طلب استضافة المملكة للألعاب الآسيوية الشتوية يؤكد دعم القيادة للقطاع الرياضي

طلب استضافة المملكة للألعاب الآسيوية الشتوية يؤكد دعم القيادة للقطاع الرياضي

أعلنت اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية اليوم تقدمها بطلب للمجلس الأولمبي الآسيوي أبدت من خلاله رغبة المملكة باستضافة دورة الألعاب الآسيوية الشتوية عام 2029، في تروجينا بنيوم، والتي أعلن عنها صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة نيوم، في 3 مارس 2022.

ويعد طلب استضافة المملكة لدوري الألعاب الآسيوية الشتوية 2029 في تروجينا بنيوم، ضمن رؤية المملكة 2030، حيث يعتبر تقديم ملف الاستضافة خير دليل على دعم القيادة الرشيدة لكافة القطاعات منها القطاع الرياضي في المملكة.

اقرأ أيضاً
وزير الرياضة يعلق على طلب استضافة المملكة لدورة الألعاب الآسيوية الشتوية
طلب استضافة المملكة للألعاب الآسيوية الشتوية يؤكد دعم القيادة للقطاع الرياضي

وتضمن رؤية المملكة 2030 تنفيذ أكبر المشاريع المستدامة في عدد من القطاعات منها السياحة والرياضة حيث تنسجم تروجينا مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 لتعزيز جودة الحياة وتوفير حياة آمنة وصحية للجميع.

بالإضافة لتأكيد سعي المملكة في الحفاظ على عناصر الطبيعة، ومن هنا تكون تروجينا في نيوم الخيار الأمثل لاستضافة هذا الحدث الرياضي العالمي.

وتعتبر المملكة العربية السعودية هي أول دولة تتقدم بطلب من أجل استضافة دوري الألعاب الآسيوية الشتوية، وتمثل تروجينا في نيوم الوجهة الأمثل لألعاب شتاء آسيا.

اقرأ أيضاً
المملكة تتقدم رسميًا بطلب استضافة دورة الألعاب الآسيوية الشتوية في تروجينا نيوم
طلب استضافة المملكة للألعاب الآسيوية الشتوية يؤكد دعم القيادة للقطاع الرياضي

وترسم تروجينا في نيوم مستقبلاً جديدًا تمتزج من خلاله التجربة الطبيعية الفريدة بتقنية مستقبلية لم تشهدها الألعاب من قبل.

تُعتبر المملكة العربية السعودية مركزاً عالمياً لأهم الأحداث الرياضية الكبرى بمختلف أنواعها، لمَا تتمتع به من تنوّعٍ جغرافي ومناخي جعل منها وجهة لرالي داكار، فورمولا 1، أكبر نزالات الملاكمة وبطولات كرة القدم والآن، الرياضات الشتوية أيضًا.

كما أن المملكة تعتبر أول وجهة منتظرة للألعاب الآسيوية غرب القارة، وتمثل تروجينا التقاء الطبيعة الشتوية الخلابة بالتقنية الحديثة لتشكل وجهة لا مثيل لها لعشاق الرياضات الشتوية في آسيا من قلب المستقبل.

بالإضافة للإنجازات المختلفة للمنتخبات الوطنية في مختلف الفئات السنية وعلى رأسها المنتخب الوطني الأول الذي تأهل بطولة كأس العالم «قطر 2022» والمنتخب الأولمبي لكرة القدم، وأخضر الشباب الذي تأهل إلى نهائي كأس العرب اليوم للمرة السادسة في تاريخه، كما أن هناك إنجازات للعديد من المنتخبات الرياضة للألعاب المختلفة مثل كرة اليد والسلة والطائرة.

وكل تلك الإنجازات في قطاع الرياضي تأتي من الدعم المستمر للقيادة الرشيدة، وتنفيذًا لرؤية المملكة 2030 والتي تستهدف تطوير كافة القطاعات المختلفة في المملة وعلى رأسها القطاع الرياضي.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa