فجر يكشف حقيقة خلافه مع عبدالرزاق حمد الله بمعسكر منتخب المغرب

فجر يكشف حقيقة خلافه مع عبدالرزاق حمد الله بمعسكر منتخب المغرب

وصف صمته بتنازل لصالح «أسود الأطلس»

بعد طول صمت، كشف لاعب المنتخب المغربي، فيصل فجر، عن تفاصيل الخلاف المفترض الذي وقع بينه وبين زميله بالمنتخب المغربي عبدالرزاق حمد الله مهاجم فريق النصر السعودي، خلال معسكر المنتخب المغربي الذي خاضه استعدادًا لبطولة كأس الأمم الإفريقية التي تختتم غدًا في مصر.

وعلل فيصل فجر إحجامه طيلة شهر عن التعليق على الخلاف المفترض بينه وبين عبدالرزاق حمد الله، برغبته في عدم التشويش على لاعبي المنتخب الوطني المغربي، واصفًا صمته بأنه بتنازل قدمه لصالح المنتخب.

وقال فجر، المحترف في نادي كان الفرنسي، في تدوينة نشرها على حسابه بموقه «إنستجرام»، إن المشكل الذي حصل خلال إحدى المقابلات الإعدادية قبل التوجه إلى مصر، لا يعدو أن يكون أكثر من مجرد شائعات، مؤكدًا أنه لم يتسبب بأي ضرر لأي شخص.

وكتب وسط ميدان «أسود الأطلس»: «كان علي مواجهة نفسي، وتحمل الصافرات والشتائم والانتقادات، من أجل مصلحة الفريق الوطني المغربي».

وكان فجر قد تعرض لسيل من الانتقادات عقب نشره مقطع فيديو مثيرًا للجدل يظهر فيه مع نبيل درار، وهما يرقصان على أنغام موسيقية، تزامن مع جدل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي حول الأسباب الحقيقية لمغادرة عبدالرزاق حمد الله للمعسكر التدريبي للأسود.

وذكرت عدة تقارير إخبارية أن سبب مغادرة حمد الله لمعسكر المنتخب يعود إلى تذمره من عدم ترك فيصل فجر تنفيذه ضربة الجزاء التي أعلن عنها الحكم في الدقيقة الأخيرة من المباراة الإعدادية التي انهزم فيها المنتخب المغربي أمام نظيره الجامبي.

Related Stories

No stories found.
X
صحيفة عاجل
ajel.sa