عزل مئات اللاعبين والموظفين ببطولة أستراليا للتنس

ثبوت إيجابية أحد العاملين
عزل مئات اللاعبين والموظفين ببطولة أستراليا للتنس

تقرر عزل المئات من اللاعبين والموظفين المشاركين في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، التي تعد أولى البطولات الأربع الكبرى، بعد ثبوت إصابة أحد العاملين في الفنادق المخصصة للاعبين بفيروس كورونا، غير أن دانيال أندروز رئيس وزراء ولاية فيكتوريا، أكد أن قرار العزل لن يكون له أي تأثير على البطولة الأسترالية التي تنطلق الإثنين المقبل في ملبورن.

وقال أندروز، إن الشخص المصاب كان موظفا في فندق جراند حياة، وبالتالي كل اللاعبين الذين يقيمون في هذا الفندق يُعتبرون من المخالطين. وأضاف رئيس وزراء ولاية فيكتوريا خلال مؤتمر صحفي: هناك ما يُقدر بـ500 إلى 600 شخص، بينهم لاعبون وموظفون وآخرون يُعتبرون مخالطين، وبالتالي سيتم عزلهم إلى حين خضوعهم لفحص تأتي نتيجته سلبية، وهذا الأمر سيحدث، غدًا الخميس.

ولأن نتائج الفحص غالبًا ما تأتي خلال 24 ساعة، فإنه لا خطر على إقامة بطولة أستراليا المفتوحة الأسبوع المقبل.

وتُقام حاليًّا ست دورات للرجال والسيدات في مدينة ملبورن في إطار الاستعدادات للبطولة الكبيرة. وكان اللاعبون واللاعبات المشاركون في بطولة أستراليا خضعوا للحجر الصحي في غرف فنادق مخصصة لهم لدى وصولهم قبل نحو عشرين يومًا إلى أستراليا، وذلك تنفيذًا للإجراءات الصحية المعتمدة في البلاد على القادمين اليها.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa