رئيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم: سكالوني لا يعتزم الرحيل عن المنتخب

رئيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم: سكالوني لا يعتزم الرحيل عن المنتخب

قال كلاوديو تابيا رئيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، إن المدير الفني لمنتخب بلاده ليونيل سكالوني لا يعتزم الرحيل عن منصبه، وذلك بعد فوزه بلقب كأس العالم 2022 التي أقيمت مؤخرًا في قطر.

وقال تابيا في تصريحات للصحفيين :"لا شك لدي في استمراره كمدير فني للمنتخب الأرجنتيني."

وأضاف :"نحن رجلان لنا كلمتنا. تصافحنا وقلنا نعم لبعضنا البعض. هو حاليا مسافر ولكن بمجرد عودته سنضع اللمسات الأخيرة."

وتابع تابيا :"99 % من الناس اعتقدوا أننا كنا مخطئين بل ومصابين بالجنون. لكن هذا الفريق منح السعادة للشعب بإحراز الألقاب الثلاثة."

وكان المنتخب الأرجنتيني هزم نظيره الفرنسي 4 / 2 بضربات الجزاء الترجيحية بعد نهاية الوقتين الأصلي والإضافي للمباراة النهائية للمونديال بالتعادل 3 / 3، ليضيف بذلك لقب كأس العالم إلى لقب كوبا أمريكا الذي توج به في العام الماضي.

وبات سكالوني ثالث مدرب في التاريخ يقود منتخبا للتتويج بكوبا أمريكا وكأس العالم، بعد مدربي المنتخب البرازيلي السابقين ماريو زاجالو وكارلوس ألبرتو بيريرا.

ومن المفترض أن ينتهي عقد سكالوني البالغ من العمر 44 عامًا مع الاتحاد الأرجنتيني خلال أيام، وأشارت توقعات إلى أنه مرشح لتولي تدريب أحد الأندية البارزة، لكن تابيا لا يتوقع ذلك.

ويتولى سكالوني تدريب المنتخب الأرجنتيني منذ ييوليو 2018، وقد تولى المهمة في البداية كمدرب مؤقت، وقاد المنتخب الأرجنتيني للتتويج بـ "الفيناليسيما" (النهائي الكبير) بين منتخب الأرجنتين بطل أمريكا الجنوبية ومنتخب إيطاليا بطل أوروبا.

يذكر أنه لم يكن هناك إجماع على صحة قرار تعيين سكالوني خلفًا لخورخي سامباولي بعد الهزيمة أمام فرنسا في دور الستة عشر بمونديال روسيا 2018 .

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
logo
صحيفة عاجل
ajel.sa