الهلال والاتحاد.. بطلان يسيران في اتجاهين معاكسين

«الزعيم» يطارد لقب الدوري.. وشبح الهبوط يطارد «العميد»
الهلال والاتحاد.. بطلان يسيران في اتجاهين معاكسين

على مدار سنوات، هيمن الهلال والاتحاد على لقب الدوري السعودي للمحترفين لكرة القدم؛ لكنهما الآن يسيران في اتجاهين معاكسين.

وفيما يأمل الهلال في قطع خطوة أخرى نحو لقب الدوري السعودي للمحترفين بعد انتصاره في مباراتين منذ استئناف البطولة عقب التوقف بسبب جائحة فيروس كورونا، يعاني الاتحاد من أجل تجنب الهبوط إلى دوري الدرجة الأولى للمحترفين؛ ما يعكس الفارق الشاسع بين الفريقين.

وفاز الهلال 4-1 على النصر في أول مباراة له بعد فترة التوقف؛ ليبتعد عن حامل اللقب بتسع نقاط في الصدارة، ويصبح بحاجة إلى تسع نقاط من ست مباريات للتتويج رسميا، حتى لو فاز النصر في جميع مبارياته.

أما على الجانب الآخر، فالاتحاد يسعى للنجاة من الهبوط وهو تكرار لسيناريو حدث في آخر موسمين. ويحتل الاتحاد المركز الثالث عشر برصيد 23 نقطة، متقدما بثلاث نقاط فقط على العدالة متذيل الترتيب.

ويلعب الهلال بعد غد السبت، ضد العدالة المنتصر في آخر مباراة على الحزم، وهو يريد تفادي مع حدث أمام الفتح صاحب المركز الرابع عشر.

وعلى الرغم من أن الهلال كان مرشحا للفوز بسهولة على الفتح، إلا أن الفريق عانى كثيرًا واحتاج إلى ركلة جزاء من الفرنسي بافتيمبي جوميس قبل ثلاث دقائق على النهاية لينجو من المفاجأة ويفوز 2-1 بعدما أهدر الفتح ركلة جزاء في الدقيقة 82 عندما كانت النتيجة تشير إلى التعادل 1-1.

أما الاتحاد فقد خسر مباراتيه بعد استئناف الموسم إذ خسر 1-2 أمام أبها على الرغم من تقدمه قبل أن تهتز شباكه عبر عمار السراج من ركلة جزاء قبل خمس دقائق من النهاية.

وفي المباراة الثانية سقط أمام غريمه الأهلي بالنتيجة نفسها أيضًا؛ حيث كان الفريقان متعادلين غير أن عمر السومة أحرز هدف الفوز للأهلي في الدقيقة 64.

ويخوض الاتحاد مباراة صعبة غدًا الجمعة، ضد الاتفاق الذي لم يخسر سوى مرة واحدة في آخر ست مباريات ويحتل المركز الثامن برصيد 35 نقطة.

ويلعب النصر بعد غد ضد الوحدة الذي حصد نقطة واحدة فقط منذ استئناف الدوري، وبرغم ذلك يحتل المركز الرابع برصيد أربعين نقطة.

ويلعب الفتح ضد أبها والفيحاء ضد الشباب والرائد ضد الحزم غدا، فيما يلعب الفيصلي ضد الأهلي والتعاون ضد ضمك صاحب المركز قبل الأخير بعد غد.

اقرأ أيضا

X
صحيفة عاجل
ajel.sa