تطور جديد في قضية اتهام رونالدو باغتصاب عارضة أزياء أمريكية

تطور جديد في قضية اتهام رونالدو باغتصاب عارضة أزياء أمريكية

في تطور لافت حيال اتهام النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، في جريمة اغتصاب وقعت في مدينة لاس فيجاس تعود إلى عام 2009، رفض قاض أمريكي الدعوى المقدمة ضد «الدون» بسبب وجود الكثير من المخالفات والثغرات في القضية.

واتهمت عارضة الأزياء الأمريكية، كاثرين مايورجا، الهداف التاريخي لفريق ريال مدريد الإسباني، باغتصابها في أحد فنادق لاس فيجاس قبل نحو عقد، وهي الجريمة التي نفاها صاحب الكرات الذهبية الخمس، معترفًا بأن العلاقة معها كانت بالتراضي.

وفي الوقت الذي قرر القضاء الأمريكي إسدال الستار عن القضية المثيرة للجدل في عام 2019، لعدم كفاية الأدلة، إلا أن كاثرين مايورجا قررت الاستمرار في مسارات التقاضي من أجل الحصول على تعويض مالي من النجم البرتغالي.

وأوصى دانيال ألبربجتس، قاضي التحقيق في القضية، بالموافقة على طلب رونالدو بإنهاء التحقيقات، من أجل عرضها على قاضٍ منفصل لإصدار القرار النهائي، منتقدًا محامي مايورجا بسبب الاستناد إلى اتصالات مسربة بين رونالدو والفريق القانوني.

ولفت القاضي الأمريكي إلى أن حيثيات إنهاء قضية تعود إلى السلوك غير المناسب من جانب محامي عارضة الأزياء، مشيرًا إلى أنه في حال عدم إصدار المحكمة عقوبات إنهاء القضية، قد تكون لأفعال فريق مايورجا القانوني عواقب بعيدة المدى وخطيرة على عملية التقاضي.

وفي أول رد فعل عقب القرار الأمريكي، رحب الفريق القانوني لنجم مانشستر يونايتد، بقيادة بيتر كريستيانسين، بتوصية ألبربجتس، معقبًا: «سعداء بمراجعة المحكمة المفصّلة والحرص على تطبيق العدالة، واتجاه نحو رفض الدعوى المدنية».

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa