«الإرهاق» يُجبر كيربر على الانسحاب من طوكيو 2020

«الإرهاق» يُجبر كيربر على الانسحاب من طوكيو 2020

قررت الألمانية أنجليك كيربر، الانسحاب من دورة الألعاب الأولمبية «طوكيو 2020»، التي تنطلق يوم 23 يوليو الجاري؛ بسبب الإرهاق من توالي المشاركة في البطولات، لتنضم إلى قائمة من اللاعبين التي خرجت من حسابات منافسات الكرة الصفراء في الحدث الرياضي الأهم في العالم.

واختارت كيربر، صاحبة الـ33 عامًا، والحاصلة على ثلاثة ألقاب في البطولات الكبرى، والميدالية الفضية في منافسات السيدات في أولمبياد «ريو 2016»، عدم السفر إلى طوكيو؛ بسبب ضغط روزنامة المسابقات، «بحثًا عن قليل من الراحة بعد أسابيع من مرهقة».

وأوضحت كيربر، في بيان مقتضب عبر الحساب الرسمي على موقع التدوينات القصيرة «تويتر»، اليوم الخميس: «تمثيل ألمانيا في لندن 2012 وريو 2016، واللعب مع الفريق الوطني من أفضل الذكريات في مسيرتي حتى الآن».

وأضافت نجمة التنس الألمانية: «دون شك هذا القرار جعلني أشعر بالكثير من الإحباط، لكن جسدي يحتاج إلى الراحة بعد عدة أسابيع مرهقة، وأنه يجب أن أتعافى أولًا قبل استكمال التنافس هذا الصيف».

وختمت أنجليك كيربر بيانها: «أشكركم على الدعم طوال الفترة الماضية، هذا القرار كان صعبًا جدًا، وجاء بعد تفكير عميق والتشاور مع فريق العمل، وأتمنى كل التوفيق لجميع الرياضيين الألمان في طوكيو».

ولحقت نجمة التنس الألمانية بركب قائمة من الأسماء الكبيرة، التي قررت الانسحاب من منافسات طوكيو، وعلى رأسها السويسري روجر فيدرر، والإسباني رفائيل نادال، وستانيسلاس فافرينكا، والنمساوي دومينيك تيم، والأسترالي نيك كيريوس، إلى جانب وسيرينا وليامز، وسيمونا هاليب، وبيانكا أندريسكو، والبريطانية جوهانا كونتا، وهي اللائحة المرشحة للزيادة في قادم الأيام.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa