سرقة منزل الإيطالي باولو روسي أثناء مراسم جنازته

أرملته هي من اكتشفت الجريمة..
سرقة منزل الإيطالي باولو روسي أثناء مراسم جنازته

تعرض منزل نجم كرة القدم الإيطالية الراحل باولو روسي، للسرقة خلال إجراء مراسم تشيع جنازته، مساء السبت.

وتوفي روسي عن عمر يناهز 64 عامًا، وشيعت جنازته بحضور جماهيري بارز، ومشاركة زملائه في منتخب إيطاليا المتوج بمونديال 1982.

وبحسب وكالة الأنباء الإيطالية «أنسا»، فقد اكتشفت فيديريكا كابيلوتي، أرملة النجم الإيطالي الراحل، السرقة بعد عودتها من الجنازة؛ حيث وجدت البيت في حالة فوضى، ومن بين الأشياء المسروقة، ساعة باولو روسي وأموال لم يكشف عن عددها.

وقاد روسي منتخب إيطاليا للفوز بكأس العالم 1982 في إسبانيا، حيث أحرز 6 أهداف، وتوج في العام نفسه بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في أوروبا.

اقرأ أيضًا:

قد يعجبك أيضاً

No stories found.