رئيس اتحاد الجولف يُعدد مكتسبات التنظيم الرائع لـ«أرامكو الدولية»

رئيس اتحاد الجولف يُعدد مكتسبات التنظيم الرائع لـ«أرامكو الدولية»

ترقب تنظيم النسخة المقبلة واستمرار تطوير المشاريع

أعرب ياسر الرميان، رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للجولف وجولف السعودية، عن سعادته بالتنظيم الراقي التي خرجت عليه منافسات الجولف العالمية في المملكة على مدار الأيام الماضية، مشددًا على أن البطولة كانت رائعة وعالية القيمة وتستدعي الفخر بهذا الإنجاز التاريخي الرائد على مستوى السعودية ورياضة جولف السيدات عمومًا.

وأضاف ياسر الرميان، أن تنظيم النسخة الثانية بطولة أرامكو السعودية الدولية لجولف السيدات، خلال العام المقبل، وفي موعدها المحدد بين 10 و13 نوفمبر 2021، برعاية صندوق الاستثمارات العامة.
وأضاف الرميان: «نتقدّم بالتهنئة إلى لاعبة الجولف المحترفة إميلي بيدرسون، التي حصدت لقبي الفردي والفرق ونشكر جميع اللاعبات على أدائهن المتميز خلال المنافسات رغم صعوبة الظروف، كما نتوجه بالشكر إلى الجولة الأوروبية لجولف السيدات وجميع أعضائها على مساهمتهم الرائعة، ونتطلع إلى تعزيز علاقتنا معهم خلال الأعوام المقبلة».

وتابع: «حصدت البطولتان نجاحًا باهرًا، وأنا واثق بأن بطولة السعودية النسائية الدولية للفرق لن تكون الأخيرة في أجندة فعالياتنا الدولية المشوقة لمحترفات الجولف، وسنواصل التزامنا بتطوير رياضة الجولف في المملكة العربية السعودية، وتقديم مزيد من الفرص لدعم مواهب الجولف النسائية».

وكانت بطولة أرامكو السعودية الدولية لجولف السيدات المقدمة برعاية صندوق الاستثمارات العامة، قد انطلقت بالتوازي مع تنظيم بطولة السعودية النسائية الدولية للفرق، وسط اهتمام رياضة الجولف في العالم كونها التي تمت وسط الاجراءات الاحترازية المثالية لواحدة من اهم بطولات العالم النسائية وهي تمثل الجولة الأوروبية للسيدات المقدمة.

وحظيت البطولة بمشاركة نحو 108 من ألمع اللاعبات المحترفات صاحبات التصنيفات المتقدمة اللواتي توجهن من مختلف أنحاء العالم إلى المملكة العربية السعودية لخوض المنافسات وحصد جوائز بلغت قيمتها 1.5 مليون دولار أمريكي.

وشهد البطولة ثالث أكبر جائزة ضمن بطولات الجولة الأوروبية لجولف السيدات لهذا الموسم، كما حظيت البطولة بمتابعة عالمية واسعة في أكثر من 60 دولة، رغم انطلاق منافساتها بدون حضور الجماهير التزامًا بالقيود المرتبطة بالحد من انتشار مرض كوفيد-19.

وساهمت البطولة التي استضافتها السعودية، وبُثت منافساتها مباشرة على التليفزيون السعودي، وقنوات عربية وعالمية متعددة بشكل مباشر في تشجيع أكثر من 1000 سيدة وفتاة سعودية يطمحن لتعلم الجولف على الانضمام إلى «نادي السيدات أولًا»، وهو مبادرة مخصصة لدعم مواهب الجولف تم إطلاقها خلال اليوم الأول لمنافسات البطولة.

وكانت لاعبة الجولف الدنماركية إميلي كريستين بيدرسون محط اهتمام الجميع في البطولتين، لنجاحها في حصد ثلاثة ألقاب خلال أسبوع بعد فوزها في بطولة أرامكو السعودية الدولية لجولف السيدات، خلال مباراة فاصلة أمام منافستها الإنجليزية جورجيا هال، ثم انتصارها في فئتي منافسات الأفراد والفرق في بطولة السعودية النسائية الدولية للفرق.

وتمثل بطولة أرامكو السعودية الدولية لجولف السيدات وبطولة السعودية النسائية الدولية للفرق أولى الفعاليات الرياضية الدولية الضخمة التي تستضيفها المملكة العربية السعودية منذ بدء أزمة كوفيد-19.

وترافقت البطولتان مع تطبيق أفضل عمليات التخطيط والتنظيم، لتعزيز قدرة جميع المشاركات والموظفين على العمل وسط بيئة آمنة، أثناء استضافة البطولتين في ملعب ونادي الجولف «رويال جرينز» في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية.

واستضافت بطولة أرامكو السعودية الدولية لجولف السيدات على مدى ثلاثة أسابيع حوالي 600 من اللاعبات والمساعدين وأفراد طاقم العمل، الذين خضعوا لأكثر من 1500 اختبار للكشف عن مرض كوفيد-19 في مرافق مخصصة دون تسجيل أي إصابة.

وتشمل النجاحات الأخرى للبطولتين إطلاق الإستراتيجية الوطنية الشاملة لاستدامة لعبة الجولف، التي تهدف إلى تعزيز قدرة المملكة العربية السعودية على بناء منظومة جولف متطورة تتفرد عالميًا على صعيد الاستدامة البيئية وتحقيق أفضل الفوائد الاجتماعية والاقتصادية.
 

Related Stories

No stories found.
X
صحيفة عاجل
ajel.sa