ألمانيا تتجاهل كورونا من أجل «يورو 2020»

ألمانيا تتجاهل كورونا من أجل «يورو 2020»

فتحت الحكومة الألمانية، اليوم الأربعاء، الباب أمام منح كثير من الاستثناءات فيما يتعلق بقيود السفر والحجر الصحي لجميع المعنيين ببطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم «يورو 2020»، وذلك في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد.

ولم تتوقف استثناءات برلين عند حدود اللاعبين فقط، وإنما أيضًا لأشخاص معتمدين آخرين مثل وسائل الإعلام، حيث سيكون بإمكانهم دخول ألمانيا، حتى بالنسبة للقادمين من المناطق التي تشهد تفشي سلالات متحورة من فيروس «كوفيد-19»، دون الخضوع للحجر الصحي الإلزامي.

وتسري هذه التدابير حتى يوم 28 يوليو المقبل، على أن تمُنح الاستثناءات لجميع الأشخاص المعتمدين للمشاركة أو الإعداد أو المتابعة للفعاليات الرياضية الدولية، من أجل المساهمة في تسهيل المهام أثناء الحدث الأهم في القارة العجوز.

وبحسب القواعد المعمول بها حاليًا، يسمح فقط للألمان وحاملي الإقامة في ألمانيا بدخول البلاد قادمين من بريطانيا وغيرها من المناطق التي تشهد تفشي السلالات المتحورة لفيروس كورونا المستجد، على أن يخضعوا للحجر الصحي لمدة أسبوعين.

ومن المقرر أن يتم رفع هذه القيود الحالية خلال البطولة القارية، المقررة في الفترة من 11 يونيو وحتى 11 يوليو، في 11 مدينة أوروبية من بينهما ميونخ، مع مراعاة التدابير الصارمة للوقاية والنظافة خلال البطولة.

وتستضيف مدينة ميونخ الألمانية 3 مباريات في دور المجموعات، ومباراة في دور الثمانية، في الثاني من يوليو، وسيكون أحد طرفي مباراة دور الثمانية منتخبًا خاض مباراته في دور الـ16 قبلها بستة أيام في العاصمة البريطانية لندن.

وكان وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر، الذي تشمل حقيبته الوزارية شؤون الرياضة، قد أعلن بالفعل عن الاستثناءات قبل أيام مبررًا ذلك بأهمية البطولة الأوروبية، من أجل تسهيل المهام والمساعدة على نجاح الحدث المهم.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa