الكشف عن نتائج التحقيق في جنس لاعبة المنتخب الإيراني

الكشف عن نتائج التحقيق في جنس لاعبة المنتخب الإيراني

أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، نتائج التحقق من الشكوى التي تقدم بها الاتحاد الأردني لكرة القدم، حول جنس حارسة مرمى المنتخب الإيراني للسيدات.

وأوضح الاتحاد الآسيوي أن نتائج التحقق أثبتت أن جنس اللاعبة الإيرانية هو أنثى، وأنه تمت مخاطبة الاتحاد الأردني لكرة القدم بالنتيجة النهائية حول الشكوى المقدمة.

وطالب الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم، عقب فوز المنتخب الإيراني للسيدات على نظيره الأردني، بركلات الترجيح في مباراة نهائي تصفيات كأس آسيا، بضرورة فتح تحقيق واتخاذ الإجراءات المناسبة، إذا كان هناك شك في أهلية لاعبة مشاركة بالمنافسات.

وكان المنتخبان الإيراني والأردني متعادلين قبل المباراة بالنقاط بثلاث نقاط لكل منهما، كما كانا متعادلين في الأهداف بعد فوز كل منهما على بنجلادش بخماسية نظيفة.

وانتهى الوقت الأصلي من المباراة، التي أقيمت على ملعب بونيودكور في العاصمة الأوزبكية طشقند، ضمن الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة السابعة، بالتعادل من دون أهداف، ليلجأ المنتخبان لركلات الجزاء الترجيحية، التي فاز بها المنتخب الإيراني، وشهدت تألق حارسة مرماه ليتصدر ترتيب المجموعة السابعة.

وتأهل المنتخب الإيراني للسيدات إلى بطولة أمم آسيا 2022 التي ستقام في الهند بعد تغلبه في المباراة الحاسمة على نظيره الأردني بركلات الترجيح.

وكان المنتخب الإيراني للسيدات قد تورط في فضيحة مدوية عام 2015، حينمتا تم اكتشاف وجود ثمانية ذكور دفعة واحدة في صفوفه، كما تم الكشف عن أن هناك لاعبين ذكورا مثلّوا الأندية في الدوري الإيراني للكرة النسائية، وحين اعتزلوا حضروا بمظهر الرجال، ومنهم من مارس مهنة التدريب في الفرق النسائية الإيرانية.

اقرأ أيضا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa