نادي فليج.. أول فريق نسائي لكرة القدم في حفر الباطن

نادي فليج.. أول فريق نسائي لكرة القدم في حفر الباطن

فتح نادي فليج أبوابه من أجل احتضان أول فريق لكرة القدم النسائية في مدينة حفر الباطن، ليحقق حلم 23 لاعبة فتشن عن فرصة لممارسة الهواية المفضلة مع اللعبة الشعبية الأولى، وهو ما بات واقعًا يلمس باليدين بعد طول انتظار.

وأكدت عائشة، إحدى لاعبات فريق الكرة النسائية، أن ممارسة كرة القدم كان حلمًا راودها طويلًا ولكن لم نحظ بأي نادٍ يوفر لنا تحقيق هذا الهدف، قبل أن يتدخل نادي فليج ليمنحنا هذه الفرصة العظيمة، والتي تتسق مع الطفرة التي يعيشها الوطن في قطاع الرياضة.

ولفتت عائشة، في تصريحات عبر برنامج «نشرة النهار» على قناة الإخبارية، أن النادي سخر كافة الإمكانيات والمقاومات لدعم هذا الفريق الوليد، مشيرة إلى بعض الفتيات انضممن إلى الفريق ولم يكن يعرفن شيئًا عن كرة القدم، والآن أصبحن لاعبات على مستوٍ رائع.

بدورها، أوضحت نورة، إحدى لاعبات الفريق، أنها سعدت كثيرًا عندما علمت عن طريق صديقاتها بشأن تدشين فريق لكرة القدم بنادي فليج، معتبرة أن الأمر كان بمثابة تحقيقًا لحلم الطفولة، خاصة أنها من عشاق اللعبة.

من جانبها، أشارت ريم العنزي، مدربة اللياقة البدنية، إلى أن شغف الفتيات والحماس الكبير الذي سيطر عليهن مع تدشين الفريق، كان محفزًا على العمل بكد من أجل تطوير أدائهن ورفع معدلات اللياقة، معترفة أنها لم تكن تتوقع هذا الإقبال المتزايد في زمن وجيز.

وشددت المصرية نشوى جابر، مدربة فريق الكرة النسائية بنادي فليج، على أن الأداء يتطور بشكل لافت وملحوظ، في ظل العمل المتواصل والجهد الكبير من الجميع، والذي لم يخل بطبيعة الحال من أجواء المرح بين اللاعبات.

وأكملت، أنها متفائلة كثيرًا في ظل ما تلمس من قوة وإصرار على تكوين فريق قوي قادر على المنافسة، خاصة مع الطفرة الهائلة التي تشهدها كرة القدم النسائية في المملكة والرغبة الكبيرة في إيجاد موطأ قدم في المنافسات القارية والدولية.

من جهتها، أعربت مونيكا ستاب، المدير الفني للمنتخب السعودي للسيدات، عن سعادتها بتلك الخطوة الرائعة، والتي ستعمل على تفريخ مجموعة جديدة من اللاعبات، يساعدن في دعم القوام الأساسي للأخضر الباحث عن المشاركة بقوة في قادم الاستحقاقات.

وختمت ستاب، أنها تأمل أن تكلل مثل تلك التجارب بالنجاح، خاصة مع بداية المنافسات النسائية في البطولات المحلية، وذلك قبل أن يخوض المنتخب الوطني أول مباراة دولية في فبراير المقبل، في المملكة.

اقرأ أيضًا:

قد يعجبك أيضاً

No stories found.