بسداسية الشارقة في التعاون.. هل تتم إقالة كارتيرون بعد مباراتين فقط؟

النتيجة الكارثية الأكبر بسجله التدريبي..
بسداسية الشارقة في التعاون.. هل تتم إقالة كارتيرون بعد مباراتين فقط؟

تعرّض فريق التعاون تحت قيادة الفرنسي باتريس كارتيرون، مساء أمس الاثنين، لهزيمة قاسية أمام الشارقة الإماراتي بسداسية دون مقابل، في اللقاء الذي أقيم بالدوحة ضمن منافسات الجولة الخامسة من دوري المجموعات بدوري أبطال آسيا. 

وبعد نهاية المباراة تعددت التساؤلات عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول مصير المدرب الفرنسي باتريس كارتيرون، مع التعاون، وهل يستمر في قيادته للفريق أم تتم إقالته، خاصة، وأن الفريق تعرض لهزيميتين متتاليتين تحت قيادته.

وأثار التعاقد مع كارتيرون حالة من الجدل، كونه فاجأ نادي الزمالك المصري، برغبته في فسخ التعاقد، ودفع الشرط الجزائي، رافضاً محاولات مجلس إدارة الفريق الأبيض معه بالبقاء مع الفريق لمدة شهر واحد لحين انتهاء منافسات دوري أبطال أفريقيا التي ينافس الزمالك على الفوز بها.

ورغم الهزيمة القاسية للتعاون، إلا أن النادي لم يصدر عنه أي قرارات تتعلق بمصير كارتيرون مع الفريق.

وتعد هذه الهزيمة القاسية من الشارقة بسداسية نظيفة، هي الأكبر في مشوار كارتيرون، فبالرغم من سجله الحافل بالإنجازات، إلا أنه تعرض للعديد من الخسائر الكارثية من هذا النوع. 

وسبق وخسر كارتيرون بسداسية أخرى في أغسطس 2009 ولكنها كانت مقابل هدف وحيد، عندما كان مدربًا لفريق ديجون أمام سيدان في كأس الرابطة الفرنسية، فيما تلقى خماسية نظيفة من رين في مايو 2012 بالدوري الفرنسي. 

وحصل على خماسية ثانية مقابل هدف ضد رين في أغسطس 2011 بالدوري الفرنسي، ثم هزيمة أخرى في نفس الموسم من الدوري مع ديجون أمام فالنسيان برباعية نظيفة. 

كما كان لنادي النصر نصيب أيضًا من تلك النتائج الكبرى لكارتيرون، وذلك عندما خسر أمام الهلال في ديربي العاصمة عام 2017 في الدوري السعودي للمحترفين. 

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa