«الثنائي المنبوذ» على رأس قائمة ألمانيا في «يورو 2020»

لوف يتراجع عن الموقف المتعنت
«الثنائي المنبوذ» على رأس قائمة ألمانيا في «يورو 2020»

تراجع يواكيم لوف، المدير الفني لمنتخب ألمانيا، خطوة إلى الوراء قبيل الرحيل عن قيادة المانشافت عقب نهائيات كأس الأمم الأوروبية الصيف المقبل، وقرر ضم الثنائي المخضرم توماس مولر وماتس هوملز إلى قائمة الماكينات في «يورو 2020».

وقرر لوف استدعاء مولر، جناح بايرن ميونخ، إلى جانب قلب دفاع دورتموند، إلى قائمة المانشافت في النهائيات القارية، لأول مرة منذ 2018، فيما خرج مارك أندريه تير شتيجن، حارس برشلونة، من حسابات البطولة بسبب إجراء عملية جراحية، ليلحق بقائد أسود فاستيفاليا ماركو رويس، الذي قرر الغياب استعدادًا للموسم المقبل.

وأزاح مدرب ألمانيا، اليوم الأربعاء، الستار عن قائمة الفريق في يورو 2020، والتي ضمت في حراسة المرمى القائد مانويل نوير «بايرن ميونخ»، وبيرند لينو «أرسنال»، وكيفين تراب «آينتراخت فرانكفورت».

وعلى مستوى الدفاع: ماتياس جينتر «بوروسيا مونشنجلادباخ»، روبن جوسنيس «أتالانتا»، كريستان جونتر «فرايبورج»، مارسيل هالستينبرج «لايبزج»، ماتس هوميلز «بوروسيا دورتموند»، لوكاس كلوسترمان «لايبزج»، روبن كوخ «ليدز يونايتد»، أنطونيو روديجر «تشيلسي»، نيكلاس سولي «بايرن ميونخ».

وفي الوسط: إيمري كان «بوروسيا دورتموند»، ليون جوريتسكا «بايرن ميونخ»، إلكاي جندوجان «مانشستر سيتي»، كاي هافيرتز «تشيلسي»، يوناس هوفمان «بوروسيا مونشنجلادباخ»، جوشوا كيميتش «بايرن ميونخ»، توني كروس «ريال مدريد»، فلوريان نيهاوس «بوروسيا مونشنجلادباخ».

واختار لوف في الهجوم؛ سيرج جنابري «بايرن ميونخ»، توماس مولر «بايرن ميونخ»، جمال موسيالا «بايرن ميونخ»، ليروي ساني «بايرن ميونخ»، كيفين فولاند «موناكو»، تيمو فيرنر «تشيلسي».

واعترف لوف، في مؤتمر صحفي، بصعوبة الفترة الماضية في ظل أجواء فيروس كورونا المستجد، والتي احتاج معها الجهاز الفني إلى نحو عام ونصف من أجل تحليل وتقييم المباريات واللاعبين بالتفصيل.

وأشاد المدرب الألماني كثيرًا بقرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» بالسماح لكل منتخب باختيار 26 لاعبًا بدلًا من 23 بسبب التغلب على الإجهاد الذي أحدثته الجائحة جراء ضغط الروزنامة، معتبرًا أن هذا العدد يكفي تمامًا.

وبرر لوف ضم هوملز ومولر بعد استبعاد طويل عن صفوف المنتخب، بالتأكيد على أن الثنائي لعب موسمًا رائعًا، إلى جانب الحاجة إلى قادة داخل الملعب لتجنب أخطاء الماضي، مشيرًا إلى أن استدعاء توني كروس رغم الإصابة بفيروس كورونا، يأتي في ظل تطلعات بأن يكون جاهزًا قبل بداية البطولة.

ووضعت قرعة أمم أوروبا منتخب ألمانيا في المجموعة السادسة، التي تضم منتخبات فرنسا والبرتغال والمجر، في البطولة التي تمثل المحطة الأخيرة ليواكيم لوف قبل فك الارتباط مع المانشافت بعد شراكة دامت 15 عامًا. 

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa