعد غدٍ الأحد، أمام مضيفه روما، في قمة الجولة الثالثة، التي يستقبلها ملعب الأولمبيكو، خلف أبواب موصدة.

وكان نابولي، تحت قيادة جينارو جاتوزو، قدم بداية ناجحة في الموسم الحالي من الكالتشيو، عبر الفوز بهدفين دون رد على مضيفه بارما، فيما يستعد أبناء الجنوب لمواجهة ضيفه جنوة، بعد غد الأحد.
وفي باقي مباريات المرحلة الثانية، يلتقي سامبدوريا مع بينيفنتو، وكالياري مع لاتسيو، غدًا السبت، وفيرونا مع أودينيزي، وكروتوني مع ميلان، بعد غدٍ الأحد، وبولونيا مع بارما في ختام مباريات المرحلة يوم الإثنين المقبل.

اقرأ أيضًا:

Related Stories

No stories found.
X
صحيفة عاجل
ajel.sa