رئيس هيئة الفروسية لـ «عاجل»: مستوى كأس السعودية للخيل في تصاعد من عام لآخر

رئيس هيئة الفروسية لـ «عاجل»: مستوى كأس السعودية للخيل في تصاعد من عام لآخر

الأمير بندر بن خالد الفيصل رئيس هيئة الفروسية

أثنى الأمير بندر بن خالد الفيصل رئيس هيئة الفروسية على منافسات اليوم الأول من سباق كأس السعودية للخيل 2022» في نسخته الثالثة، المقام بميدان الملك عبدالعزيز للفروسية في الجنادرية في الرياض.

وقال في تصريحات خاصة لـ«عاجل» إن التنافس في اليوم الأول كان رائعا، والذي اختتم بكأس المنيفة، المقام لأول مرة على الأرضية العشبية، والذي شهد شوطًا مثيرًا، وسط استمتاع الجمهور بالأجواء، مؤكدًا تطلعه لمنافسات مثيرة في منافسات اليوم الثاني والذي سيشهد سباق كأس السعودية.

وأضاف الأمير بندر إن مستوى السباقات في تصاعد من عام لآخر، خاصة مع زيادة الجوائز من 31 مليون إلى 35 مليون دولار، وقال: «وصلنا لمستوى جيد سنستمر فيه السنوات القادمة ولن نحتاج لتغييرات جذرية».

وعن إمكانية مشاركة فارسات سعوديات بالمنافسات المختلفة، أكد في نهاية حديثه إنه يجري تدريبات فارسات سعوديات، حيث سيكون لهن حظوظ أكبر السنوات المقبلة.

وانطلق، اليوم الجمعة، على ميدان الملك عبد العزيز للفروسية في الرياض بطولة كأس السعودية 2022 في نسختها الثالثة التي تُعد الأغلى عالميًا بجوائز تبلغ 35.1 مليون دولار، وسط متابعة عالمية على نطاق واسع يتجاوز المدى الفروسي نظراً لما كونه كأس السعودية من سمعة عالمية، وترقب كبير أيضاً من المهتمين بهذه الرياضة خصوصاً، في ظل التوقعات بحضور جمهور كبير إلى موقع نادي سباقات الخيل في الجنادرية لمتابعة السباق.

وتشارك هذا العام في كأس السعودية 2022، 16 دولة، كما يصل عدد الجياد المشاركة في كل الأشواط إلى 240 جواداً، كما أن عدد الجياد المشاركة في شوط كأس السعودية والمصنف من الفئة الأولى يصل إلى 16 جواداً من ست دول؛ ويشارك عدد كبير من الجياد من الخارج في مقدمتها 13 جواداً من بريطانيا، و13 جواداً من الإمارات، و12 جواداً من اليابان، و11 جواداً من فرنسا، و9 جياد من الولايات المتحدة الأميركية، و6 جياد من قطر، و5 جياد من إيرلندا، و5 جياد من البحرين، وجوادان من الأرجنتين، وجوادان من إسبانيا، وجواد من ألمانيا، وجواد من اليونان، كما تشارك 7 دول في الشوط السعودي الدولي المخصص للقسمين الثاني والثالث من هذا الكأس، وهذه الدول إضافة إلى المملكة، كل من النرويج، البحرين، الأوروغواي، قطر، إسبانيا واليونان، إضافة إلى حضور وتسجيل أكثر من 71 جواداً من خيل الفئة الأولى العالمية.

ووصلت الجياد المشاركة في أغلى سباق في العالم إلى الرياض خلال الأيام القليلة الماضية، لخوض غمار السباق على مدى يومي الجمعة والسبت، الخامس والعشرين، والسادس والعشرين من فبراير، وسط متابعة محلية وعربية ودولية، لهذه الرياضة التي تتسم بالمنافسة والشغف، وتعبر أيضًا عن الإرث السعودي العريق، المرتبط بالفروسية والخيل.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa